رقم الخبر: 319686 تاريخ النشر: أيار 07, 2021 الوقت: 16:13 الاقسام: منوعات  
يقود سيارته مسافة 1400 كلم دون توقف ليوصل أسطوانة أوكسجين لصديقه

يقود سيارته مسافة 1400 كلم دون توقف ليوصل أسطوانة أوكسجين لصديقه

راي، شاب لم يتردد لحظة بشأن تلبية نداء صديق طفولته. يقول ولدنا بنفس المستشفى وأصبحنا صديقين منذ ذلك الحين.. وأكملنا دراستنا معا، ولكننا كنا في كليتين مختلفتين، ثم انتقل صديقي راجان بعد ذلك إلى نويدا.

قاد شاب هندي يبلغ من العمر 34 سنة سيارته دون توقف لمدة 18 ساعة من أجل إيصال أسطوانة أوكسجين لصديق طفولته المصاب بكوفيد19 الذي يبعد عنه 1400 كيلومتر في نويدا.

وكان ديفندرا كومار راي وهو مسؤول تنفيذي للتأمين في جهارخاند تلقى ليلة 25 أبريل/نيسان الماضي مكالمة عاجلة من صديقه راجان كومار سينغ الذي يعاني من فيروس كوفيد وقد أخبره خلالها أن أسطوانة الأوكسجين الخاصة به ستنفد وأنه غير قادر على إعادة تعبئتها.

وفي تقرير للكاتب مايانك أغاروال نشرته صحيفة الإندبندنت نقل عن راي قوله إن راجان لم يكن قادرا على تأمين سرير في أي من المستشفيات القريبة؛ ولهذا السبب ظل في المنزل. بالنسبة لي، كانت المكالمة بمثابة نداء استغاثة، حيث أخبرني أن الأوكسجين محدود لديه وأنه لا توجد طريقة لإعادة تعبئة أسطوانة الأوكسجين. غادرت رانشي عاصمة جهارخاند في غضون 10 دقائق من تلقي المكالمة وتوجهت إلى بوكارو لتعبئة أسطوانة أوكسجين.

وذكر الكاتب أن راي قطع مسافة 100 كيلومتر إلى بوكارو على دراجته النارية في غضون ساعتين لتأمين عبوة أوكسجين لصديقه، وتمكن أخيرا من تأمينها بعد بحث مكثف من صديقه صاحب مصنع لإنتاج الأوكسجين.

وأوضح راي أنه عندما وصل إلى صديقه، كان لديه كمية أوكسجين تكفيه لمدة 15 دقيقة أخرى، وبعد ذلك بدأت مستويات الأوكسجين في الانخفاض حتى وصلت إلى 80، علما أن انخفاض مستوى الأوكسجين إلى ما دون 94 (من 100) يعد سببا للقلق. وذكر الكاتب أن راي غير متزوج ولديه شقيق فقط، ولم يخبر أحدا برحلته الصعبة لإنقاذ صديقه. قال راي لم يكن علي إخبار أي أحد. كان صديقي بحاجة إلى مساعدتي وكان عليّ الذهاب إليه.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق-وکالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 4/1528 sec