رقم الخبر: 320862 تاريخ النشر: أيار 21, 2021 الوقت: 19:25 الاقسام: مقابلات  
السفير السوري في طهران للوفاق: نشكر ايران لدعم تنظيم الانتخابات الرئاسية

السفير السوري في طهران للوفاق: نشكر ايران لدعم تنظيم الانتخابات الرئاسية

الوفاق/خاص- اقيمت الانتخابات الرئاسية السورية خارج سوريا الخميس الماضي في العشرين من ايار بإشراف اللجنة القضائية العليا وتنسيق مع وزارة الخارجية والمغتربين السورية.

ويتنافس في هذه الانتخابات ثلاثة مرشحين هم الرئيس الحالي بشار الأسد والمحامي محمود مرعي وعبد الله سلوم سلوم.

في ايران اقيمت الانتخابات في مبنى السفارة السورية في طهران وبهذه المناسبة قال السفير السوري لدى طهران شفيق ديوب لصحيفة الوفاق، ان الانتخابات الرئاسية السورية تجري بموجب الدستور القائم منذ عام 2010 ولها مواعيد دستورية ثابتة وهذه رسالة واضحة حسب تعبيره تؤكد ان الانتخابات في سوريا شأن سيادي وأنها حق للسوريين فقط، وأن سوريا ماضية في طريقها لتعزيز مؤسساتها رغم الاصوات التي تسعى للتشويه والتحريف وان الشعب السوري يقف الى جانب جيشه لبناء سوريا الجديدة، مشيدا بالاقبال الواسع على الانتخابات خارج سوريا.

واشار ديوب الى هناك من شكك بهذه الانتخابات حتى قبل تحديد موعدها واقامتها، موضحا: ان المشككين لم ينتظروا العملية الانتخابية ليعبروا عن رأيهم في شرعيتها و شفافيتها و ديمقراطيتها و شفافيتها.

وحول تأثير الانتخابات السورية على العملية السياسية الجارية في جنيف نفى ديوب أي تأثير لهذه الانتخابات على العملية السياسية في جنيف، موضحا انها ليست جزءا من المباحثات المتعلقة باللجنة الدستورية وليست جزءا من قرار مجلس الامن الدولي رقم 2254  وقال ديوب: " ان الامين العام للامم المتحدة أكد ذلك و كذلك مبعوثه الخاص الى سوريا غیر بدرسون".

وشكر السفير السوري في طهران في حديثه للوفاق الجمهورية الاسلامية الايرانية التي دعمت اقامة الانتخابات وفق الدستور الموجود، مشيدا بزيارة وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف الاخيرة الى دمشق توقيتا ونتائجا، لافتا انها جاءت عشية الانتخابات الرئاسية وايضا تزامنا مع الاعتداءات التي يشنّها الكيان الصهيوني على الشعب الفلسطيني. وأكد ديوب ان الزيارات الايرانية السورية مستمرة و دائمة.

وتعليقا على منع بعض الدول تنظيم الانتخابات على أراضيها بينها ألمانيا وتركيا قال ديوب: ان مايدعو للاسف والدهشة ان بعض الدول التي تدعي حرصها على الديمقراطية تحرم المواطنين السوريين المقيمين على أراضيها من ممارسة حقهم باختيار من يرونه الافضل لمستقبل سوريا، موضحا: ان هذه الدول التي حالت دون تنظيم الانتخابات السورية على اراضيها تنتهك اتفاقية فيينا للعلاقات الدبلوماسية وميثاق الامم المتحدة وحقوق الانسان، ولفت الى ان هذا الامر كشف زيف ادعاءات هذه الدول.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/0535 sec