رقم الخبر: 346769 تاريخ النشر: كانون الثاني 14, 2022 الوقت: 18:04 الاقسام: عربيات  
كتائب حزب الله: عصابات الإمارات وبريطانيا مسؤولة عن عمليات إطلاق الصواريخ
قصف صاروخي يطال مجمع السفارة الأميركية في بغداد

كتائب حزب الله: عصابات الإمارات وبريطانيا مسؤولة عن عمليات إطلاق الصواريخ

*الإطاحة بإرهابي خطير في كركوك.. واعتقال 11 إرهابياً في الأنبار

قال أبو علي العسكري مسؤول المكتب الأمني في كتائب حزب الله العراق في تغريدة له على "تويتر" الجمعة إنّ "عمليات إطلاق الصواريخ الطائشة وسط المناطق الآهلة بالسكان بذريعة استهداف السفارة الأميركية ما هي إلا استهداف مقصود ضد المدنيين الأبرياء".

وأضاف المسؤول أنّ "العصابات المرتبطة بالإمارات وبريطانيا هي من تقف وراء هذه الجريمة، والتي جاءت رداً على الحكم الولائي الذي أصدرته المحكمة الاتحادية العليا الجمعة".

والخميس، أفاد مصدر محلي، في العراق بتعرّض مجمع السفارة الأميركية في العاصمة بغداد لقصف بـ3 صواريخ.

وأشار المصدر إلى "سماع أصوات 3 ضربات صاروخية في أنحاء بغداد"، وفُعّلت "المنظومة الدفاعية بعد تعرض السفارة لهجوم صاروخي".

وأعلن مصدر أمني عراقي: سقوط "جريحتَين في الهجوم الصاروخي الذي استهدف المنطقة الخضراء".

وفيما اعتبر الرئيس العراقي، برهم صالح، أنّ "استهداف البعثات الدبلوماسية وتعريض المدنيين للخطر عمل إرهابي إجرامي". رأى الأمين العام لعصائب أهل الحق، قيس الخزعلي، أنّ "أسلوب استهداف المنطقة الخضراء وتوقيته، هما محاولة لخلط الأوراق". وأكّد الخزعلي: أنّ "قرار فصائل المقاومة حالياً هو عدم استهداف السفارة الأميركية".

من جهته، أدان رئيس تحالف الفتح هادي العامري، الجمعة، الاعتداءات على المنطقة الخضراء ومقرات الأحزاب السياسية في العاصمة بغداد.

وقال العامري في بيان: "ندين بشدة الاعتداءات الأخيرة على المنطقة الخضراء ومقرات الأحزاب السياسية بشكل عام". وأضاف: أن "هذه الاعمال غير مبررة وعلى الأجهزة الامنية ان تقوم بواجباتها في ضبط الأمن وحماية المواطنين وممتلكاتهم".

كما حذر رئيس تحالف قوى الدولة الوطنية عمار الحكيم ، الجمعة، من وجود "مخطط" مريب لزعزعة استقرار العراق.

وقال الحكيم في تدوينة: "إن استهداف مقرات أحزاب وقوى سياسية ينذر بوجود مخطط مريب لزعزعة استقرار العراق وتهديد أمنه".

من جانب آخر، أعلنت وزارة الداخلية العراقية، الجمعة، القبض على مطلوب بقضايا إرهابية في محافظة كركوك.

ونقلت وسائل إعلام عراقية، صباح الجمعة، عن بيان للداخلية العراقية، أنه بحسب معلومات استخبارية وبعملية نوعية، تمكنت قوة من اللواء الثامن عشر الفرقة الخامسة شرطة اتحادية، من إلقاء القبض على أحد المطلوبين الإرهابيين.

وجاءت عملية إلقاء القبض على الإرهابي، بناء على المادة "4/إرهاب" في منطقة (الرش) بمحافظة كركوك، بالتنسيق مع مفارز استخبارات اللواء، التابعة لوكالة الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية العراقية.

وأفاد بيان الداخلية العراقية بأنه "تم إحالة المتهم المطلوب إلى الجهات المختصة بهدف إكمال الإجراءات القانونية والتحقيقية اللازمة بحقه".

كما أعلن جهاز الأمن الوطني، الجمعة، اعتقال 11 إرهابياً في مناطق متفرقة من محافظة الأنبار.

وقال الجهاز في بيان إنه: "بناءً على معلومات استخبارية دقيقة؛ تمكنت مفارز جهاز الأمن الوطني في مناطق متفرقة بمحافظة الأنبار من إلقاء القبض على أحد عشر ارهابياً استناداً على مذكرات قبض صادرة وفق احكام المادة (4/ ارهاب)".

وأضاف: أن "الإرهابيين جرى تدوين افاداتهم بعدما اعترفوا بانتمائهم لعصابات داعش الارهابية وشاركوا بمواجهات وتعرضات على القوات الامنية خلال عمليات التحرير".

 وأشار إلى أنه "تمت إحالتهم الى الجهات القانونية المختصة لاتخاذ الإجراءات اللازمة بحقهم لينالوا جزاءهم العادل".

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: بغداد ـ وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 2/1700 sec