رقم الخبر: 343452 تاريخ النشر: تشرين الثاني 24, 2021 الوقت: 18:22 الاقسام: دوليات  
روسيا والصين تبديان قلقهما من "قمّة الديمقراطية" الاميركية

روسيا والصين تبديان قلقهما من "قمّة الديمقراطية" الاميركية

وصف الناطق باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف، "قمة الديمقراطية" المقرر عقدها الشهر القادم، بأنها محاولة اميركية لإنشاء خطوط تقسيم جديدة، مشيرا إلى أن موقف روسيا من هذه القمة سلبي.

وقال بيسكوف للصحفيين، يوم الأربعاء: "نقف موقفا سلبيا بلا شك من هذه القمة. ولا تعد إلا محاولة لإنشاء خطوط تقسيم جديدة. في أوائل التسعينيات من القرن الماضي كنا نناضل من أجل إزالة وتخفيض خطوط التقسيم، لكن الولايات المتحدة تفضل في الوقت الراهن أن تنشئ خطوط تقسيم جديدة وتقسم البلدان إلى جيدة من وجهة نظرهم وسيئة في نظرهم أيضا".

وأشار إلى أن الولايات المتحدة تحاول فرض مفهومها للديمقراطية على دول أخرى وخصخصة هذا المصطلح.

وأوضح: "تحاول خصخصة كلمة "الديمقراطية"، أي أن الديمقراطية (من وجهة نظرهم) هي فقط ما يتوافق مع فهم واشنطن. ومن الواضح أنه لا يمكن ولا يجب أن يكون كذلك. وهو ليس موجودا حقا".

الى ذلك، أعلنت وزارة الخارجية الصينية، يوم الأربعاء: إن بكين تعارض بشدة الدعوة التي وجهتها الولايات المتحدة لتايوان للمشاركة في "قمة الديمقراطية" المقرر عقدها الشهر القادم.

وكانت إدارة الرئيس الاميركي، جو بايدن، قد دعت تايوان وأكثر من 100 دولة لحضور "قمة الديمقراطية" التي ستعقد عبر الإنترنت يومي التاسع والعاشر من ديسمبر القادم، في خطوة تثير حفيظة بكين التي تعتبر الجزيرة، التي تتمتع بحكم ديمقراطي، جزءا من أراضيها.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/0620 sec