رقم الخبر: 339382 تاريخ النشر: أيلول 20, 2021 الوقت: 19:54 الاقسام: عربيات  
سوريا تشارك في أعمال الدورة الـ 76 من الجمعية العامة للأمم المتحدة
وزير الدفاع السوري يبحث في الأردن أمن الحدود ومكافحة الإرهاب

سوريا تشارك في أعمال الدورة الـ 76 من الجمعية العامة للأمم المتحدة

*إصابة ثلاثة أطفال بانفجار لغم من مخلفات التكفيريين في سوريا

 تشارك الجمهورية العربية السورية في أعمال الدورة الـ 76 للجمعية العامة للأمم المتحدة بوفد رسمي برئاسة وزير الخارجية والمغتربين الدكتور فيصل المقداد حيث من المقرر أن تقوم الجمعية العامة بإجراء مناقشة عامة حول القضايا والبنود المدرجة على جدول أعمالها.

وسيجري الوزير المقداد على هامش أعمال الجمعية العامة عدداً من اللقاءات الثنائية مع عدد من وزراء الخارجية ومسؤولي الأمم المتحدة كما سيشارك في عدد من الأنشطة والفعاليات التي ستقام في إطار أعمال الجمعية العامة.

ووفقاً لبيان صادر عن الخارجية السورية" سيلقي وزير الخارجية والمغتربين بيان الجمهورية العربية السورية أمام الجمعية العامة يوم الاثنين الـ 27 من أيلول الجاري والذي سيتضمن موقف سورية من مختلف القضايا والتطورات المتعلقة بالوضع في سورية والمنطقة".

هذا وسيضم وفد الجمهورية العربية السورية إلى الجزء الرفيع المستوى من الدورة الـ 76 للجمعية العامة للأمم المتحدة إلى جانب الوزير المقداد كلاً من الدكتور بشار الجعفري نائب وزير الخارجية والدكتور عبدالله حلاق مدير إدارة المكتب الخاص وإهاب حامد من مكتب وزير الخارجية والمغتربين.

في سياق آخر استقبل رئيس هيئة الأركان المشتركة الأردني اللواء الركن يوسف أحمد الحنيطي، اليوم الأحد، في عمان، وزير الدفاع، رئيس أركان الجيش السوري العماد علي أيوب.

وجاء في بيان صادر عن القيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية أن "الحنيطي بحث مع أيوب خلال اللقاء العديد من القضايا ذات الاهتمام المشترك، وفي مقدمتها تنسيق الجهود لضمان أمن الحدود المشتركة بين البلدين، والأوضاع في الجنوب السوري، ومكافحة الارهاب والجهود المشتركة لمواجهة عمليات التهريب عبر الحدود، وخاصة تهريب المخدرات".

وجاء اللقاء في إطار الحرص المشترك على زيادة التنسيق في مجال أمن الحدود، بما يخدم مصالح البلدين الشقيقين.

ووفق البيان، فقد "أكد الجانبان خلال لقائهما استمرار التنسيق والتشاور المستقبلي إزاء مجمل القضايا المشتركة".

وتأتي هذه الزيارة بعد نحو ثلاثة أشهر على زيارة قام بها وزيرا النفط والكهرباء السوريان إلى العاصمة الأردنية، للبحث في سبل تعزيز التعاون بين البلدين في مجال الطاقة. وكانت هذه الزيارة الأولى لوفد حكومي سوري إلى الأردن، منذ اندلاع الحرب في سوريا العام 2011.

وكان وزير النفط والثروة المعدنية السوري بسام طعمة زار الأردن في 8 أيلول/سبتمبر الحالي، واتفق مع وزراء طاقة الأردن ومصر ولبنان على خريطة طريق لنقل الغاز المصري براً إلى لبنان الغارق في أسوأ أزماته الاقتصادية.

ويعتبر الأردن من بين دول عربية قليلة أبقت على علاقاتها واتصالاتها مع سوريا عقب اندلاع النزاع السوري العام 2011.

وتستضيف الأردن نحو 650 ألف لاجئ سوري مسجلين لدى الأمم المتحدة، بينما تقدر عمّان عدد الذين لجأوا إلى الأردن منذ اندلاع الحرب في سوريا بنحو 1,3 مليون.

من جانب آخر أصيب ثلاثة أطفال سوريين بجروح نتيجة انفجار لغم أرضي من مخلفات التكفيريين في ريف حماة الشمالي.

وذكرت وكالة "سانا" أن لغماً أرضياً من مخلفات الجماعات التكفيرية انفجر في بلدة الشريعة بمنطقة الغاب بريف حماة الشمالي ما أسفر عن إصابة ثلاثة أطفال بجروح نقلوا على إثرها إلى المشفى لتلقي العلاج والإسعافات الطبية اللازمة.

وعمدت الجماعات التكفيرية قبل اندحارها إلى زرع الألغام والعبوات الناسفة في أماكن انتشارها وإخفائها في القرى والبلدات وفي الأراضي الزراعية لإلحاق أكبر قدر ممكن من الضرر بالأهالي الذين يعودون إلى مناطقهم بعد تحريرها.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: دمشق ـ وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/1595 sec