رقم الخبر: 345161 تاريخ النشر: كانون الأول 20, 2021 الوقت: 20:56 الاقسام: عربيات  
سياسيون عراقيون: المقاومة جاهزة لردع الاحتلال في حال عدم الخروج من العراق
كتائب حزب الله: استهداف السفارة الأميركية جاء لخلط الأوراق

سياسيون عراقيون: المقاومة جاهزة لردع الاحتلال في حال عدم الخروج من العراق

* تفاصيل القضاء على إرهابيين اثنين من داعش في ديالى

شددت أوساط سياسية في العراق على ضرورة انهاء الوجود الأميركي بالكامل من العراق وتنفيذ اتفاقية بغداد وواشنطن بكل فقراتها، مؤكدين ان المقاومة أعلنت جاهزيتها لاخراج المحتل بالقوة في حال استمرار تواجده على ارض العراق، إضافة الى اتباع الأساليب القانونية التي تكفل للعراق استقلاليته.

وقال عضو تحالف الفتح علي حسين، ان "رئيس الحكومة السابق عادل عبد المهدي قد عمل على اخراج قوات الاحتلال الأميركي من العراق، وبغداد وقعت مع واشنطن اتفاقية الانسحاب قبل اشهر، لذا فأن اخراج القوات المحتلة بالكامل بات ملزما للإدارة الأميركية، حيث ان عدم تطبيق الاتفاقية سيواجه بردة فعل من قبل المقاومة".

من جانب آخر، اكد عضو تحالف الفتح حامد عباس، ان "فصائل المقاومة على أتم الاستعداد لمواجهة الاحتلال الأميركي، في حال الاستمرار بالتواجد داخل الأراضي العراقية وعدم تطبيق اتفاقية الانسحاب، في وقت لاتوجد فيه أي ثقة بشأن الخروج الفعلي لهذه القوات، خصوصا ان القواعد التي تتواجد فيها هذه القوات لايمكن الدخول لها من قبل الجانب العراقي".

من جهة أخرى، حذر المحلل السياسي كريم الخيكاني ، من "استمرار الوجود الأجنبي داخل العراق، الامر الذي سيكون سببا في إراقة الكثير من الدماء في حال اندلاع المواجهة المباشرة لاخراج المحتل بالقوة من الأراضي العراقية، خصوصا ان الموقف الحكومي مازال ضعيفا امام الإدارة الأميركية".

من جهته، قال المتحدث العسكري باسم كتائب حزب الله العراق، جعفر الحسيني، الأحد، إنّ "استهداف السفارة الأميركية الأحد جاء لخلط الأوراق".

وأضاف الحسيني أنّ "جهات مشبوهة نفذت العملية في توقيت مريب لتحقيق أجندات خبيثة"، مشيراً إلى أنّ "أسلوب الاستهداف وقصف المدنيين بحجة ضرب السفارة يكشف أن المستفيد هو العدو الأميركي".

وفي وقت سابق الأحد، تعرضت المنطقة الخضراء، وسط بغداد، لهجوم بصاروخين من طراز كاتيوشا.

ميدانياً، أعلنت خلية الإعلام الأمني العراقية الاثنين، مقتل إرهابيين اثنين بضربة جوية لطائرات F_16 العراقية في ديالى قى الناحية الشرقية من العراق .

وذكرت الخلية، في بيان لها وفقا لوكالة الأنباء العراقية (واع)، أنه بإشراف ومتابعة من قيادة العمليات المشتركة، ووفقاً لمعلومات من وكالة الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية في وزارة الداخلية العراقية، نفذ طيران القوة الجوية بواسطة طائرات F16 العراقية ضربة جوية في ناحية السعدية ضمن قاطع قيادة عمليات ديالى، وأضافت أن الضربة أسفرت عن قتل عنصرين من عصابات داعش الإرهابية.

*الاستخبارات العراقية تلقي القبض على إرهابي حاول دخول محافظة الأنبار

بموازاة ذلك، تمكن جهاز الاستخبارات العسكري العراقى، الاثنين، من القبض على أحد الإرهابيين الذين حاولوا دخول محافظة الأنبار قادما من سامراء في محافظة صلاح الدين، وذلك في عملية استخبارية نوعية ومتابعة دقيقة ومعلومات مؤكدة لشعبة استخبارات العراقية وتحديدا الفرقة العاشرة.

وأكدت الاستخبارات العسكرية العراقية في بيان لها أن ذلك يأتي في ضوء المعلومات وبالتعاون مع قوة برية من الفوج الرابع لواء المشاة 39، مشيرة إلى أنه تم نصب كمين محكم للإرهابي في مدخل مدينة الأنباء من اتجاه سامراء حيث تم إلقاء القبض عليه.

ولفتت الاستخبارات العراقية إلى أن الإرهابي من المطلوبين للقضاء بموجب مذكرة قبض وفق أحكام المادة 4 إرهاب، حيث تم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بحقه اصوليا.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: بغداد ـ وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 1/5908 sec