رقم الخبر: 339463 تاريخ النشر: أيلول 21, 2021 الوقت: 18:03 الاقسام: دوليات  
روسيا ترفض ادعاءات أنقرة حول عدم شرعية الانتخابات في القرم
معربة عن أسفها لموقف تركيا

روسيا ترفض ادعاءات أنقرة حول عدم شرعية الانتخابات في القرم

أعلن المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف أن روسيا لا تقبل ادعاءات أنقرة حول عدم شرعية الانتخابات في القرم الروسية، ولا تخفي ذلك عن الجانب التركي.

وأضاف بيسكوف أن الكرملين يأسف لموقف تركيا إزاء القرم، معربا عن أمل موسكو "في تغير هذا الموقف مع مرور الزمن"، مشيرا إلى أن تركا تبقى شريكا لروسيا وأن "الخلافات القائمة بين موسكو وأنقرة حول بعض القضايا يجب ألا تعرقل تطور العلاقات الثنائية".

وكانت وزارة الخارجية التركية أعلنت الاثنين أن أنقرة لن تعترف بشرعية انتخابات الدوما (مجلس النواب) الروسي في شبه جزيرة القرم (التي أصبحت جزءا من روسيا بناء على نتائج استفتاء شعبي أجري هناك في مارس 2014) والتي تعتبرها تركيا لا تزال "جزءا من الأراضي الأوكرانية". وقالت الوزارة التركية إن أنقرة "لا تزال تدعم وحدة أراضي أوكرانيا وتعتبر ضم القرم غير شرعي".

وفي وقت سابق من الثلاثاء قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، إن "تركيا تعلم جيدا أن القرم هو جزء سيادي من الاتحاد الروسي، وتعلم جيدا أننا لن نتجاهل هذه التصريحات"، أي تصريحات الجانب التركي حول "عدم شرعية" انتخابات مجلس الدوما الروسي التي جرت في القرم.

على صعيد آخر، صرّح سكرتير مجلس الأمن الروسي، نيكولاي باتروشيف، في مقابلة مع صحيفة "أرغومنتي أي فاكتي" بأن تحالف أوكوس أصبح كتلة عسكرية أخرى موجهة ضد الصين وروسيا.

وفي حديثه عن المجموعة الرباعية التي تضم الولايات المتحدة والهند وأستراليا واليابان، وصفها باتروشيف بأنها "النموذج الأولي لنظير الناتو الآسيوي"، لافتا إلى أن: "واشنطن ستحاول استمالة دول أخرى إلى هذه المنظمة، بشكل أساسي، لمتابعة سياسات معادية للصين ولروسيا".

وقال سكرتير مجلس الأمن الروسي: "قبل أيام قليلة فقط، تم تشكيل كتلة عسكرية أخرى في المنطقة، هي "أوكوس" الأمريكية البريطانية الأسترالية، وهي تسعى إلى تحقيق نفس الأهداف. من سماتها أثناء إقامتها، أن الأمريكيين ضغطوا حتى على شركائهم الفرنسيين، وانتزعوا منهم صفقة مربحة بشأن بناء غواصات لكانبيرا. ومن الواضح أن التضامن الأطلسي له ثمن. أعتقد أن الكثيرين في باريس يتذكرون الآن قصة ميسترال".

وعلّقت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا على تشكيل هذا التحالف الرباعي المسمى "أوكوس"، مشيرة إلى أن "إقامة أوكوس أظهر أن الشراكة بالنسبة للدول الأعضاء فيه، تعني التحالف والالتزامات".

وأشارت زاخاروفا إلى أن هذه الاستراتيجية المشتركة للولايات المتحدة وأستراليا والمملكة المتحدة "فاجأت العالم بأسره".

وكانت الولايات المتحدة وبريطانيا إلى جانب أستراليا شكّلت في الأسبوع الماضي، الشراكة العسكرية الأمنية الجديدة "أوكوس"، الأمر الذي أثار استياء الصين وفرنسا.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/0624 sec