رقم الخبر: 338947 تاريخ النشر: أيلول 15, 2021 الوقت: 08:53 الاقسام: عربيات  
احتجاجاً على جرائم الاحتلال.. 1400 أسير فلسطيني سيبدؤون إضراباً عن الطعام
إصابة 30 طالبا فلسطينيا خلال اقتحام الجيش الصهيوني قرية في طوباس

احتجاجاً على جرائم الاحتلال.. 1400 أسير فلسطيني سيبدؤون إضراباً عن الطعام

*عشرات المستوطنين يقتحمون المسجد الأقصى بحماية من قوات العدو

يبدأ نحو 1400 أسير فلسطيني إضراباً عن الطعام يوم الجمعة القادم احتجاجاً على جرائم الاحتلال الصهيوني المتواصلة بحق الأسرى في معتقلاته.

وأوضحت هيئة شؤون الأسرى والمحررين في بيان الثلاثاء أوردته وكالة وفا أنه وفي ظل هجمة الاحتلال المسعورة تجاه الأسرى في كل المعتقلات بعد تحرير ستة أسرى أنفسهم من معتقل (جلبوع) وإعادة اعتقال أربعة منهم وهم تحت التعذيب والتنكيل قررت الحركة الأسيرة الدفاع عن حقها وكرامتها في الحياة والحرية من خلال الشروع بإضراب مفتوح عن الطعام على شكل دفعات بدءاً من الجمعة المقبل تحت شعار (معركة الدفاع عن الحق).

وأشارت الهيئة إلى أن الدفعة الأولى من الإضراب ستضم 1380 أسيراً في عدة معتقلات وثم تدخل دفعات جديدة من الأسرى في هذه المعركة الثلاثاء المقبل كما سيضرب 100 أسير عن الماء يوم الجمعة اللاحقة لبدء الإضراب.

ودعت الهيئة المنظمات الحقوقية والإنسانية والقانونية الدولية إلى ضرورة وقف التزام الصمت تجاه ما يحصل في معتقلات الاحتلال ومحاسبة سلطاته على جرائمها تجاه آلاف الأسرى الذين ينكل بهم يومياً.

بموازاة ذلك ذكرت وسائل إعلام فلسطينية، الثلاثاء، عن اقتحام 117 مستوطناً صهيونياً، باحات المسجد الأقصى في القدس المحتلة، بحراسة مشددة من قوات الاحتلال. فيما تحدثت مصادر محلية عن اقتحام نحو 257 مستوطناً المسجد.

وقالت المصادر المحلية إن المستوطنين اقتحموا باحات المسجد، ونفذوا جولة استفزازية فيه، بحماية من شرطة الاحتلال.

وقبل أسبوع، اقتحم عشرات المستوطنين المسجد الأقصى، كان من بينهم المتطرف يهودا غليك، عبر باب المغاربة، على شكل مجموعات، ونفذوا جولات استفزازية في باحاته.

واعتقل الاحتلال أحد الشبان في مصلى قبة الصخرة في المسجد، بتهمة "التكبير" بالتزامن مع عملية اقتحام المستوطنين.

فيما عملت قوات أخرى من الاحتلال على تفريق وقفة منددة بالاستيطان جنوبي الضفة الغربية.

ويقول فلسطينيون إن سلطات الاحتلال تتساهل مع المستوطنين المعتدين، ضمن مساعٍ رسمية لتكثيف الاستيطان في الأراضي المحتلة.

وفي سياق آخر، أصيب الثلاثاء، مواطنين بالرصاص المعدني المغلّف بالمطاط، والعشرات بالاختناق جراء إطلاق قوات الاحتلال قنابل الغاز، بمواجهات اندلعت عقب مسيرة تضامنية مع الأسرى الفلسطينيين، في بلدة سعير شمال شرق مدينة الخليل.

وأفادت مصادر محلية بإصابة مواطنين بشكل مباشر بقنابل الغاز، وآخرين بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، والعشرات بالاختناق، في مواجهات اندلعت في منطقة واد خنيس، غربي بلدة سعير، عقب مسيرة تضامنية انطلقت من البلدة بمشاركة العشرات من تلامذة المدارس الذين رفعوا علم فلسطين وصوراً للأسرى القابعين في سجون الاحتلال، وردّدوا هتافات مطالبة بالإفراج عنهم.

وعمّ الإضراب الشامل، يوم السبت الماضي، محافظةَ جنين أيضاً، تلبيةً لدعوة القوى الوطنية والإسلامية إلى التضامن مع محرَّري سجن "جلبوع" المُعادِ اعتقالهم.

كذلك اندلعت مواجهات مع قوات الاحتلال في قرية خرسا جنوب مدينة دورا في الضفة الغربية.

وذكرت "شبكة قدس" على حسابها على "تويتر" أن "قوة مستعربين تابعة للاحتلال خطفت الشاب الفلسطيني أشرف عبد الطيراوي (28 عاماً)، أثناء تواجده في محله في شارع نابلس شرقي مدينة طولكرم.

هذا وشهدت المدن الفلسطينية مسيرات غضب ضد الاحتلال، دعت إليها الفصائل الفلسطينية رفضاً لانتهاكات الاحتلال بحق الأسرى، عقب تحرر ستة أسرى من سجن جلبوع، واعتقال 4 منهم في وقت لاحق.

من جانبه طالب نادي الأسير الفلسطيني بالكشف عن مصير الأسرى الأربعة الذين اعتقلهم الاحتلال بعد انتزاعهم حريتهم من سجن جلبوع الأسبوع الماضي، وطمأنة عائلاتهم.

وقال نادي الأسير، إن "سياسة الاحتلال في حجب المعلومات والتكتّم على أماكن احتجاز الأسرى تثير القلق".

وفي السياق، قال رئيس إدارة هيئة شؤون الأسرى والمحررين، حسن قنيطة، إن "أسرانا استطاعوا أن يشكلوا علامة فارقة".

هذا وأصيب عدد من الطلاب الفلسطينيين بحالات اختناق، الثلاثاء، جراء استنشاق الغاز المسيل للدموع خلال اقتحام قوات العدو لقرية تياسير شمال طوباس.

وقالت مصادر في الهلال الأحمر الفلسطيني، إن طواقمها تعاملت مع 30 إصابة بالاختناق لطلاب، ثم نقلتهم إلى عيادة الصحة في القرية.

وأفادت مصادر محلية، بأن قوات العدو التي اقتحمت القرية، أطلقت قنابل الغاز بكثافة ومباشرة باتجاه مدرسة الذكور الثانوية الواقعة شرقي البلدة، ما أدى لوقوع حالات اختناق بين الطلاب والمدرسين.

كما أصيب العشرات من المواطنين وطلبة المدارس بحالات اختناق، في مواجهات قرب الحرم الإبراهيمي بمدينة الخليل، جنوب الضفة الغربية.

واندلعت المواجهات على حاجز أبو الريش المقام على المدخل الجنوبي للبلدة القديمة غرب الحرم الإبراهيمي، أصيب خلالها العشرات من تلاميذ المدارس والمواطنين بحالات اختناق جراء استنشاقهم الغاز.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: القدس المحتلة ـ وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/5128 sec