رقم الخبر: 340898 تاريخ النشر: تشرين الأول 16, 2021 الوقت: 20:08 الاقسام: عربيات  
بن حبتور: المشروع الصهيوني في المنطقة بدأ في التداعي
وزير الإعلام اليمني مخاطبا الأمم المتحدة: لم تعد هناك ضرورة للتباكي

بن حبتور: المشروع الصهيوني في المنطقة بدأ في التداعي

*مصرع قائد" اللواء 159" التابع لقوى العدوان في مأرب

قال رئيس حكومة الانقاذ الوطني في صنعاء عبدالعزيز بن حبتور خلال الاحتفال بالعيد الـ 58 لــ "ثورة 14 أكتوبر" إن "المشروع الصهيوني في المنطقة بدأ في التداعي بفعل ضربات وقوة محور المقاومة".

ولفت بن حبتور إلى أن "المرتزقة والعملاء القابعون في عواصم الخارج متورطون في المشروع الصهيوني لتفتيت اليمن والمنطقة"، مهنئاً الجيش واللجان الشعبية بتحرير عدد من المديريات والمناطق اليمنية.

يذكر أن الجيش اليمني تمكن، الجمعة، من السيطرة على مناطق واسعة في مديرية العَبْدِّيَة جنوب مأرب، بعد مواجهات عنيفة مع قوات هادي وحزب الإصلاح، المسنودة بمئات الغارات الجوية للعدوان السعودي خلال الأيام الماضية.

من جهته، قال عضو المجلس السياسي الأعلى في اليمن أحمد الرهوي إن الكفاح المسلح كان الخيار الصحيح لطرد بريطانيا وهو الخيار الذي أثبت نجاعته في صد العدوان عن الشعب اليمني.

وأضاف الرهوي "انتظروا عويل العدوان والأميركيين وهم يرون سيل التحرير يروي كل يوم مناطق ومديريات جديدة في اليمن"، مشيراً أيضاً إلى أن في العيد الـ 58 لثورة أكتوبر تتجلى قيمة التضحيات والأثمان التي دفعت من أجل الاستقلال ووجوب صون تلك التضحيات.

واعتبر الرهوي أن بريطانيا تحضر لكمائن فتنوية في الجنوب عبر تقديم مشاريع تقسيمية خطيرة للغاية.

وفيما يخص الوضع في لبنان، قال الرهوي "نتضامن مع اخوتنا في حزب الله لبنان بوجه مثيري الفتن لصالح العدو الأميركي والصهيوني".

من جانبه، علّق وزير الإعلام في الحكومة اليمنية في صنعاء "ضيف الله الشامي"، على استعادة قوات الجيش واللجان الشعبية مديرية العبدية بمحافظة مأرب اليمنية وما يسمى بـ"حصار العبدية" من قبل مرتزقة العدوان.

وقال الشامي، في تغريدة على "تويتر"، مخاطبا الأمم المتحدة: "أبلغوا المبعوث الأممي بأنه لم تعد هناك ضرورة للتباكي على ما أعلنوه حصار العبدية بمأرب".

وأضاف: "قمنا بالواجب، وفكينا الحصار، وأنقذنا المواطنين ممن استخدموهم دروعا بشرية".

وتُعد مديرية العبدية المديرية الحادية عشرة التي يتم تحريرها في مأرب من اصل اربع عشرة مديرة من جانب الجيش اليمني واللجان الشعبية.

بموازاة ذلك، لقي قائد “اللواء 159″، التابع لقوى العدوان، مصرعه بنيران الجيش واللجان الشعبية خلال الساعات الماضية في معركة تحرير العبدية من مسلحي العدوان والقاعدة، جنوب محافظة مارب.

وتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، أنباء مصرع قائد” اللواء 159″، عبدالحكيم عبدالرب الشدادي، الذي ينتحل رتبة عميد، وعدد من مرافقيه أثناء تطهير الجيش واللجان الشعبية وبدعم وإسناد من أبناء قبائل مارب الأحرار مديرية العبدية من مسلحي العدوان وعناصر القاعدة.

وأورد الناشطون اسماء لعدد من القيادات لاقت مصرعها بنيران الجيش في المنطقة ذاتها، بينهم القيادي عبدالرقيب أحمد النقاش، الذي ينتحل رتبة عقيد، وعبدالله نكير، عوض نكير، محمد مبخوت الاحرق، بالاضافة إلى خسائر فادحة في الأرواح والعتاد والعدة.

إلى ذلك، اوضحت مصادر مطلعة: أن قيادات العدوان وعناصر القاعدة قاموا بتفجير عدد من منازل المواطنين بعد أن جعلوا منها مخازن للأسلحة في منطقة بني عبد، والمناطق المجاورة لها.

وارجعت المصادر تفجير مخازن الأسلحة قبل هروب مسلحي العدوان من تلك المناطق، حتى لا تقع غنيمة بيد أبطال الجيش واللجان الشعبية.

*استشهاد فتاة وجرح مواطنين اثنين في صعدة.. و18 غارة على ثلاث محافظات

إلى ذلك، استشهدت فتاة وأصيب مواطنان بنيران العدو في محافظة صعدة، وشن طيران العدوان الأمريكي السعودي 18 غارة على ثلاث محافظات خلال الـ 24 ساعة الماضية.

وذكر مصدر أمني لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ): أن فتاة استشهدت جراء انفجار جسم من مخلفات العدوان في منطقة آل سالم بمحافظة صعدة، فيما أصيب مواطنان بقصف مدفعي سعودي على منطقة المفتاح بمديرية منبه الحدودية.

وشن طيران العدوان ثلاث غارت على مديرية الظاهر.

وأفاد المصدر بأن طيران العدوان شن عشر غارات على مديريتي العبدية والجوبة، وأربع غارات على مديرية صرواح في محافظة مأرب.

وأشار إلى أن الطيران شن غارة على منطقة الخسف في مديرية الحزم بمحافظة الجوف.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: صنعاء ـ وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/1852 sec