رقم الخبر: 335573 تاريخ النشر: تموز 27, 2021 الوقت: 18:45 الاقسام: عربيات  
مواجهات خلال اقتحام قوات الاحتلال والمستوطنين" قبر يوسف" بنابلس
15 أسيرا فلسطينيا يواصلون إضرابهم في سجون العدو

مواجهات خلال اقتحام قوات الاحتلال والمستوطنين" قبر يوسف" بنابلس

*منظمة دولية: جرائم الحرب الصهيونية واضحة للعيان في حرب غزة

اندلعت ليلة الاثنين ـ الثلاثاء، مواجهات خلال اقتحام قوات العدو والمستوطنين لمدينة نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة بذريعة أداء طقوسهم التلمودية في قبر يوسف.

وأفادت مصادر فلسطينية أن دوريات العدو ترافقها جرافة عسكرية اقتحمت المنطقة الشرقية، وانتشرت في محيط قبر يوسف، وشرعت بعمليات تمشيط تمهيدا لاقتحام المستوطنين.

ودارت مواجهات عنيفة بين قوات العدو والشبان الذين أغلقوا شارع عمان بإطارات الكاوتشوك المشتعلة، ورشقوا دوريات الاحتلال بالحجارة، فيما أطلق الجنود قنابل الصوت والغاز.

وألقى شبان فلسطينيون، مساء الإثنين، زجاجات حارقة صوب سيارات للمستوطنين في المنطقة الواقعة بين القدس المحتلة ومستوطنة "غوش عتصيون".

وأفادت وسائل إعلام محلية، بأن شبّاناً ألقوا زجاجات حارقة تجاه سيارات للمستوطنين على طريق الأنفاق بين القدس و"غوش عتصيون" دون وقوع إصابات.

وتشهد مدينة القدس المحتلة حالة من التوتر والاحتقان بسبب الانتهاكات المستمرة التي ينفذها المستوطنون وجنود الاحتلال في المسجد الأقصى.

وشهد الأسبوع الماضي اندلاع مواجهات مع الاحتلال في 46 نقطة بالضفة الغربية والقدس المحتلة، أدت إلى إصابة جنديين من قوات الاحتلال و8 مستوطنين رشقا بالحجارة.

وتركزت المواجهات في ساحات المسجد الأقصى، ومنطقة باب العامود وبلدة الطور بمدينة القدس، وبلدة حوسان في بيت لحم، ومحيط مستوطنة "يكير" بسلفيت وبلدة بيتا جنوب نابلس.

وقبل أيام، وخلال مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي اندلعت في قرية النبي صالح، استشهد الفتى محمد منير التميمي (17 عاماً) متأثراً بإصابته برصاص الاحتلال.

في غضون ذلك يواصل 15 أسيرا فلسطينيا في سجون العدو الصهيوني إضرابهم المفتوح عن الطعام ، رفضا لاعتقالهم الإداري.

ويواصل الأسير سالم سالم زيدات من الخليل إضرابه منذ 16 يوماً، فيما يواصل الأسيران محمد منير اعمر ومجاهد حامد إضرابهما لليوم (14) على التوالي.

وأعلن الأسرى محمود الفسفوس وكايد الفسفوس ورأفت الدراويش وجيفارا النمورة الإضراب منذ (13) يوماً، فيما يواصل الأسير ماهر دلايشة إضرابه لليوم الثامن، وكذلك يواصل الأسرى: علاء الدين علي وفادي العمور وحسام ربعي وأحمد عبد الرحمن أبو سل ومحمد خالد أبو سل وأحمد نزال الإضراب لليوم السابع، ويخوض الأسير مقداد القواسمة الإضراب لليوم السادس على التوالي.

يذكر أن الأسرى المضربين يقبعون في سجون "النقب، وريمون، ومجدو"، وغالبيتهم أمضوا سنوات في سجون العدو.

من جهتها اتهمت منظمة "هيومان رايتس ووتش" الجيش الإسرائيلي بشن هجمات "ترقى على ما يبدو إلى مستوى جرائم الحرب" خلال الحرب التي استمرت أحد عشر يومًا ضد حركة حماس بغزة في مايو الماضي.

وأصدرت المنظمة الدولية الحقوقية استنتاجاتها بعد التحقيق في ثلاث غارات جوية إسرائيلية قالت جراءها استشهد 62 مدنيا فلسطينيا.

وأكدت المنظمة: "لم تكن هناك أهداف عسكرية واضحة في محيط تلك الهجمات".

من جهته قال جيري سيمبسون، مدير الأزمات والصراعات المسلحة في هيومن رايتس ووتش: "القوات الإسرائيلية نفذت هجمات في قطاع غزة في مايو دمرت عائلات بأكملها، دون وجود أي هدف عسكري واضح في مكان قريب".

ولم يصدر رد على التقرير من الجيش الإسرائيلي، الذي قال مرارا إن هجماته تستهدف مواقع عسكرية في غزة.

*إصابة شاب فلسطيني برصاص العدو في مدينة جنين

هذا وأصيب شاب فلسطيني، الثلاثاء، برصاص قوات العدو الصهيوني، خلال مواجهات اندلعت في مدينة جنين بالضفة الغربية.

وأفادت مصادر فلسطينية، بأن مواجهات اندلعت عقب اقتحام قوات العدو مدينة فجرا، ما أدى إلى إصابة شاب بالرصاص الحي في القدم.

وأضافت، أن تلك القوات داهمت منزلين على شارع جنين – نابلس، يعودان للمواطنين عماد أحمد الكادو، وعبد جمال أبو ناعسة، واعتقلتهما، بعد تفتيش منزليهما بطريقة استفزازية وتحطيم محتوياتهما.

كما اقتحم عشرات المستوطنين، صباح الثلاثاء، باحات المسجد الأقصى، بحماية مشددة من قوات العدو الصهيوني.

وأفادت مصادر مقدسية، أن عشرات المستوطنين المتطرفين اقتحموا باحات المسجد الأقصى، وأدوا طقوسا تلمودية فيه.

وتتم الاقتحامات على فترتين صباحية، وبعد صلاة الظهر عبر باب المغاربة في الجدار الغربي للمسجد بتسهيلات ومرافقة من قوات العدو.

*مخطّط خطير للعدو يستهدف باب العامود وشارع صلاح الدين

من جانبه طالب مجلس الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية في فلسطين المحتلة الملك الأردني عبد الله الثاني بصفته الوصيّ على الأماكن المقدسة الإسلامية والمسيحية في مدينة القدس بالتدخل السريع من أجل وقف ممارسات الاحتلال الإسرائيلي ومخططات التهويد وحماية أملاك الأوقاف هناك.

وقال مجلس الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية في بيان له: "على الرغم من كافة مخططات الاحتلال المتلاحقة، نجحت دائرة الأوقاف على دعم وتثبيت وترسيخ معادلات الصمود أمام موجات التهويد تارة والتهميش تارة أخرى، إلّا أن سلطات الاحتلال وضعت نفسها اليوم في صراع مباشر مع الوجود العربي المقدسي عبر أحد أخطر المخططات وأكثرها تدميرًا واستهدافًا لأحد أهم المراكز الثقافية والحضارية والتجارية في مدينة القدس المتمثل بشارع السلطان الناصر صلاح الدين".

كما شدد مجلس الأوقاف في البيان على أن مدينة القدس وضعها القانوني كمدينة تخضع لقوة قائمة بالاحتلال المبني على عنجهية القوة والتي لن تعطيه يومًا حقًا في تغيير أي وضع قانوني أو سياسي أو ديموغرافي في حدود المنطقة المحتلة، وعليه، فإن هذه المخططات وغيرها باطلة وتتعارض مع كل المبادئ والقوانين والأعراف الدولية ويجب رفضها وعدم التعاطي معها والعمل لإلغائها ووقفها.

*الفلسطينيون يُجبرون الاحتلال على التراجع عن هدم خيمة الشيخ جرَّاح

هذا وتراجعت قوات الاحتلال الصهيوني عن هدم خيمة الاعتصام في حي الشيخ جرَّاح في القدس المحتلة، وذلك بعد دعواتٍ فلسطينيةٍ للتصدّي للقرار الذي أخطرت به بلدية الاحتلال أهالي الحي.

وبعد أن حدَّدت سلطات الاحتلال الساعة الواحدة ظهرًا موعدًا لهدمها، دعا أهالي الشيخ جرَّاح الفلسطينيين للمشاركة الفاعلة رفضًا لقرارات الاحتلال الجائرة بحقِّ الحيّ، وخيم التضامن مع السكان.

وأوضح الفلسطيني مراد عطية من سكان حي الشيخ جرَّاح أن طواقم البلدية وضعت قرار الهدم على الخيمة، بحجة أنها مقامة على قارعة الطريق وهي "ملك عام"، مشيرًا إلى أنَّه بعد توافد الشبان الفلسطينيين إلى الحي، عادت شرطة الاحتلال بعد تعليق القرار بحوالي ساعة، وأبلغت السكان بتجميده من دون تحديد مدة، ثم عادت قوة من الشرطة وأكد الضباط ذلك.

واعتبر عطية أنَّه "من الواضح أن سلطات الاحتلال تراجعت عن قرار الهدم وجمدته، بعد توافد الشبان إلى الحي، وحضور الصحفيين".

ولفت إلى أنَّ سلطات الاحتلال تحاول معرفة ما "إذا كان الشارع المقدسي لا يزال يلتف ويذكر قضية حي الشيخ جراح قبل موعد المحكمة الأسبوع القادم".

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: القدس المحتلة ـ وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/5010 sec