رقم الخبر: 338873 تاريخ النشر: أيلول 13, 2021 الوقت: 23:31 الاقسام: عربيات  
الجيش السوري يدخل بلدة اليادودة بريف درعا الشمالي الغربي
الاحتلال الأمريكي يدخل معدات وأسلحة إلى قواعده بسوريا

الجيش السوري يدخل بلدة اليادودة بريف درعا الشمالي الغربي

*إصابة متظاهرين بنيران مليشيات" قسد" الإرهابية بريف دير الزور

دخل الجيش السوري، الإثنين، بلدة اليادودة بريف درعا الشمالي الغربي في إطار التسوية التي تم التوصل إليها.

وقالت وكالة "سانا" السورية الرسمية إنه تم فتح مركز تسوية أوضاع المسلحين وتسليم السلاح في بلدة اليادودة.

وكانت وحدات من الجيش السوري، والجهّات المختصة دخلت إلى منطقة درعا البلد في 8 أيلول/سبتمبر الحالي، ورفعت العلم الوطني.

وأفادت وكالة "سانا" أنّ "الجيش بدأ بتثبيت بعض النقاط وتمشيط المنطقة إيذاناً بإعلانها خالية من الإرهاب".

وذكر مصدر محلي في حينها أنّه "تم تسوية أوضاع نحو 800 مسلح في درعا البلد"، كما عثرت وحدات من الجيش السوري على نفق تحت الأبنية السكنية في حي درعا البلد كانت تستخدم النفق للتسلل والاعتداء على الأحياء السكنية وحواجز الجيش في المدينة.

وفي وقتٍ سابق، وعلى مراحل متعددة، تم تنفيذ اتفاق التسوية الذي طرحته الدولة السورية، حيث تمت تسوية أوضاع العشرات من المسلحين وتسليم السلاحِ الذي كان في حوزة بعضهم، بهدف إنهاء سيطرة الإرهابيين وإعادة الأمن والاستقرار إلى جميع أرجاء المحافظة.

في غضون ذلك تواصل قوات الاحتلال الأمريكي تعزيز قواعدها على الأراضي السورية حيث أدخلت رتلاً محملاً بمعدات ومواد لوجستية وأسلحة إلى مطار خراب الجير بريف الحسكة.

وذكرت وكالة "سانا" أن رتلاً لقوات الاحتلال الأمريكي مؤلفاً من 45 آلية من ناقلات محملة بصناديق كبيرة مغلفة وبرادات وشاحنات وعدد من الصهاريج دخل عبر معبر الوليد غير الشرعي واتجه الى مطار خراب الجير بمنطقة المالكية بريف الحسكة الشمالي.

وأدخلت قوات الاحتلال الأمريكي خلال الأسابيع الماضية عشرات الشاحنات المحملة بأسلحة ومعدات عسكرية ولوجستية إلى الحسكة عبر المعابر غير الشرعية لتعزيز وجودها اللاشرعي في منطقة الجزيرة السورية ولسرقة النفط والثروات الباطنية السورية.

إلى ذلك أصيب عدد من المدنيين بجروح جراء إقدام مجموعات من ميليشيا “قسد” الإرهابية المدعومة من قوات الاحتلال الأمريكي على إطلاق الرصاص الحي على مظاهرة احتجاجية ضد الميليشيا بريف دير الزور الشرقي في سوريا .

وأفادت وكالة "سانا" بأن أهالي بلدة الصبحة خرجوا بمظاهرة احتجاجاً على ممارسات ميليشيا “قسد” الإرهابية القمعية ومواصلتها سرقة مقدرات المنطقة وثرواتها فضلاً عن الفلتان الأمني في مناطق سيطرتها.

ولفتت المصادر إلى أن ميليشيا “قسد” الإرهابية أطلقت الرصاص الحي بشكل عشوائي باتجاه المتظاهين ما أدى إلى وقوع عدد من الإصابات بين الأهالي.

*استشهاد شاب سوري بانفجار لغم من خلفات داعش

هذا واستشهد شاب سوري جراء انفجار لغم أرضي من مخلفات جماعة “داعش” الإرهابية بريف حماة الشرقي.

ووفق وكالة "سانا" أفاد مصدر في قيادة شرطة حماة بأن انفجار لغم أرضي من مخلفات “داعش” في الأراضي الزراعية التابعة لبلدة الصبورة بريف سلمية الشرقي تسبب باستشهاد شاب يبلغ من العمر 17 عاما.

وعمدت الجماعات التكفيرية إلى زرع الألغام والعبوات الناسفة في مناطق انتشارها بين المنازل وفي الطرقات والأراضي الزراعية قبل اندحارها من تلك المناطق بقصد إيقاع أكبر قدر ممكن من الأضرار بالمدنيين الذين عادوا إلى مناطقهم المحررة.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: دمشق ـ وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 1/9130 sec