رقم الخبر: 334086 تاريخ النشر: تموز 06, 2021 الوقت: 10:01 الاقسام: محليات  
أزمة الكهرباء في العراق داخلية؛ ايران مدت يد العون لحلها
المتحدث باسم وزارة الكهرباء العراقية:

أزمة الكهرباء في العراق داخلية؛ ايران مدت يد العون لحلها

أكد المتحدث باسم وزارة الكهرباء العراقية أحمد موسى، ان التخريب والإفراط في استخدام حصص المحافظات كانا من أهم الاسباب التي ادت الى حدوث أزمة الكهرباء الحالية في البلاد، وأن إيران تعمل مع بغداد لحل المشكلة.

وقال موسى في حديث خاص لوكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية "ارنا" ،: ان "العامل الأول في أزمة الكهرباء هو الهجمات الارهابية التخريبية الشديدة على الأبراج ومحطات الكهرباء العراقية" "بالإضافة إلى استهداف وتدمير عشرات الأبراج ، تم استهداف ثلاث محطات كهرباء في محافظة ديالى ومحطة كهرباء في محافظة صلاح الدين (سامراء)".
واشار الى ان " هذه الهجمات تسببت في انقطاع التيار الكهربائي وفصل شبكة الكهرباء الوطنية عن بعض المحافظات"، مؤكدا "هذا هو السبب الرئيسي لانخفاض امدادات الكهرباء في العراق".
وأوضح موسى، "إن خطوط الكهرباء الإيرانية ، وخاصة في محافظة ديالى ، تتعرض لاعتداءات تخريبية متكررة ، حيث تعرض خط نقل الكهرباء الإيراني في مرساد - ديالى قبل يومين لهجوم من قبل مخربين".
وتابع "السبب الثاني لأزمة الكهرباء في العراق هو تجاوز بعض المحافظات على استخدام حصص الكهرباء المخصصة لها".
وذكر موسى، انه "في الأيام القليلة الماضية، حدث انخفاض في نسبة الغاز المشغل للمحطات الكهربائية ، لكن تم تشكيل وفود حكومية عراقية وقدمنا مقترحات للجانب الإيراني، ووافقت جمهورية إيران الإسلامية على المقترحات".
وشدد على انه "رغم أن هذا لا يلبي احتياجات العراق من الكهرباء بشكل كامل ، إلا أن جمهورية إيران الإسلامية استجابت بشكل إيجابي للعراق وزادت إمدادات الغاز للعراق، لقد لعبت إيران دورًا رئيسيًا في تزويد منشأتنا بالوقود".
وختم حديثه قائلا: "في الماضي ، انخفض ضخ الغاز الإيراني في خطوط الكهرباء العراقية ، بسبب عدم سداد الديون التي في ذمة العراق لإيران، لكن رغم هذا الجانب الإيراني قبل مقترحاتنا ، وتوصلنا إلى اتفاق ، وزادت إيران متوسط ضخ الغاز في محطات الطاقة لدينا".
 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/ ارنا
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 5/0670 sec