رقم الخبر: 346670 تاريخ النشر: كانون الثاني 12, 2022 الوقت: 17:07 الاقسام: اقتصاد  
بداية حقبة جديدة من العلاقات الاقتصادية بين إيران وسوريا
خلال محادثات وزير الطرق الإيراني مع رئيس الجمهورية وكبار المسؤولين السوريين

بداية حقبة جديدة من العلاقات الاقتصادية بين إيران وسوريا

قال وزير الطرق وإعمار المدن الايراني: إن تعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية بين دمشق وطهران على جدول الأعمال وستجري محادثات مع المسؤولين السوريين في مختلف المجالات، بما في ذلك الصناعة والبناء والبنية التحتية.

ووصل رستم قاسمي، مساء الثلاثاء، إلى العاصمة السورية دمشق على رأس وفد اقتصادي وسياسي رفيع المستوى في رحلة تستغرق ثلاثة أيام .وسيلتقي وزير الطرق خلال هذه الزيارة الرئيس السوري بشار الأسد ورئيس الوزراء ووزراء آخرين، فضلاً عن محافظ المركزي السوري للتشاور معهم حول رسم خارطة طريق لتعزيز التعاون الاقتصادي بين طهران ودمشق.

وكان في استقبال وزير الطرق وإعمار المدن الايراني في مطار دمشق كل من وزير الاقتصاد السوري سامر خليل، والسفير الايراني مهدي سبحاني.

وأفاد قاسمي لدى وصوله سوريا بأنه يترأس وفداً من المسؤولين السياسيين والاقتصاديين الايرانيين، مما يدل ذلك على الإرادة الجادة لحكومة الجمهورية الإسلامية الايرانية لتعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري مع سوريا. وأوضح أن نهاية الحرب في سوريا هي بداية حقبة جديدة من العلاقات الاقتصادية بين البلدين، مؤكداً ان المحادثات ستكون في مختلف المجالات، بما في ذلك الصناعة والبناء ومرافق البنية التحتية.

من جانبه، أشار وزير الاقتصاد السوري إلى الأواصر المشتركة المتينة التي لا تنفصم بين البلدين، وقال: نحن في سوريا نتطلع الى تعاون واسع مع إيران .وأعرب خليل عن أمله في أن تؤدي لقاءات قاسمي والوفد المرافق له مع المسؤولين السوريين إلى إبرام إتفاقيات تسهم في تعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية بين الجانبين.

* الصادرات السلعية تنمو 90%

إلى ذلك، أعلن رئيس الغرفة التجارية الايرانية - السورية المشتركة ان الصادرات السلعية الى سوريا سجلت نمواً بنسبة 90 بالمئة في الشهور التسعة الأولى من السنة المالية الجارية (فترة 21 مارس/ آذار حتى 20 ديسمبر/ كانون الأول 2021).

وأوضح كيوان كاشفي، في تصريح له أمس الأربعاء، ان الصادرات الايرانية لسوريا بلغت 160 مليون دولار صعوداً عن 84 مليون دولار المسجلة في الفترة المناظرة 2020. وأشار الى أن غالبية السلع المصدرة تتعلق بالصناعات الهندسية، منها قطعات ومكونات التوربينات البخارية بجانب المواد الغذائية والأدوية.

ونوه كاشفي الى أن الصادرات السورية الى ايران بلغت 9ر22 مليون دولار في الشهور التسعة المذكورة بنمو 35 بالمئة على أساس سنوي، حيث إن الفوسفات تصدر قائمة السلع المصدرة. واستطرد قائلاً: ان تدشين مركز "ايرانيان" التجاري في دمشق من قبل غرفة التجارة والصناعة والمعادن الايرانية كانت عاملاً في تسهيل التجارية البينية.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/7590 sec