رقم الخبر: 343213 تاريخ النشر: تشرين الثاني 21, 2021 الوقت: 17:55 الاقسام: دوليات  
روسيا تدعو الناتو لوقف استفزازاتها قرب حدودها

روسيا تدعو الناتو لوقف استفزازاتها قرب حدودها

قال المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف، إنه يجب على دول الناتو التوقف عن ضخ الأسلحة إلى أوكرانيا، ووقف نشاطاتها الاستفزازية قرب حدود روسيا.

وفي حديثه عن الإجراءات التي يجب اتخاذها لحل الوضع المتوتر الحالي، أشار ممثل الكرملين إلى أن "الحل والمخرج موجود".

وأضاف بيسكوف: "يجب على الناتو وقف نشاطه الاستفزازي بالقرب من حدودنا، ويجب على الناتو التوقف عن نشر وتطوير بنيته التحتية السياسية والعسكرية قرب حدودنا".

وتابع بيسكوف، أنه يجب على الولايات المتحدة وحلفائها التوقف عن تركيز القبضة العسكرية عند الحدود الروسية.

وشدد على أنه "يجب على دول الناتو التوقف عن تزويد أوكرانيا بأسلحة حديثة، وبالتالي تشجيعها على القيام بأعمال مجنونة".

من جانب آخر، أعلن سيرغي ريابكوف نائب وزير الخارجية الروسي، يوم الأحد، أن اللقاء بين الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والأمريكي جو بايدن يتطلب تحضيرا جيدا وهو ما يجري في الوقت الحالي.

وفي تصريحات متلفزة قال ريابكوف أمس الأحد: إن أجندة اللقاء المرتقب "هائلة"، مضيفا: "لكن الاتصال يجب تحضيره جيدا كي يتحقق وهذا ما نقوم به".

وذكر الدبلوماسي أن لدى الولايات المتحدة مطالبات عدة ضد روسيا، بما في ذلك بشأن أوكرانيا، مضيفا: "يجب أن نشرح لهم ماهية التطورات وكيفيتها وهذا ما نعتني به الآن".

من جهته أشار المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف إلى أن موعد اللقاء بين بوتين وبايدن لم يتم تحديده بعد. وكان بيسكوف ذكر سابقا أن لقاء بين الرئيسين يمكن أن يجري قبل نهاية هذا العام، لكنه لم يستبعد عقده بعد حلول رأس السنة الجديدة.

*مباحثات بشأن التصعيد بين أرمينيا وأذربيجان

على صعيد آخر، ناقش الرئيس الروسي فلاديمير بوتين هاتفيا مع رئيس الوزراء الأرمني نيكول باشينيان مستجدات الوضع في جنوب القوقاز، في ظل تصعيد عسكري شهدته مؤخرا الحدود بين أرمينيا وجمهورية أذربيجان.

وذكرت الرئاسة الروسية (الكرملين) في بيان صدر يوم الأحد، أن بوتين وباشينيان خلال المكالمة "واصلا مناقشة الوضع في المنطقة والإجراءات التي تتخذ بغية استقراره"، وذلك "في سياق تطبيق الاتفاقات الثلاثية (الروسية-الأرمنية-الأذربيجانية) بخصوص قره باغ التي تم إبرامها في 9 نوفمبر 2020 و11 يناير 2021".

ولفت البيان إلى أن رئيس الوزراء الأرمني أعرب خلال المكالمة عن امتنانه لروسيا لما تبذله من جهود الوساطة لتسوية التوترات المتصاعد بين بلده وأذربيجان.

ويأتي ذلك على خلفية سقوط قتلى من كلا الجانبين جراء اشتباكات اندلعت في وقت سابق من الشهر الجاري عند الحدود بين أرمينيا وأذربيجان.

وجاء هذا التصعيد العسكري بعد نحو عام من الجولة الأخيرة من النزاع المسلح بين الجانبين الأرمني والأذربيجاني في منطقة قره باغ المتنازع عليها.

واختتمت جولة الصراع تلك بانتزاع جمهورية أذربيجان المدعومة من تركيا جزءا ملموسا من الأراضي التي كانت خاضعة على مدى سنين لسيطرة "جمهورية قره باغ" غير المعترف بها دوليا والمدعومة من أرمينيا، ونشر روسيا التي توسطت بين باكو ويريفان لوقف القتال قوات حفظ سلام في المنطقة المتنازع عليها.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 2/3673 sec