رقم الخبر: 297650 تاريخ النشر: تشرين الثاني 29, 2020 الوقت: 11:34 الاقسام: محليات  
مساعد وزير العدل الايراني: على مجلس الامن الدولي التحقيق في اغتيال الشهيد فخري زاده

مساعد وزير العدل الايراني: على مجلس الامن الدولي التحقيق في اغتيال الشهيد فخري زاده

قال مساعد وزير العدل الايراني " محمود عباسي" انه على مجلس الامن الدولي للامم المتحدة التحقيق قانونيا في اغتيال رئيس منظمة الابحاث والابداعات بوزارة الدفاع الشهيد محسن فخري زاده .

واضاف عباسي في حوار مع ارنا فيما يتعلق بمتابعة ملف اغتيال الشهيد فخري زاده ان اول اجراء يجب ان يتخذه مجلس الامن الدولي هو البت في الدعوى التي رفعتها الجمهورية الاسلامية  كي يتم تحديد وادانة الدولة او الدول التي لعبت دورا في الاغتيال .
وتقدم عباسي بالتعازي الى سماحة قائد الثورة الاسلامية والشعب والحكومة الايرانية وعائلته الكريمة باستشهاد الدكتور محسن فخري زاده سائلا المولى عزوجل ان يلهم ذويه الصبر والسلوان.
وبين مساعد وزير العدل الايراني انه على الأوساط والمنظمات الدولية المعنية بحقوق الإنسان أن تدين اغتيال الشهيد فخري زاده وأن تتعاون مع جهاز القضاء في إيران لتحديد وملاحقة القائمين بهذه الجريمة ومعاقبتهم.
واكد عباسي ان العمليات الارهابية تعتبر نقضا صريحا لسيادة الاراضي التي ترتكب فيها ويجب متابعتها قانونيا في المحافل الدولية المعنية واضاف ان اغتيال الشهيد العالم الدكتور فخري زاده تعتبر اعتداء على ايران وان الرد عليه محفوظ للجمهورية الاسلامية .
ودعى المسؤول الايراني الأوساط والمنظمات الدولية المدافعة عن حقوق الإنسان ادانة اغتيال الشهيد فخري زاده والتعاون مع جهاز القضاء الايراني لتحديد وملاحقة القائمين بهذه الجريمة ومعاقبتهم. مبينا ان الارهاب يصنف دوليا على انه اعتداء ويتم ملاحقته قانونيا ودوليا .
وأضاف: ان الاغتيال المتعمد والجبان للعالم الإيراني البارز الشهيد محسن فخري زاده، حدث في الوقت الذي تنص فيه الوثائق والمعاهدات الدولية على أن حق الوصول إلى المعلومات العلمية والتكنولوجيا والمعرفة حق أصيل وغير قابل للتصرف للشعوب. مما يترتب على مسؤولية دولية للدول القائمة بهذه الجرائم والداعمة لها، وكذلك عقاب مرتكبيها والمباشرين بها والمتواطئين معهم.
وقال ايضا ان الاغتيال هو انتهاك واضح لمبادئ حقوق الإنسان الدولية الثابتة وغيرالقابلة للتصرف دعيا جميع الدول عدم الصمت وادانة هكذا اعمال لانها تتنافى مع القوانين والمواثيق الدولية والحقوقية وكذلك حقوق الانسان .
وناشد مساعد وزير العدل الايراني الأمم المتحدة، ومجلس حقوق الإنسان، والحكومات الغربية، الى درء التهمة الموجهة اليهم في إضفاء الشرعية على الإرهاب، من خلال إدانة جريمة اغتيال العالم الشهيد فخري زاده بسرعة وصراحة من دون الأخذ بأي اعتبارات وتوظيف جميع الآليات للتعاون مع القضاء في جمهورية إيران الإسلامية من أجل تحديد ومقاضاة مرتكبي هذا الفعل الإجرامي ومعاقبتهم.
يذكر أن عناصر إرهابية مسلحة هاجمت بعد ظهر الجمعة سيارة تقل الشهيد محسن فخري زاده.وأثناء اشتباك بين فريقه الأمني ​​والإرهابيين، أصيب الشهيد محسن فخري زاده بجروح خطيرة نقل على اثرها إلى المستشفى، الا ان جهود الفريق الطبي لم تفلح في انقاذ حياته. 
وفي سياق متصل، نشر وزير الخارجية الايراني تغريدة على خلفية اغتيال هذا العالم الايراني البازر، مؤكدا ان "هذه الخطوة الجبانة التي توجد فيها مؤشرات جادة على تورط - إسرائيل – كشفت عن محاولات عدوانية من جانب منفذيها الذين اصيبوا بالافلاس". واضاف : ايران تدعو المجتمع الدولي – وتاكيدا اوروبا – الى وضع حد لمعاييرها المزدوجة المشينة، وادانة هذا العمل الارهابي المنظم.
 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق / وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/1338 sec