رقم الخبر: 317589 تاريخ النشر: نيسان 12, 2021 الوقت: 14:21 الاقسام: منوعات  
مبادرة بسيطة لطفلة مسلمة في كندا تتحول لمشروع خيري

مبادرة بسيطة لطفلة مسلمة في كندا تتحول لمشروع خيري

تحولت مبادرة بسيطة لطفلة مسلمة في كندا تدعى هناء فاطمة (9 أعوام) لمساعدة كبار السن في شراء احتياجاتهم بظل جائحة كورونا؛ إلى مشروع خيري انضم له آلاف من المتطوعين.

وتحكي فاطمة صاحبة المبادرة قصة مبادرتها ومن أين جاءتها الفكرة، وتؤكد أنها لا تعرف ما تريد أن تكون عليه عندما تكبر، لكنها تعرف أنها تريد مساعدة الناس على إدراك القوة التي لديهم لإحداث فارق في حياتهم.

وسردت الطفلة قصة مبادرتها قائلة إنها ذهبت مع والديها للتسوق من أحد متاجر البقالة في ميسيساغا بمقاطعة أونتاريو في الأيام الأولى لوباء كورونا، وتبين أنها ووالدها طارق سيد انتظرا ساعة في طابور طويل لشراء احتياجاتهما، وبمجرد دخولهما، كان هدفهما هو شراء ما يحتاجان إليه بسرعة والعودة إلى المنزل بأمان.

ويكمل والد الطفلة طارق سيد (38 عاما) كنت أتسوق مذعورا، لأكون صريحا بطبيعة الحال، كنت مهتما بنفسي فقط، وأحاول الحصول على احتياجاتي بأسرع ما يمكن، مبينا أنه يتذكر الأشخاص الذين واجهوا بعض الصعوبات، لكن الأمر لم يثر انتباهه، وتابع أن طفلته فاطمة لاحظت امرأة مسنّة في الطابور وهي تكافح لشراء متطلباتها.

وتلتقط فاطمة طرف الحديث من والدها لقد جعلني ذلك أفكر في أجدادي، لهذا اقترحت على والدي مساعدة المرأة المسنّة في نقل مشترياتها إلى سيارتها. كانت لفتة بسيطة، لكن رد فعل المرأة ظل مع فاطمة لقد كانت سعيدة حقا.

وفي أثناء العودة إلى المنزل، شاركت فاطمة ووالدها رقمهما مع عدد من الجيران المسنين، وكانت الفكرة أن أولئك الذين يحتاجون إلى المساعدة يمكنهم تزويدهم بقائمة من العناصر التي ستشتريها فاطمة ووالدها حتى لا يضطر الأشخاص الأكثر عرضة للخطر إلى التعرض للفيروس في الأماكن المزدحمة.

وشارك سيد الفكرة مع عدد قليل من الأصدقاء وأنشأ مجموعة على فيسبوك للتنسيق، وفي غضون ساعات تطوع مئات الأشخاص لفعل الشيء نفسه في مجتمعاتهم. وتضاعفت مبادرة فاطمة في المتجر لتصبح جيشا من المتطوعين، ثم قرر والدها والأعضاء الأساسيون الآخرون تسمية المشروع بـ "حسن الجوار".

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق-وکالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 1/8906 sec