رقم الخبر: 320340 تاريخ النشر: أيار 15, 2021 الوقت: 16:52 الاقسام: عربيات  
آخر تطورات فلسطين المحتلة.. قتيل في قصف "القسام" لتل أبيب وضواحيها ردا على مجزرة الشاطئ

آخر تطورات فلسطين المحتلة.. قتيل في قصف "القسام" لتل أبيب وضواحيها ردا على مجزرة الشاطئ

قالت كتائب عز الدين القسام إنها قصفت اليوم تل أبيب بعشرات الصواريخ ردا على مجزرة مخيم الشاطئ غرب غزة، وقال الإسعاف الإسرائيلي إن شخص واحد قتل جراء القصف الصاروخي من غزة على مدينة رمات غان شرق تل أبيب، فيما دمر الجيش الإسرائيلي مبنى الجلاء في قطاع غزة، والذي يضم وسائل الإعلام الدولية.

وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية ذكرت أن 30 صاروخا استهدف تل أبيب وضواحيها.
ووجهت فصائل المقاومة رشقات صاروخية متتالية في غزة لتل أبيب وضواحيها الجنوبية والشرقية والشمالية، كما استهدفت الرشقات أيضا مدينة أسدود.
استهداف المقاومة لمناطق شرقي تل أبيب يعني استمرار إغلاق منشآت إسرائيلية حيوية مثل مطار بن غوريون الدولي المعطل، ما يعني أن فصائل المقاومة لا تطلق الصواريخ بطريقة عبثية، وإنما توجهها إلى أهداف محددة.
وعقب استهداف كتائب القسام، الذراع العسكرية لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) لتل أبيب وضواحيها، ردت المدفعية الإسرائيلية على الفور بقصف مواقع داخل قطاع غزة، وقال جيش الاحتلال إنه استهدف 20 منصة صاروخية في قطاع غزة خلال الساعات الأخيرة.
وكانت وزارة الصحة في غزة قالت في وقت سابق اليوم، إن 10 شهداء -بينهم 8 أطفال وسيدتان- انتشلوا من منزل بمخيم الشاطئ غرب مدينة غزة، في حين ما تزال فرق الدفاع المدني تعمل على إزالة الركام للبحث عن مزيد من الجثامين.
وكانت الطائرات الحربية الإسرائيلية قصفت المنزل المكون من 3 طوابق بصواريخ عدة وسوّته بالأرض على رؤوس ساكنيه.
وأفاد شهود عيان بأن منزل عائلة أبو حطب قصف بـ3 صواريخ دون سابق إنذار ولا صواريخ تحذيرية لإخلائه كما جرت العادة، وأدى القصف إلى تدميره بالكامل على رؤوس قاطنيه.
وقال يوسف أبو الريش وكيل وزارة الصحة بغزة إن الناجي الوحيد من مجزرة الشاطئ هو طفل رضيع لم يتجاوز شهرين، وأضاف أبو الريش -في تصريحات متلفزة- أن كلمة مجزرة لا تفي ما حدث بمخيم الشاطئ حقه.
وردًّا على مجزرة المخيم، أعلنت كتائب عز الدين القسام أنها قصفت مدينتي بئر السبع وأسدود برشقات صاروخية ردا على استهداف البيت الآمن في مخيم الشاطئ، وانتقامًا لشهداء مواجهات الضفة.
كذلك أعلنت سرايا القدس -الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي- أنها أطلقت ضربات مركزة بعشرات الصواريخ باتجاه مدينة سديروت، عقب قصف المنزل في مخيم الشاطئ.
وقد قصفت الطائرات الحربية الإسرائيلية عددا من المناطق في قطاع غزة خلال ساعات الفجر وصباح اليوم السبت، واستهدف القصف منزلا في حي الشجاعية شرق مدينة غزة، ومجمع أنصار الحكومي غرب غزة، كذلك كثف الاحتلال قصفه بالمدفعية والدبابات صباح اليوم على المنطقة الشرقية لمدينتي غزة وخان يونس.
واستهدف القصف الإسرائيلي أيضا مناطق جباليا شمالي القطاع، وذكرت وكالة الأناضول أن 4 فلسطينيين استشهدوا في القصف الإسرائيلي على جباليا.
وقالت وزارة الداخلية في غزة إن طائرات الاحتلال قصفت مساء الجمعة مقرّ قيادة وزارة الداخلية والأمن الوطني في مجمع أنصار، وأدى ذلك إلى تدميره بالكامل وإلحاق أضرار كبيرة بعدد من المقار الحكومية المجاورة.
تدمير الاحتلال لكثير من المباني السكنية في غزة دفع قاطنيها للنزوح إلى منازل أقاربهم أو أصدقائهم أو مدارس الأونروا (رويترز)
30 صاروخا
وقصف الجيش الصهيوني منطقة تل قلبيو شمال القطاع بـ30 صاروخا على نحو متتابع قبل فجر اليوم، تسبب في تدمير مسجد بالكامل والمنازل المحيطة به، وقد سقط في هذا القصف 3 شهداء وكثير من المصابين، ولم يسبق القصف أي تحذير إسرائيلي لسكان المنطقة.
سكان غزة الذين يفقدون منازلهم جراء القصف يلجؤون إلى منازل الأقارب أو المعارف أو الأصدقاء، وبعضهم يبقى في حدائق المستشفيات أو بجوار ذويه المصابين داخل المستشفيات.
وأعلنت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) في قطاع غزة أنها تقوم وبوجه عاجل بتحويل المدارس المجهزة لديها لتكون ملاجئ للفلسطينيين الذين توجهوا إليها بحثًا عن مأوى وملاذ آمن، جراء القصف الإسرائيلي العنيف الذي أصاب منازلهم.
وأشارت الأونروا إلى أنها لم تتمكن بعد من تفعيل إجراءاتها كاملة، جراء القيود المفروضة على حركة الموظفين بسبب القصف العنيف على قطاع غزة.
من ناحية أخرى، قال رائد الدهشان المتحدث باسم الدفاع المدني في قطاع غزة إن الدفاع المدني يعاني نقص المعدات اللازمة لرفع الركام الضخم الناجم عن انهيار مبان سكنية بكاملها فوق رؤوس ساكنيها، بسبب القصف الإسرائيلي. ووجه الدهشان نداء عاجلا -في لقاء سابق مع قناة الجزيرة- بضرورة مدّ الدفاع المدني بسيارات الإسعاف وآليات رفع الحُطام وغيرها من الرافعات التي يحتاج إليها بشكل عاجل.
وتسببت الغارات الإسرائيلية في انقطاع التيار الكهربائي عن أجزاء واسعة في محيط الأماكن المستهدفة في غزة، وأعلنت شركة كهرباء غزة تعطل 8 خطوط كهرباء رئيسة من أصل 10 بسبب القصف، وحذرت الشركة من انهيار القطاعات الحيوية والصحية نتيجة النقص الحادّ في الطاقة.
صواريخ المقاومة
من جهة أخرى، قالت كتائب القسام إنها قصفت مدينة أسدود بالصواريخ فجر اليوم السبت، وأوضحت أن ذلك يأتي انتقاما للضحايا في الضفة المحتلة وردًّا على استهداف المدنيين شمالي غزة.
وفي وقت سابق قصفت القسام مدينة بئر السبع بالصواريخ ردًّا على الأحداث في الضفة الغربية. وقالت سرايا القدس إنها قصفت بالصواريخ اليوم عسقلان وسديروت ونتيفوت وياد مردخاي ونحال العوز وإيرز وكرميا.
وذكر الناطق باسم الجيش الإسرائيلي أن نحو 200 قذيفـة صاروخيـة أطلقت من غزة منذ السابعة مساء أمس الجمعة وحتى السابعة صباح اليوم، وقال أفيخاي أدرعي -في تغريدة- إن الطائرات الحربية الإسرائيلية أغارت على فتحة نفق تابع لحماس، يضم عتادا عسكريا، وتقع الفتحة قرب روضة أطفال ومسجد وفق وصفه.
كذلك قال أفيف كوخافي رئيس أركان الجيش الإسرائيلي إن الضربات التي شنّتها إسرائيل ألحقت ضررا كبيرا بمنظومة تصنيع الصواريخ لدى حركتي حماس والجهاد، وسيتطلب الأمر منهما وقتا طويلا لإعادة بنائها.
وبث جيش الاحتلال مقاطع فيديو عبر حسابه في تويتر قال إنها لعملية استهداف راجمات صواريخ في قطاع غزة الليلة الماضية، وأشار إلى أن تلك الراجمات كانت تستهدف مواقع إسرائيلية في القدس المحتلة.
مطار بن غوريون
وأعلنت إدارة مطار "بن غوريون" الدولي، شرقي تل أبيب، تحويل كل الرحلات إلى مطار رامون في صحراء النقب، قرب الحدود مع الأردن، حتى يوم الأحد المقبل، بسبب استمرار إطلاق الصواريخ من غزة.
وكان رواد منصات التواصل الإسرائيلية قد تداولوا يوم الخميس الماضي مقطع فيديو من داخل المطار يُظهر حالة من الهلع بين المسافرين، بعد استهداف المطار برشقات من الصواريخ.
يشار إلى أن التصعيد الأمني والميداني في قطاع غزة مستمر منذ الاثنين الماضي، حيث قصفت فصائل المقاومة مدنا وبلدات إسرائيلية ردًّا على شنّ الجيش الإسرائيلي غارات واسعة على جميع مناطق القطاع، وترد الفصائل الفلسطينية بإطلاق الصواريخ بكثافة على عدد من المدن داخل إسرائيل.
ومنذ 13 أبريل/نيسان الماضي، تفجرت الأوضاع في الأراضي الفلسطينية جراء اعتداءات وحشية ترتكبها الشرطة الإسرائيلية ومستوطنون في القدس والمسجد الأقصى ومحيطه وحي الشيخ جراح، إثر مساع إسرائيلية لإخلاء 12 منزلا من عائلات فلسطينية وتسليمها لمستوطنين.
 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/1837 sec