رقم الخبر: 292601 تاريخ النشر: أيلول 27, 2020 الوقت: 13:31 الاقسام: منوعات  
رغم كورونا.. طالبة مصرية تصر على البقاء في الصين بعد حصولها على الدكتوراه

رغم كورونا.. طالبة مصرية تصر على البقاء في الصين بعد حصولها على الدكتوراه

نشرت الطالبة المصرية بسمة مصطفى، الحاصلة على درجة الدكتوراه في الأدب من جامعة بكين، صورا لها بزي التخرج، حيث عبّرت عن سعادتها البالغة بتخرجها رغم تفشي فيروس كورونا في الصين.

وقالت بسمة في منشور لها (أخيرا، لبست لبس التخرج، السنة دي كانت سنة قاسية على الكل، لكن يمكن دي من أكثر السنين اللي حققت فيها نجاحات ملموسة، ولسة بعافر عشان أوصل لكل حاجة خططت لها بمشيئة الله طبعا).

وتمنت بسمة مصطفى لو أنها تستطيع دخول الجامعة والتقاط صور جماعية مع زملائها أثناء الدراسة، ولكن جائحة كورونا الحالية منعتها من تحقيق ذلك.

وفي مايو/أيار الماضي، أعلنت بسمة حصولها على درجة الدكتوراه في الأدب المقارن والأدب العالمي باللغة الصينية، بتقدير امتياز، بعد مناقشة رسالتها عبر تطبيق زووم.

وخطفت الطالبة المصرية الأنظار في يناير/كانون الثاني الماضي، عندما كتبت منشورا عبر صفحتها الشخصية، رفضت فيه العودة إلى مصر، وذلك على خلفية أحداث جائحة كورونا، مفضلة البقاء في الصين لحين انتهاء الفيروس والحصول على درجة الدكتوراه.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق- وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/1361 sec