رقم الخبر: 332121 تاريخ النشر: حزيران 09, 2021 الوقت: 13:58 الاقسام: سياحة  
مضيق جيز.. موقع سياحي جميل وسط البساتين والنخيل

مضيق جيز.. موقع سياحي جميل وسط البساتين والنخيل

مضيق جيز يقع في وادٍ جميل وسياحي بين قريتي بوركي وخشت التي يبعد عنها 4 كيلومترات وبجانب قرية امام زادة علي، وعلى بعد 64 كيلومترا من مدينة كازرون شرق محافظة فارس.

يذكر انه عندما يمر المسافر من قرية الامام زادة علي، يصل مباشرة الى الوادي، وفي البداية يشاهد بقايا طاحونة يقول اهالي المنطقة بان عجلتها كانت تدور بفعل جريان مياه المضيق.

وتوجد عين بارونزني، بمياهها الحلوة المنعشة في (جبل مضيق جيز) بقرية خشت، وهناك داخل المضيق، علاوة على عين الماء، توجد آثار جميلة من العهود الساسانية والاسلامية بما فيها قلعة دختر وساقية ماء وأحواض ماء صخرية.

يشار الى ان مياه العين وصولاً الى المضيق تنزل على شكل قطرات من الجبل الى داخل المضيق، ما يعطي صورة ذات جمالية عالية.

واذا مررنا بقرية خشت سنرى ما تحتويه من الكثير من اشجار النخيل الباسقة، ثم نمر بطريق ضيق وسط مزارع القمح الخضراء الممتدة الى الجنوب، وهناك ايضا على مد البصر منظر جميل لمزارع الزهور الصفراء الى جانب بساتين النخيل. واذا استمرينا في الطريق على سفح سلسلة جبال جنوب المنطقة سنصل الى واد ضيق ورفيع بديع الشكل، يحتوي على مياه جارية نحتت على مر العصور اشكالاً بديعة على الصخور وعلى جدران الوادي الجبلية، وهذا كله يجعل المرء يحمد الباري تعالى على حسن خلقه وتكوينه. علماً ان هذا الوادي يحضى بمناخ معتدل عادة وحتى في فصل الصيف، لعدم وصول اشعة الشمس اليه سوى سويعات قليلة.

وفي اعلى الوادي، هناك عيون ماء صغيرة، تتجمع مياهها في احواض فيها اسماك صغيرة وضفادع وسرطانات ترتوي منها مختلف انواع الطيور.

يذكر ان اهالي المنطقة ولكي يصلون الى المضيق بسهولة قاموا في الازمنة القديمة بنشر الصخور على هامش الوادي على شكل درجات.

كما ان القنوات والجداول التي صنعت من الملاط والصخور، والتي يعود ماضيها الى بضعة قرون، تبين مدى اهتمام وعناية اهالي المنطقة بهذا المكان، حيث قاموا بتوجيه المياه المتوفرة الى الوادي المجاور.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/ خاص
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/3973 sec