رقم الخبر: 345708 تاريخ النشر: كانون الأول 29, 2021 الوقت: 12:11 الاقسام: علوم و تکنولوجیا  
نجاح مخترع إيراني في إنتاج بروتين غذائي من البلاستيك
لأول مرة في العالم؛

نجاح مخترع إيراني في إنتاج بروتين غذائي من البلاستيك

لأول مرة في العالم، نجح مخترع إيراني في تصميم وإنجاز نظام علمي حديث يمكنه تحويل البلاستيك إلى بروتينات حيوية صالحة للأكل، وبهذا الاختراع تمكن من الفوز بالميدالية الذهبية في مسابقة الاختراع العالمية السابعة عشر التي جرت مؤخرا في كوريا الجنوبية.

وبحسب وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية (إرنا)، فإن الدكتور حامد ميلاني، المخترع والباحث الذي بنى مؤخرًا مفاعلًا بيولوجيًا لتسريع تحلل البلاستيك لأول مرة خلال 14 ساعة وإنتاج الوقود اللازم للمركبات الفضائية، واصل مشروعه البحثي لإنتاج البروتين من حبيبات البلاستيك. وقد تم منحه الميدالية الذهبية في مسابقة كوريا الجنوبية العالمية للاختراعات السابعة عشرة (SIIF 2020) والتي تعد واحدة من أهم الأحداث الدولية المرموقة في مجال الابتكار والاختراع، لهذا المشروع.

وأخبر الطبيب المخترع وكالة أنباء أرنا عن هذا المشروع: انه يتكون من النظام الحيوي الذي يقوم بتحويل البوليمرات البلاستيكية إلى بروتين صالح للأكل ويتكون من ثلاثة مفاعلات من الجيل الجديد التي يمكنها تحويل أنواع مختلفة من البلاستيك إلى بوليمرات بناءة خلال 14 ساعة، وهو أقصر وقت تحلل بلاستيكي في العالم.

وقال ميلاني: في الجزء الأول من هذا النظام، يتم تركيب مفاعل بيولوجي نانوي حيث يتم استخدام تقنية تثبيت جديدة على خميرة جاهزة، وكذلك على جزيئات أكسيد الحديد النانوية والأنابيب النانوية الكربونية، وتحويل النفايات البلاستيكية. إلى بوليمرات فاعلة.

وأضاف: وفي الجزء الثاني، يتم تصميم مفاعل تخمير باستخدام العازلات البكتيرية لتحويل الكربون إلى بروتين صالح للأكل، وهو بروتين بيولوجي يحتوي على مستويات عالية من الأحماض الأمينية الأساسية مثل ليسين وميثيونين وثريونين.

وصرح الباحث أنه حتى الآن لم يحقق ما حققناه في ايران، سوى عدد قليل من البلدان في العالم، بما في ذلك الولايات المتحدة، بل أن ما حققناه يخضع لتقنية بيولوجية جديدة نجحت في تحويل البلاستيك إلى بروتين. وبناءً على استخدام الإنزيمات تمكنا أن ننجز سرعة عالية لتحلل أنواع مختلفة من البلاستيك مقارنة للطرق السابقة مع كفاءة أعلى لا حاجة لنظام معقد، بل مع تحكم أسهل في العملية وقابلية إعادة استخدام نظام الإنزيم.

إن هذه الطريقة الرائدة، أدت الى تقليل الأضرار البيئية الناتجة عن إنتاج النفايات البلاستيكية، كما وفرت أيضًا إمكانية تأمين غذاء آمن ومستدام.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/ خاص
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 5/2855 sec