رقم الخبر: 317720 تاريخ النشر: نيسان 13, 2021 الوقت: 15:37 الاقسام: ثقافة وفن  
ختم القرآن الكريم و"خياطة الأكياس" في يزد
شهر رمضان المبارك.. عادات وتقاليد ايرانية

ختم القرآن الكريم و"خياطة الأكياس" في يزد

الوفاق/ تجري دائماً حوارات ومناقشات ذات اهمية بين ابناء الشعب الايراني بشأن العادات والتقاليد الجارية في شهر رمضان المبارك، وبما أن لهذه العادات والتقاليذ جذور دينية فقد حضيت بانتباه وعناية الجميع.

وفي هذا الشهر الفضيل يستعد الناس وبشكل منسق لإنجاز واجباتهم الشرعية، وتقيم كل طائفة وجماعة مراسم رمضان المبارك طبقاً لعاداتها وتقاليدها الخاصة.

لقد جاء هذا الشهر منذ القدم بأجواء ومناخات خاصة لأبناء هذا الوطن العزيز، حيث أقيمت وتقام في مختلف المدن الإيرانية عادات وتقاليد مختلفة بشهر رمضان الكريم، فنذكر كل يوم واحد من هذه العادات.

محافظة يزد

ختم القرآن الكريم: تجتمع النسوة في مدينة يزد في هذا الشهر الفضيل من كل عام في منزل شخص ذي الخبرة الأكبر في قراءة القرآن الكريم، ويقرأ كل يوم جزء واحد من المصحف الشريف مع شخص آخر، ويسود الإعتقاد بينهن أنه متى جاءت نوبة قراءة سورة التوحيد في الجزء الأخير من القرآن الكريم، فإن قارئها سوف تُلبى حاجاته وسينعم طول السنة بالخير والبركة.

خياطة الأكياس: من العادات القديمة الأخرى في مدينة يزد بشهر رمضان الكريم هي خياطة الكيس أو (قميص المراد)حيث تتسلم في بادئ الأمر النسوة نقوداً للتبرك من 7 من نسل وأولاد الرسول (ص) ويشتري بها أقمشة مناسبة لخياطة الأكياس، ثم يباشرن في يوم 27 رمضان بخياطة الأكياس في مختلف المساجد.

وهناك عادة أخرى الى جانب عادة خياطة الأكياس، وتسمى (خبز المراد)، وطريقتها تشبه عادة كيس المراد، حيث تستخدم النقود المستلمة من 7 رجال من السادة "اولاد الرسول (ص)" لشراء الطحين اللازم لصنع الخبز وتوزيعه أملاً في شفاء المرضى.


 

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/3829 sec