رقم الخبر: 338282 تاريخ النشر: أيلول 05, 2021 الوقت: 12:58 الاقسام: منوعات  
بيبيك في إسطنبول.. ملتقى المشاهير وعشاق طبيعة البوسفور

بيبيك في إسطنبول.. ملتقى المشاهير وعشاق طبيعة البوسفور

تتمتع منطقة بيبيك بنقاء الأجواء وسحر الطبيعة ما يجعلها مزارا لسكان المدينة وكل المدن التركية والسياح الأجانب. حيث تتدفق مياه مضيق البوسفور بين قارتي آسيا وأوروبا، وكأنه يُقسم مدينة إسطنبول التركية إلى شطري قصيدة ساحرة، بينما تعزف السفن العابرة على أوتاره سيمفونية من الطبيعة المتناغمة

 وتعد المنطقتان الواقعتان على ضفاف الشطرين ملتقى للحضارات والآثار والثقافات التاريخية، كما تنتشر على أطراف المضيق عدة مناطق سياحية ومن أبرزها بيبك على الجانب الأوروبي.

وتحظى منطقة بيبيك بإقبال كبير بين السياح من مختلف الجنسيات، لما تقدمه من توليفة سياحية تجمع بين عبق التاريخ وسحر الطبيعة، لا سيما في مشهد عبور البواخر بين البحرين الأسود ومرمرة.

هذا ومنحت الطبيعة المدينة الإسطنبولية جمالا خاصا متوجا بمضيق البوسفور ما جعلها قبلة عشاق السياحة الشاطئية والتاريخية، فكل زاوية من المدينة التركية العريقة تفوح بالمناظر الساحرة بالتوازي مع المناطق الأثرية الزاخرة.

وتضم المنطقة، قلعة روملي العثمانية التي تعد إحدى أعرق القلاع وأكثرها هيبة في تركيا، فضلا عن إطلالتها المميزة بين الأشجار على مضيق البوسفور.

وتتميز القلعة بأبراجها الشاهقة الارتفاع التي لعبت دورا حاسما في فرض الحصار حول المدينة عندما فتحها العثمانيون، خاصة بموقعها المباشر على مضيق البوسفور لتقييد حركة مرور السفن، وإحكام السيطرة. وحديثا باتت القلعة التاريخية مقصدا للسياحة الداخلية والخارجية، كونها واحدة من أهم المتاحف والمواقع الأثرية، إذ تحوي أسوارا، وأبراجا، ومدرجا، وجامعا، إضافة إلى موقعها الساحر لالتقاط الصور التذكارية المميزة.

فصوص الماس:

وتقع المنطقة على ساحل البوسفور مباشرة، حيث يجمع المضيق البحرين الأسود ومرمرة، وحيث تسير البواخر والقوارب يوميا بمختلف أحجامها تنقل البضائع وتنظم جولات سياحية للزائرين. كما تطل منطقة بيبيك على جسر السلطان محمد الفاتح المعلق، حيث تتلألأ أضواء السيارات العابرة على الجسر ليلا، لتضفي سحرا مميزا على المنطقة بأكملها.

وتترصع الحدائق بألوان أشجارها وزهورها كفصوص الماس حول المنطقة، ومن أبرزها حديقة التوليب الشهيرة، حيث تلتقي خضرة الأشجار مع زرقة المياه، لتهب نسمات طيبة خلال جولة التنزه في المنطقة وحدائقها. في حين يشكل الشطر الآسيوي بإطلالته من منطقة بيبيك إضافة طبيعية، ففي النهار له جمال جذاب، وفي الليل له سحر خاص مع الأضواء المتميزة الصادرة عن المنطقة.

البواخر والقوارب تسير يوميا بمختلف أحجامها تنقل البضائع وتنظم جولات سياحية للزائرين الأناضول وتتراص طاولات الإفطار والعشاء داخل المقاهي والمطاعم المنتشرة في منطقة بيبيك، لتجتمع حولها العائلات لا سيما في أيام العطلات ونهايات الأسبوع.

كما يجتمع الأصدقاء على طاولات الغداء يوميا، لما توفره مقاهي ومطاعم المنطقة من ترفيه وسحر ومناظر خلابة بإطلالتها المباشرة على مضيق البوسفور. وعادة تكون المنطقة محطة بارزة لمشاهير تركيا من الفنانين والممثلين، إذ يقطن العديد منهم في الفلل والمنازل المنتشرة على مضيق البوسفور.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/ وکالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/2410 sec