رقم الخبر: 303570 تاريخ النشر: شباط 09, 2021 الوقت: 21:57 الاقسام: محليات  
آية الله رئيسي: الأواصر بين إيران والعراق راسخة لا تنفصم

آية الله رئيسي: الأواصر بين إيران والعراق راسخة لا تنفصم

أكد رئيس السلطة القضائية آية الله سيد ابراهيم رئيسي ان الاواصر بين ايران والعراق راسخة لاتنفصم، وقد تعززت هذه الاواصر بالدماء الزاكية للشهيدين قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس ، وبشكل عام جميع الشهداء الإيرانيين والعراقيين.

وفي مؤتمر صحفي مشترك عقده مع رئيس مجلس القضاء الاعلى العراقي فائق زيدان في بغداد اليوم الثلاثاء، اوضح رئيس السلطة القضائية انه بحث مع نظيره العراقي ، عدة قضايا من بينها متابعة ملف اغتيال الشهيد قاسم سليماني ورفاقه، معربا عن شكره وتقدريه للاجرءات التي اتخذها القضاء العراقي في هذا المجال.
واعرب آية الله رئيسي عن امله في الانتهاء من هذا الملف من خلال التعاون بين الجهازين القضائيين الايراني والعراقي، وينبغي أن يكون عبرة للمجرمين لمعاقبتهم وردع كل من يفكر بظلم الناس وينتهك حقوق الإنسان.
وتابع قائلا: كما ناقش الاجتماع الاحوال الشخصية لبعض العائلات والأزواج الإيرانيين والعراقيين في العراق، وتقرر تشكيل لجنة مشترکة بين القضاء العراقي والإيراني لمتابعة مشاكل هذه العائلات وحل قضايا الاحوال الشخصية والمدنية.
واردف رئيسي قائلا: ومن القضايا الأخرى التي تمت مناقشتها قضية السجناء الإيرانيين في السجون العراقية وبالعكس، والتي كان من المفترض متابعتها في هذا الصدد أيضًا، وفي اللقاءات القادمة التي سنجريها مع رئيس الوزراء ورئيس الجمهورية، سیتم مناقشة هذه القضية.
واشار اية الله رئيسي الى التوقيع على مذكرة التفاهم بين وزير العدل الإيراني ونظيره العراقي، ومذكرة التفاهم بين المدعي العام العراقي ونظيره الإيراني، ومذكرة التفاهم بين مفوضية النزاهة في العراق ومنظمة التفتيش العامة في ايران.
وأضاف رئيس السلطة القضائية: نأمل أن تساهم مذكرات التفاهم هذه بتقريب العلاقات بين القضاء الإيراني والعراقي في مرحلة التنفيذ.
ومضى يقول: إن الاواصر بين إيران والعراق راسخة لا تنفصم، والدماء الطاهرة للشهيدين الحاج قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس، وكل الشهداء الإيرانيين والعراقيين، جعلت هذه الاواصر أقوى.
واضاف رئيس القضاء الايراني: لا فتنة أو مؤامرة في العالم، بما في ذلك فتنة الأميركان، يمكن أن تقضي على الاواصر المتينة بين ايران والعراق، لأن هذه الاواصر عقائدية ومتجذرة، وتترسخ يوما بعد يوم، وهذا ما يدخل اليأس في نفوس الأعداء.
وفي الختام اعرب آية الله رئيسي عن شكره لرئيس مجلس القضاء الاعلى العراقي فائق زيدان، وقال: العلاقات القانونية والسياسية والاقتصادية بين إيران والعراق يمكن أن تعمق الروابط بين البلدين من خلال إيجاد آليات.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 3/2446 sec