رقم الخبر: 341046 تاريخ النشر: تشرين الأول 18, 2021 الوقت: 19:21 الاقسام: عربيات  
السودان.. معتصمو القصر الرئاسي يحاصرون مقر رئاسة الوزراء

السودان.. معتصمو القصر الرئاسي يحاصرون مقر رئاسة الوزراء

حاصر متظاهرون سودانيون الاثنين مقر مجلس الوزراء بالعاصمة الخرطوم، فيما فرضت الشرطة طوقا أمنيا حول المقر.

وقالت وسائل إعلام سودانية بينها موقع "السوداني"، إن المعتصمين اتجهوا إلى مجلس الوزراء استعدادا للاعتصام أمامه مع الإبقاء على اعتصامهم الأول أمام القصر الجمهوري.

ونقل الموقع عن مصدر مطلع، أن الشرطة تحمي مقر المجلس، فيما أظهرت صور بثها ناشطون وصفحات على مواقع التواصل المتظاهرين وهم يحاصرون مجلس الوزراء وسط طوق أمني كثيف.

ويعتصم مئات السودانيين منذ السبت، أمام القصر الرئاسي للمطالبة بحل الحكومة الانتقالية وتوسيع قاعدة المشاركة السياسية، وذلك بدعوة من "قوى الحرية والتغيير - الميثاق الوطني".

وانبثق الميثاق الوطني عن "قوى إعلان الحرية والتغيير" التي قادت الحراك الشعبي الذي أطاح بنظام عمر البشير، ثم أصبحت تمثل الشريك المدني في الائتلاف الحاكم الذي لا يسوده الوفاق، إلى جانب المكون العسكري.

وبذلك انضم "الميثاق الوطني" للأصوات المطالبة بحل الحكومة وفي مقدمتهم المكون العسكري.

وفي 11 من الشهر الجاري، قال رئيس مجلس السيادة السوداني، عبد الفتاح البرهان، إنه لا حل للأزمة السياسية الراهنة في البلاد إلا بحل الحكومة الحالية وتوسيع قاعدة المشاركة في الحكم.

ويتهم المدنيون المكون العسكري بمساندة كيانات شرق السودان في التصعيد ضد الحكومة بهدف إضعافها، وهو ما ينفيه المكون العسكري الذي يرى أن الحكومة الانتقالية هي المسؤولة عن الأزمة.

وبدأت الأزمة بين شركاء الحكم الانتقالي، على خلفية موافق الأطراف من محاولة انقلاب عسكري فاشلة شهدتها البلاد في 21 سبمتبر/ أيلول الماضي.

ودعا الائتلاف الحاكم "قوى الحرية والتغيير إلى مشاركة الجماهير في مواكب إخراس الانقلابيين، ودعم الانتقال المدني والديمقراطي، والعدالة".

وأضاف: "ندعو إلى إكمال السلام وبناء قوات مسلّحة سودانية واحدة من دون شريك أو منافس من أي قوات أخرى".

وفي وقت سابق، كشف رئيس الوزراء السوداني، عبد الله حمدوك، عن "خارطة طريق" لإنهاء ما وصفه "بأسوأ وأخطر" أزمة سياسية تهدد الانتقال على مدى عامين في البلاد.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الخرطوم ـ وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/1641 sec