رقم الخبر: 331307 تاريخ النشر: أيار 27, 2021 الوقت: 16:25 الاقسام: عربيات  
السنوار: تنسيق كامل مع حزب الله والحرس الثوري خلال المعركة؛ وحرب إقليمية إذا تمّ المساس بالقدس

السنوار: تنسيق كامل مع حزب الله والحرس الثوري خلال المعركة؛ وحرب إقليمية إذا تمّ المساس بالقدس

كشف رئيس حركة حماس في قطاع غزة يحيي السنوار عن وجود تنسيق كامل بين حركته وبين حزب الله والحرس الثوري الايراني خلال المعركة التي كانت تدور في غزة مؤكدا ان اطلاق الصواريخ من لبنان وسوريا والطائرة المسيرة كان باتفاق بين محور المقاومة.

وقال السنوار خلال لقاء عدد من الصحفيين ان  هناك تواصل مستمر كان بين المقاومة في فلسطين ولبنان وانه واثق من تدخل محور المقاومة في الحرب ان تدهورت الامور مؤكدا انه ارسل رسالة تؤكد ان ما جري هو رسالة فقط من حماس.
وأضاف :" الشكر كل الشكر للجمهورية الإسلامية في ايران التي لم تبخل علينا بالسلاح والمال والخبرات والدعم في كل المجالات فكان لهم فضل كبير وكانوا معنا في خلال القوة التي زلزلنا بها الكيان الصهيوني.
وأشار  الى أن شبكة الانفاق في  قطاع غزة لم تتأثر بأكثر من خمسة بالمئة خلال جولة  القتال الاخير ة مؤكدا ان عدد الانفاق يزيد عن 500 نفق لم تنجح اسرائيل الا في قصف عدد قليل متوعدا بإعادة بنائها خلال ايام.
وقال السنوار ان الاحتلال لم ينجح سوى في اغتيال قيادي واحد من الصف الاول هو باسم عيسي وخمسة من الصف الثاني ولم ينجح في اغتيال أي من اعضاء النخبة خلال محاولته استدراج المقاتلين عبر اشاعة نبأ الحرب البرية كاشفا ان اسرائيل حاولت استدراج مئات المقاتلين من النخبة للأنفاق لكن القسام تنبهت.
وأوضح ان 57 مقاتلا من القسام استشهدوا خلال القتال اضافة الى 22 مقاتل من سرايا القدس ومقاتل واحد من الالوية وباقي الشهداء اما اطفال او نساء او مسنين ومواطنين مدنيين.
وتوعد السنوار بالعودة للقتال ان تعلق الامر بالقدس او محاولات تقسيم المسجد الاقصى زمانيا او مكانيا مؤكدا في ذات الوقت ان لا مانع لدى حماس من هدنة لسنوات قليلة في حال تم وقف الاعتداءات على الفلسطينيين وكسر الحصار عن غزة .
وأكد السنوار ان اكبر هدية يمكن ان تقدمها اسرائيل له هي اغتياله مؤكدا انه لا يخشى الموت وتحدى اسرائيل ان تقوم باغتياله مضيفا:" بلغت 59 عام واتمنى ان اموت شهيدا ولا اموت مصابا بالكورونا".
وأكد السنوار  ان لا مانع لدى حماس من مشاركة السلطة الفلسطينية في اعمار غزة وان حماس لن تضع اية عراقيل امام أي جهة للمشاركة بالاعمار.
وقال ان نهاية العام يجب ان تشهد انفراجة  كبيرة في حياة السكان في قطاع غزة وانه لن ينقضي هذا العام قبل ان يلمس المواطن الفلسطيني حلال لمشاكله والا ستحرق حماس الاخضر قبل اليابس.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 1/9656 sec