رقم الخبر: 305107 تاريخ النشر: آذار 02, 2021 الوقت: 13:33 الاقسام: ثقافة وفن  
وزير الثقافة: الأزياء والملابس.. عنوان لهوية المجتمع
مهرجان فجر العاشر يختتم أعماله بإعلان الفائزين

وزير الثقافة: الأزياء والملابس.. عنوان لهوية المجتمع

في كلمته بمناسبة اختتام اعمال مهرجان فجر العاشر للأزياء والملابس، أكد وزير الثقافة والإرشاد الإسلامي على تناغم الملبس مع الحياة العادية وخصوصيات الإنسان من مختلف الأوجه.

يذكر أن مراسم اختتام المهرجان جرت الإثنين الماضي (الأول من مارس/ آذار) بحضور الوزير سيدعباس صالحي، ومساعده للشؤون الفنية، سيد محمد مجتبى حسيني، والسيدة مرضية شفابور، رئيسة مجموعة تنظيم أمور الأزياء والملابس في البلاد، وصديقة باك بين، الرئيسة التنفيذية للمهرجان، وعدد من الناشطين في مجال الأزياء والملابس، وذلك في صالة "وحدت".

وأكد الوزير على أن اللباس مادة ذات صلة بالإنسان منذ القِدم، وكانت هناك وجهة نظر في توفير الإحتياجات البسيطة للإنسان أو توفير القدر الأكبر من الإحتياجات المزخرفة وغير العادية، لكن التوجه ذو الأهمية بما يخص الأزياء والملابس، هو أن يكونان بمثابة عنوان لهوية مجتمع من  المجتمعات.

وأضاف: ان الملبس يجب أن يكون  من جهة منسجماً مع البيئة وما هو معمول به في البلاد، ومن جهة أخرى يجب أن ينسجم مع الآداب والعادات والأعراف الإجتماعية، مشيراً الى أن الملبس من ناحية الإقتصاد المقاوم هو ما يفي بالحاجة الداخلية ويعتبر امر داخلي، ولكن من ناحية تصديره لخارج البلاد يعتبر أمر خارج الحدود.

ومن جهته قال سيد محمد مجتبى حسيني في المراسم ان ما تبينه الآثار القديمة الإيرانية، هو مدى الإهتمام آنذاك بالأزياء والملابس، وهناك القليل من الحضارات التي كان لها مثل هذا الإهتمام والعناية بصنع مختلف المنتجات والأنسجة والأقمشة المتنوعة كما هو في ايران.

وقد جرى أيضا احياء ذكرى المرحوم مهدي اسماعيلي، مسؤول رئاسة مهرجان فجر العاشر للأزياء والملابس، ومسؤول القسم العلمي الجامعي لمجموعة تنظيم أمور الأزياء والملابس في البلاد، كما جرى الاعلان وتكريم الفائزين في هذا المهرجان.

نظرة على المهرجان العاشر للأزياء والملابس

تقدم 80 مركزا ناشطا في مجال الأزياء والملابس للحصول على غرف عرض في معرض مهرجان الأزياء والملابس في مجمّع برج آزادي، لكن تمّ انتخاب نحو 40 منها بسبب مراعاة البروتوكولات الصحية.

وتضمنت اقسام العروضات كل من مجموعة "ايران دخت" من خلال (10) اعمال تعكس الأوجه الثقافية والتاريخية من مختلف انحاء البلاد، الى جانب اجراء فعالية خاصة بالقائد الشهيد "سليماني" في مجال التصميم والصنع المحلي، اجراء مسابقة حية " من الفكرة الى التنفيذ"، خلال اربعة أيام في مواضيع المانتو، القمصان الرجالية، أغطية الرأس، والعباءة النسوية، وتكريم عدد من قدامى مصممي الأقمشة ، اللباس والتطريز.

ويعتبر مهرجان فجر الدولي للأزياء والملابس أكبر حدث متخصص في مجال الأزياء والملابس بالبلاد، والذي يقام كل سنة بمناسبة ذكرى انتصار الثورة الإسلامية المباركة في ايران.

 

 


 

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 1/7125 sec