رقم الخبر: 225263 تاريخ النشر: تموز 06, 2018 الوقت: 18:46 الاقسام: عربيات  
المسيرة " رافد" و" قاصف" تستهدف مقر قيادة التحالف غرب عدن
ووزير الدفاع اليمني يتوعدّ قوى العدوان بالكثير من المفاجآت

المسيرة " رافد" و" قاصف" تستهدف مقر قيادة التحالف غرب عدن

*المبعوث الأممي يتحدّث عن اتفاق بشأن إدارة ميناء الحديدة * مصرع 15 مرتزقا وإصابة 20 آخرين وتدمير 11 آلية في الساحل الغربي

اعترف تحالف العدوان السعودي بتعرض مقر قيادته في معسكر البريقة بمدينة عدن جنوبي اليمن الى قصف جوي شنه الطيران المسير اليمني.

كما توعّد وزير الدفاع اليمني اللواء الركن محمد ناصر العاطفي قوى العدوان السعودي بالكثير من المفاجآت، قائلًا إن "عوامل انتصار واستمرارية معركة النفس الطويل ترسّخت ولا يمكن للعدو التأثير على فعاليتها المتجددة القوية والرادعة، والله أكبر، ولا نامت أعين الجبناء".

يأتي ذلك جراء نجاح عملية نوعية لسلاح الجو المسير للجيش واللجان الشعبية في استهداف معسكر البريقة التابعة لتحالف العدوان في عدن فجر الجمعة.

وأشار اللواء العاطفي في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية "سبأ" إلى أن جبهة الساحل الغربي تحوّلت إلى براكين ملتهبة تلتهم قوى الغزو والاحتلال وأذنابهم ومعداتهم وعتادهم وتقطيع أوصالهم على طول وعرض الساحل التهامي بفضل شجاعة وحنكة واستبسال واحترافية الجيش واللجان الشعبية المرابطين دفاعاً عن اليمن ووحدته وسيادته واستقلاله.

وحذر اللواء العاطفي النظامين السعودي والإماراتي واتباعهما من التمادي في غطرستهم وعنجهيتهم وإجرامهم بحق اليمن وشعبه العظيم الذي كان وسيبقى صامدًا حرًا أبيًا منتصرًا لإرادته في الكرامة والاستقلال والعزة والمجد مهما كانت التضحيات.

وأضاف" كررنا على مسامعهم بأن معركة الساحل الغربي ستكون بالنسبة لهم جهنم بكل ما تحمله الكلمة من معاني ودلالات، يعيشون تفاصيلها اليوم على مدار الساعة بتكبدهم خسائر فادحة في الأرواح والعتاد ويقول لهم الساحل هل من مزيد!".

كما أكد أن هذه الأعمال والممارسات الإجرامية لن تزيد الشعب اليمني وقواته المسلحة ولجانه الداعمة والمساندة إلا المزيد من العزيمة والإصرار والتلاحم والقوة على إلحاق الهزيمة النكراء بقوى الشر والاستكبار العالمي وأدواتها في المنطقة، التي ستلاحقها لعنات التاريخ والخزي والعار حتى قيام الساعة.

ولفت اللواء العاطفي إلى معاناة أبناء محافظة عدن وما يتعرضون له من انتهاك للأعراض وتعذيب وحشي في سجون الإمارات السرية ونشر للإرهاب وقتل واختطافات وتدمير للخدمات الأساسية وتعطيل متعمد لميناء عدن لخدمة ميناء دبي.. مشيرا إلى ما تعرضت له مدينة تعز من دمار من قبل عناصر قوى الشر والعدوان والإرهاب وما يتعرض له أبناء هذه المحافظة من تهديد ووعيد من قبل قوى الغزو والاحتلال بالسحق والتنكيل والدمار خلال المرحلة القادمة.

وكان مصدر يمني قد أكد في وقت سابق من الجمعة ان الطائرات المسيرة القت بصاروخين على المعسكر. مشيرا الى سقوط قتلى وجرحى في صفوف العدوان السعودي.

كما اكد ان مروحيات العدوان حلقت بكثافة في أجواء مقر تحالف العدوان وسادت حالة من الاستنفار محيط المعسكر.

وأكد مساعد الناطقِ الرسمي باسمِ القوات المسلحة اليمنية عزيز راشد أن الهجوم النوعي على تحالفِ العدوان السعودي في البريقة بعدن يشير الى ان العمليات العسكريةَ وقواعد الإشتباك بدأت تتبدل وتتغير، معتبرا ان هذا التطور سيحول أحلام التحالف الى جحيم.

وتعتبر هذه الطائرات سلاحا جديدا في يد الجيش اليمني واللجان الشعبية وبكل تاكيد سوف تؤثر على سير المعارك، ومثال ذلك تعليق الملاحة الجوية من وإلى مطار أبها في عسير بعد استهدافه من قبل سلاح الطيران المسير اليمني وفي السادس والعشرين من مايو الماضي.

من جانب آخر أكد مجلس الأمن على أهمية عدم عرقلة العمل في ميناء الحديدة، في حين تحدّث المبعوث الأممي عن اتفاق بشأن إدارته.

وأبلغ المبعوث الدولي الخاص إلى اليمن مارتن غريفيث أعضاء مجلس الأمن في مشاورات مغلقة، أن اتفاقاً تم بين الأطراف المتنازعة في اليمن.

وأوضح غريفيث أن الأمم المتحدة ستؤدي دوراً أساسياً في إدارة ميناء الحديدة من دون ارتباط ذلك بوقف إطلاق الصواريخ البالستية على أهداف سعودية.

وشدد على ضرورة أن يكون الاتفاق السياسي مع الحكومة اليمنية في صنعاء وليس بين الأمم المتحدة والتحالف السعودي.

وكان قيادي في حركة أنصار الله قال إن موقف الحركة لم يتغير بشأن الحديدة ومينائه، مضيفاً أن "شروط تحالف العدوان لا تعني اليمنيين".

وأكد القيادي إبلاغ المبعوث الأممي مارتن غريفيث "رفض أي حلول جزئية والإصرار على حل سياسي شامل".

ولفت إلى أن غريفيت وعد بتضمين كل ما طرح عليه في صنعاء في إحاطته التي سيقدمها لمجلس الأمن.

من جهته، وصف المبعوث الأممي محادثاته في صنعاء مع زعيم حركة "أنصار الله"، عبدالملك الحوثي بأنها "مثمرة وبنّاءة".

وعقب مغادرته العاصمة اليمنية أكد غريفيث مواصلة المحادثات مع الأطراف اليمنيين خلال الأيام المقبلة، مضيفاً أنه سيقوم بجولة على بعض العواصم الإقليمية، كما لفت غريفيث إلى أنه التقى بقيادات أنصار الله والمؤتمر الشعبي.

وفيما يتعلق بالوضع الإنساني الحديدة، دعت منظمة "أوكسفام" مجلس الأمن إلى عدم السماح بأن تصبح الأخيرة مقبرة وأن تُمارس أقصى الضغوطات الدبلوماسية على الأطراف المتحاربة للاتفاق على وقف فوري لإطلاق النار والعودة إلى محادثات السلام.

وفي غضون ذلك لقي 15 مرتزقا سعوديا مصرعهم وأصيب 20 آخرين خلال عملية نوعية على أطراف منطقة النخيلة بمديرية الدريهمي في الساحل الغربي.

وأكد مصدر عسكري يمني تدمير 5 آليات عسكرية للغزاة والمحتلين بينها مدرعات خلال العملية في أطراف النخيلة في الساحل الغربي.

وأضاف المصدر العسكري أنه تم محاصرة مجاميع العدو بأطراف النخيلة ما اضطره لإخلاء قتلاه وجرحاه عن طريق البحر.

كما نفذ الجيش واللجان الشعبية عملية نوعية في محيط الجبيلة بـالتحيتا في الساحل الغربي تكللت بالسيطرة على عدد من التباب حسبما أفاد مصدر عسكري.

وأوضح المصدر أن العدو ومرتزقته تكبدوا خسائر في العملية بمحيط منطقة الجبيلة في التحيتا بـالساحل الغربي.

هذا وتم تدمير 6 مدرعات وآليات ومصرع طواقمها خلال العملية النوعية في منطقة الجبيلة بـالتحيتا.

وتابع المصدر العسكري: "قوى العدوان فشلت من تنفيذ هجوم على شمال التحيتا وتكبدت خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد".

ولفت إلى أن قوات الجيش واللجان مستمرون في قطع خطوط إمداد العدو وتطوير التكتيكات القتالية في الساحل الغربي.

*مقتل وإصابة العشرات في صفوف مرتزقة السعودية بتعز

كما تصدت قوات الجيش واللجان الشعبية اليمنية لزحف واسع لمرتزقة العدوان السعودي في الوازعية بمحافظة تعز.

وأكد مصدر عسكري للمسيرة نت كسر زحف واسع لمرتزقة العدوان على المواقع التي سيطر عليها الجيش واللجان الشعبية خلال اليومين الماضيين في الوازعية.

كما أكد المصدر سقوط عشرات القتلى والجرحى من المرتزقة خلال كسر الزحف الذي استمر أكثر من 5 ساعات دون إحراز أي تقدم، لافتا إلى تدمير آلية عسكرية ومعدل في الوازعية بقصف مدفعي.

وأشار المصدر إلى أنه تم محاصرة المرتزقة أثناء محاولة تقدمهم واستهداف تجمعاتهم بقذائف المدفعية خلال الزحف في الوازعية. يذكر أن قوات الجيش واللجان الشعبية اليمنية أعادت في وقت سابق تأمين تبة عسيلة والدار الشرقي في جبهة حمير بمديرية مقبنة.

 

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: صنعاء/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 2/1293 sec