الاغتيالات في خدمة المشاريع السياسية
تطورت أساليب العمل وتنوعت في تصفية الأشخاص معنويا او جسديا، وخاصة عندما يتعلق الأمر بالأهداف السياسية.
كيف ينظر الأميركيّون والإسرائيليّون إلى القدرات الصاروخية لمحور المقاومة؟
رغم أنّ الحرب على اليمن أميركية القرار والتخطيط والرعاية والتنفيذ، ولكنها تبقى ثانوية في استراتيجية الأميركيين، مقارنة مع أي حرب ممكنة أو مفترضة ضد "إسرائيل".
سورية قلب الشرق ومنها البداية والختام
قيل الكثير عبر التاريخ عن مكانة سورية ودورها المحوري الحاسم في معادلات الصراع الكبرى عالميا وإقليميا وما جرى في السنوات العشرين الأخيرة يؤكد صحة هذه النظرة التاريخية إلى سورية ومكانتها كمركز تربطه علاقات وثيقة بمحيطه القريب والبعيد.
مع الرئيس دياب دفاعا عن سيادة لبنان ومصالحه
تستمر لعبة التزوير والتذاكي في تصوير ما يجري على غير حقيقته رغم وضوح العديد من الحقائق الكاشفة لأهداف العقوبات الأميركية التي تستهدف الاقتصاد اللبناني والشعب اللبناني في عملية خنق مالية واقتصادية مرتبطة بفرض شروط صهيونية للتنازل عن حقوق سيادية لبنانية في البحر والبر لمصلحة العدو كشفتها تصريحات ديفيد شينكر وسواه.
ضمّ الضفّة خطأ استراتيجيّ قاتل
لا شكَّ في أنَّ الأسابيع والأشهر القادمة ستحمل الكثير من المتغيرات في المنطقة، فقرار "صفقة القرن" والبدء بإجراءات الضم، خطأ استراتيجي أميركي - إسرائيلي قاتل سيرتب تداعيات معقدة.
السواحل المسلحة بالمدن الصاروخية الإيرانية
قبل كل شيء اتحدث عن ايران بهذا الموضوع وغيره من اجل ان نعرف قدرات جيراننا، وان نستفيد من درس الاعتماد على الذات ودرس التحدي الكبير.
ايران لن تخضع لإبتزازات الوكالة
تخطىء الوكالة الدولية للطاقة الذرية صنعا ان تصورت بانها يمكن ان تبتز الجمهورية الاسلامية الايرانية بمطالب اضافية لم ينص عليها الاتفاق النووي.
الابنة سر أبيها.. شيا سفيرة الفتنة
يجتمع مجلس الشيوخ في القسم الآخر من الكرة الأرضية، في قارة أخرى ببلد غربي بعيد، ليس له علاقة سياسية أو اقتصادية ببلدنا لبنان، ليحدد سياستنا وحدودنا الاقتصادية، وما يسمح لنا من خيارات. وبضربة مطرقة واحدة، يحدد القاضي الأمريكي الارهابيَّ منا من الوطني.
أعطوا مال "قيصر"... للعم سام
ما إن نبحث على الشبكة العنكبوتية عن ما يسمى قانون "قيصر"، حتى نجد في التعريف الرسمي له بأنه "لحماية المدنيين في سوريا".. عجباً فالقانون عادة يسّن ضمن الدولة لتنظيم أمورها الداخلية، إلا في بلاد العم سام فالقانون يسّن للبلاد الخارجة عن طاعة حكام أميركا.
القضية الفلسطينية إلى العالمية
ليس علينا أن نربح المعركة غداً ولكن علينا أن نبقى في سياق النضال والمقاومة والدفاع عن الحقوق وتسليم الراية إذا اضطررنا للأجيال المقبلة، من دون التخلّي عن ذرّة تراب من أرضنا أو عن أيّ حقّ من حقوقنا التاريخية غير القابلة للتصرّف.

Page Generated in 0/5529 sec