رقم الخبر: 337451 تاريخ النشر: آب 24, 2021 الوقت: 15:35 الاقسام: محليات  
منظمة الطيران المدني الايرانية تصدر بياناً حول رحلات خطوط "كام"

منظمة الطيران المدني الايرانية تصدر بياناً حول رحلات خطوط "كام"

نفى المتحدث باسم منظمة الطيران المدني الايرانية "محمد حسن ذيبخش" المزاعم بشأن "اختطاف الطائرة الاوكرانية" كما قدم شرحا حول تفاصيل الرحلتين لخطوط "كام" الجوية التابعة لدولة افغانستان.

وفي تصريحه اليوم الثلاثاء، علق "ذيبخش" على الغوض الحاصل فيما يخص هبوط الطائرة التابعة للخطوط الافغانية (كام) في مطار مشهد (بمحافظة خراسان الرضوية – شرق).
وقال هذا المسؤول بوزارة الطرق الايرانية : ان طائرة من طراز بويينغ 737 تابعة لشركة "كام" للطيران، رقم التسجيل YAKMJ، كانت قد قلعت من مطار مشهد في 18 اغسطس الحالي باتجاه العاصمة الاوكرانية كييف، لكن بعد عدم السماح لها بعبور الاجواء التركية اضطرت هذه الطائرة ان تحط في مطار ارومية (بمحافظة اذربايجان الشرقية – شمال غرب) عند الساعة الحادية عشرة مساء، لغرض التزود بالقود؛ ومن ثم توجهت الطائرة عند الثالثة والنصف من فجر اليوم التالي (19 اغسطس) نحو مطار طشقند (في اوزبكستان) وقد حطت هناك عند الساعة السادسة و45 صباحا.     
واضاف ذيبخش : ان طائرة ثانية تابعة لشركة "كام" للطيران ايضا – رحلة رقم RQ501 قلعت امس (23 اغسطس) عند الساعة 11 والنصف من صباحا من مطار كابول وحطت في مطار مشهد عند الساعة الحادية و7 دقائق ظهرا للتزود بالقود ومن ثم اقلعت الى العاصمة الاوكرانية عند الساعة الخامسة و56 دقيقة عصرا لتحط في مطار كييف في الساعة التاسعة و9 دقائق  من مساء اليوم نفسه.
وفي وقت سابق، نقلت وسائل الإعلام عن نائب وزير خارجية أوكرانيا، "يفغيني ينين"، زعمه أن "طائرة أوكرانية كان من المفترض أن تنقل أوكرانيين من أفغانستان، اختطفت الأسبوع الماضي من قبل مجهولين وانه تم نقلها الى ايران على متنها مجموعة غير معروفة بدلاً من إجلاء الأوكرانيين".
وسرعان ما نفى المتحدث باسم الخارجية الأوكرانية "أوليغ نيكولينكو" تصريحات "ينين" هذه، مؤكدا ان لا توجد طائرات أوكرانية مختطفة في كابل، أو في أي مكان آخر؛ المعلومات حول الطائرة المخطوفة التي نقلتها وسائل الإعلام لا تتوافق مع الواقع".
 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/ ارنا
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/1389 sec