رقم الخبر: 343222 تاريخ النشر: تشرين الثاني 21, 2021 الوقت: 21:35 الاقسام: عربيات  
الرئيس العراقي والعبادي يؤكدان على حسم الطعون الانتخابية وفق القانون
الحشد الشعبي يطيح بقيادي بارز بتنظيم داعش الإرهابي في بغداد

الرئيس العراقي والعبادي يؤكدان على حسم الطعون الانتخابية وفق القانون

*رفع مئات العبوات والمتفجرات في ديالى شمال شرق العاصمة العراقية

أكد رئيس الجمهورية، برهم صالح، الأحد، ورئيس الوزراء الأسبق حيدر العبادي، على ضرورة حسم الطعون الانتخابية وفق القانون.

وقال مكتب صالح في بيان إن الأخير استقبل العبادي "لبحث مستجدات الأوضاع العامة في البلد وملف الانتخابات التشريعية".

وتم التأكيد، على "ضرورة حماية الأمن والاستقرار وتعزيز السلم الأهلي والمجتمعي في البلد، ورصّ الصف الوطني وتكاتف الجميع والركون الى الحوار والتلاقي في حسم المسائل العالقة".

وفي شأن الانتخابات ونتائجها، جرى التأكيد على "أهمية حماية المسار الديمقراطي، وضرورة حسم الطعون الانتخابية وفق القانون وعبر الهيأة القضائية المختصة، ووفق المعايير المهنية والحيادية لتكون مخرجاتها قانونية ودستورية وتنطلق نحو تشكيل حكومة قادرة على تلبية استحقاقات المرحلة وتطلعات المواطنين في حياة حرة كريمة".

ميدانياً تمكنت قوة من مديرية الأمن والانضباط في هيئة الحشد الشعبي، الاحد، من إلقاء القبض على عنصر بتنظيم “داعش” الارهابي يعمل ضمن ما يسمى ولاية العراق قاطع شمال بغداد

وذكر بيان لإعلام الحشد، إن "عملية القبض تمت بعد استحصال الموافقات الرسمية من قبل القاضي المختص بقضايا الحشد وبالتعاون مع القوة الماسكة في محافظة بغداد".

وأوضح البيان، إن "الإرهابي كان يعمل كعنصر (إداري) على درجة عالية من المعلومات، وقد تم اتخاذ الإجراءات القانونية الاصولية بحقه".

كما أعلن الحشد الشعبي، السبت، انه تم خلال العام الجاري رفع عبوات ناسفة كافية لتدمير مدينة كاملة في ديالى شمال شرق العاصمة العراقية بغداد.

وقال الناطق باسم محور ديالى صادق الحسيني، إن "الحشد الشعبي نجح في تأسيس عدة فرق مختصة لمكافحة المتفجرات، تمتلك خبرات في تفكيك ورفع مختلف الالغام والعبوات الناسفة التي زرعها الارهاب في المناطق المحررة".

وأضاف، أن "عدد العبوات الناسفة تم رفعها في ديالى خلال العام الجاري 2021 بالمئات، وهي كافية لتدمير مدينة كاملة خاصة وان بعضها يزن 50 كغم من المتفجرات".

واشار الى ان "رفع وتفكيك العبوات الناسفة انقذ المئات من الأبرياء، كما انه اسهم في اعادة احياء قرى محررة والاف من الدونمات"، مبينا ان "العبوات والالغام أهم أسلحة داعش الارهابي في استهداف امن المناطق المحررة واهاليها".

*القبض على 6 متسللين من سوريا باتجاه غرب نينوى

هذا وأعلنت خلية الإعلام الأمني، الأحد، القبض على 6 متسللين من سوريا باتجاه غرب نينوى.

وقالت الخلية في بيان إنه "استنادا لمعلومات كتيبة استطلاع الفرقة 15 وبالتنسيق مع شعبة استخبارات الفرقة واستخبارات لواء المشاة 71 والتي اكدت وجود تحرك لمجموعة اشخاص بالجانب السوري، بعد الاستعانة بالكاميرات الحرارية التي اوضحت تلك التحركات وتوجه المجموعة باتجاه اراضينا عبر قرية منيف الفيصل التابعة لناحية ربيعة المحاذية للحدود غربي نينوى، على ضوء ذلك وبالاشتراك مع قوة برية من الفوج الثاني لواء المشاة 71 تم نصب كمين للمتسللين في القرية المشار اليها والقبض عليهم، حيث تبين انهم 6 اشخاص يحملون الجنسية العراقية وكانوا قد غادروا العراق بطريقة غير مشروعة الى سوريا".

واضاف البيان انه "تم تسليمهم للجهات المعنية لاتخاذ الاجراءات القانونية بحقهم".

* وزير الخارجية العراقي يبحث مع نظيره اليوناني العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها

إلى ذلك بحث وزير الخارجية فؤاد حسين، الأحد، مع نظيره اليوناني نيكوس ديندياس العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها.

وقالت وزارة الخارجية في بيان إن "الوزير فؤاد حسين التقى مع وزير الخارجيّة اليونانيّ نيكوس ديندياس، وتناول اللقاء بحث العلاقات الثنائيّة المُتميِّزة بين البلدين، وسُبُل تعزيزها، وأهمّية تجسير التعاون عبر خلق فرص من شأنها أن تُحقّق تطلُّعات الشعبين الصديقين".

وبحسب البيان "تحدّث الوزير عن مُستجدّات الأوضاع السياسيّة في العراق، وآخرها الانتخابات، وكيف تعاملت مُفوضيّة الانتخابات مع الاعتراضات، ومن المُنتظَر أن تُعلَن النتائج النهائيّة في الأيام القليلة المقبلة، ليبدأ الحراك السياسيّ باتجاه تشكيل الحُكُومة الجديدة".

كما تناول وزير الخارجية "موضوع المهاجرين العراقيين العالقين في بيلاروسيا، ومساعي الحُكُومة لتقديم الدعم والمساعدة لهم، وإعادتهم عبر تسيير رحلات عودة طوعيّة إلى بغداد، مُشدِّداً على ضرورة إبعاد هذا الملفِّ الإنسانيِّ عن التسييس".

من جهته أعرب وزير الخارجية اليوناني ديندياس عن "اهتمام بلاده بتعزيز العلاقات بين بغداد وأُثينا في ضوء ما يجمع كلا البلدين من مُشترَكات تاريخيّة، وحضاريّة راسخة".

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: بغداد ـ وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 1/1991 sec