رقم الخبر: 304391 تاريخ النشر: شباط 20, 2021 الوقت: 14:58 الاقسام: ثقافة وفن  
مهرجان فجر الموسيقي الـ 36 يستضيف فرقاً موسيقية إيرانية وأجنبية
نظرة على أهم حدث موسيقي سنوي في إيران

مهرجان فجر الموسيقي الـ 36 يستضيف فرقاً موسيقية إيرانية وأجنبية

*عروض اقيمت بحرفية واقتدار امتعت المستمعين والمشاهدين وأدخلتهم في أجواء فريدة من المعنويات الروحية.

استضاف مهرجان فجر الموسيقي الـ 36 في قسم خارج المسابقة (100) فرقة موسيقية في مجال موسيقى المقامات والمحلية والكلاسيكية والتركيبية، بعد تسجيل اسمائها في قائمة الفرق الموسيقية المشاركة، وقد تم في المرحلة الأولى انتخاب 61 فرقة، وفي الختام استقر العدد على 10 فرق موسيقية لتقديم عروضها في برنامج المهرجان.

وعلى ضوء انتشار فيروس الكورونا وإضافة قسم المسابقات في هذا المهرجان، فقد تغيرت برامج المهرجان بالنسبة لتقديم العروض بالمقارنة مع المهرجانات السابقة. واستناداً لذلك فإن لجنة الإختيار قررت انتخاب 40% من الفرق الموسيقية التي قامت بتسجيل اسمائها و60% الأخرى تم انتخابها بواسطة اللجنة نفسها.

وتزامناً مع هذا المهرجان، فقد اقيم مهرجان ثانوي أيضاً وهو المهرجان الثاني في قسم مسابقة الموسيقى والإعلام وقسم البحوث والذي بدأ يوم 16 فبراير/شباط بأمانة حسن رياحي ويستمر حتى يوم غد 22 فبراير/ شباط وهو اليوم الأخير حيث تقدم العروض عبر الأجواء الإفتراضية ويتم خلالها ترشيح الفرق لمسابقة الموسيقى والإعلام وقسم الاداء للفوز بالجوائز.

وسيتم على هامش المهرجان تكريم اربعة فنانين في مجال الموسيقى وهم السيدة مليحه سعيدي والسادة احمدعلي راغب وحسن ناهيد ومحمدرضا اسحاقي كرجي، والذي يعتبر أهم حدث في هذه المرحلة من مهرجان فجر.

وخلال الأيام الثلاثة الأولى من المهرجان قدمت الفرق الموسيقية التالية عروضها وهي فرقة "ايستم" من خراسان، وخماسية "رسبينا الوترية" بقيادة بهزاد عبدي و"دويتو فيلا مادلين" من النمسا، ورباعية "وترية" بقيادة ستاره بهشتي وفرقة "جاو" وفرقة الشرق، وثلاثية جاز في ألمانيا بقيادة تيمو فولبرشت، وفرقة وحيد أسداللهي، وفرقة ماهيما بأداء حجت اشرف زاده، وحفلة موسيقية في ذكرى الإستاذ بأداء مظفر شفيعي، ومعهد موسيقى الفتيات وجامعة الفنون "اقبال آذر" بقيادة سبحان مهدي بور، وموسيقى منفردة من مارتين ملندز، وفرقة رستاك وآنسامبل نيواك بقيادة غلريز وجابيز زربخش. وتم تقديم العروض عبر الأجواء الإفتراضية وموقع اللجنة الموسيقية الإيرانية وموقع "تيوال".

وفي قسم المهرجان الثانوية تم إقامة ندوتين بحثيتين الأولى بعنوان مراحل تطور الأداء بكلمة من حسن عليشيري ومجيد افشاري بتاريخ 16 فبراير/شباط، والثانية بعنوان الأضرار التي لحقت بموسيقى البوب خلال العقدين الماضيين بكلمة محمدرضا جراغ علي وبدرام كشتكار بتاريخ 17 فبراير/شباط، وقد تم اقامة ندوتين في الإذاعة.

وقد شهدت فرقة ماهيما في اليومين الأولين اقبالا شديداً في عدد المشاهدين مقارنة بالفرق الأخرى، حيث قدمت الفرقة عروضها بأداء حجت اشرف زاده، فقد شهدت هذه العروض أكثر من 7000 مشاهد.

اوركسترا طهران السيمفونية

 

ان أحد أهم المشاركين الرئيسيين في هذا المهرجان، هي اوركسترا طهران السيمفونية والتي بدأت نشاطاتها في العام 1933 في القرن الماضي بقيادة غلام حسين مين باشيان، وكان اسمها آنذاك (اوركستراسيمفونية البلدية)، وفي العام 1945 تم إعادة هيكلية الأوركسترا بواسطة برويز محمود وأصبحت كما هي اليوم. وقد قدمت هذه الأوركسترا العديد من العروض والحفلات الموسيقية الناجحة في ايران ودول مثل ألمانيا وإيطاليا، وهولندا، وفرنسا، وسويسرا، وقطر.

وجرى يوم الجمعة الماضي بث البرنامج الموسيقي لأوركسترا طهران السيمفونية، بقيادة نصير حيدريان، وذلك كآخر عمل في اليوم الرابع لمهرجان فجر الموسيقي. وكانت السيمفونية الرومانسية الرابعة للموسيقار الألماني براهمز هي التي أجرتها الأوركسترا.

العمل التالي الذي أدّته الأوركسترا كان "المحلي" أو (بومي وار) تأليف الملحّن ثمين باغجه بان، ابن جبار باغجه بان، الذي أسس أول مدرسة للصم، وهذا العمل الموسيقي استلهم من بضعة أغاني محلية ايرانية بما فيها موسيقى آذربايجانية، في العام 1952 م. والتي عزفت عام 1973 م. من على مسرح صالة رودكي.

فرقة اقبال آذر ولحن بيغجة خاني وأشعار عارف

أجرت فرقة اقبال آذر في اليوم الثالث من المهرجان عدة مقطوعات موسيقية على آلة الـ (تار) الوترية أثر الموسيقي (بيغجة خاني) وأشعار عارف. وبسبب الظروف الحالية لإنتشار جائحة كورونا، فقد تم تسجيل كافة هذه المقطوعات وتم عرضها على الأجواء الإفتراضية.

 

 

وقد أدّت فرقة اقبال آذر مقطوعات موسيقية مثل مقدمة بيغجة خاني، وعزف آلة الـ (تار) بواسطة السيدة آناهيتا رمضاني، ومقطوعة (جهار مضراب دشتي) اثر الأستاذ بيغجة خاني وشعر (أبكى) لعارف، وغناء العشاق بقيادة سبحان مهدي بور، وغناء اشعار ابوعطا.

اليوم الرابع من المهرجان.. نافذة على العالم

ان اليوم الرابع من المهرجان كثف برامجه حول الموسيقى الكلاسيكية والعالمية، كأن نافذة قد فتحت على موسيقى شعوب العالم. حيث استضاف المهرجان يوم الجمعة 28 فبراير/ شباط الجاري عدة فرق موسيقية من داخل وخارج البلاد،  وأكثر المقطوعات الموسيقية التي تم عرضها كانت ملخص الموسيقى الغربية والموسيقى العالمية الحديثة، مثل فرقة "ديتو سان موس" من النمسا، حيث قدمت عروضها بحرفية واقتدار امتعت المستمعين والمشاهدين وأدخلتهم في أجواء فريدة من المعنويات والروحية.

ولم يتقيد أعضاء هذه الفرقة بمعايير محددة في مجال الموسيقى، وإنما كانت معزوفاتهم الموسيقية حرّة ومركّبة من أنماط موسيقية مختلفة.

تألق النجم الكوبي في اليوم الثالث

ان عازف التشيلو الكوبي مارتين ميلندز قد تألق كثيراً خلال عزفه في قسم الموسيقى العالمية خلال اليوم الثالث من مهرجان فجر الموسيقي، فقد أبدع هذا العازف في عزفه المنفرد الخميس 18 فبراير/ شباط وأصبح هذا اليوم من أفضل ايام الأداء الموسيقي في المهرجان.

 

 

ان مارتين ميلندز أحد أفضل المواهب الموسيقة في مجال العزف على آلة التشيلو، وقد ولد في موسكو العام 1982م .

اقامة مهرجان فجر الموسيقي عبر الأجواء الإفتراضية كانت مبادرة جيدة

اعرب مساعد الشؤون الفنية في مركز  السلامة في وزارة الصحة والعلاج والتعليم الطبي محسن فرهادي ان اقامة المهرجان عبر الأجواء الافتراضية كانت مبادرة جيدة، وأضاف: كانت هناك حاجة لمبادرة ثقافية والمعنوية والإجتماعية، وقد لب المهرجان هذه المتطلبات بأفضل وسيلة.

ويذكر أن برامج مهرجان فجر الموسيقي الـ 36 ، قد بدأ بتاريخ 16 فبراير/ شباط ويستمر حتى 22 فبراير، حيث يتم عرضها على الموقع الرسمي للمهرجان، وكذلك في مواقع اللجنة الموسيقية الإيرانية و"تيوال" و"نواك" و"تماشاخونه" و"غب فيلم"، ويتضمن 42 عملا في صالة رودكي، ويشارك فيه 424 فنانا محليا و 11 فنانا أجنبيا.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/2605 sec