رقم الخبر: 346770 تاريخ النشر: كانون الثاني 14, 2022 الوقت: 18:03 الاقسام: عربيات  
صنعاء: المبادرة الإيرانية هي مفتاح حل الأزمة في اليمن
سلاح الجو والمسيّرات اليمنية تستهدف تجمعات المرتزقة في شبوة

صنعاء: المبادرة الإيرانية هي مفتاح حل الأزمة في اليمن

*المدير التنفيذي لشركة النفط: أزمة وقود خانقة في مختلف المحافظات *القطاع الصحي يدين استهداف تحالف العدوان لمستشفى ٤٨

قال وزير الخارجية في حكومة الانقاذ اليمنية، هشام شرف، إنّ مبادرة إيران لحل الأزمة في اليمن "هي مفتاح للحل" في البلاد، مضيفاً : أنّ المبادرة "تعاملت مع موضوع الحرب والحصار في اليمن، وآلية المفاوضات وتطبيع الأوضاع".

وأضاف شرف: أنّ "وضع المبادرة الإيرانية في إطار البحث أو التعديل البسيط سيكون هو المدخل الرئيس لحل ما يدور في اليمن"، داعياً إلى "أخذ المبادرة الايرانية الآن، ومناقشتها مع الجميع".

وأكّد وزير الخارجية اليمني: أنّ السعودية "تبحث عن مبرر للعدوان، لكن ما نودُّ قوله إنّها لن تهزم اليمنيين بعدوانها، والمطلوب هو الحوار بلغة السلام".

وطالب الوزير اليمني تحالف العدوان السعودي بأن "يوقف دعمه للميليشيات والجماعات المسلحة الخارجة عن القانون"، لافتاً إلى أنّ هذه الجماعات "ستعكّر أي خطوات نحو السلام".

وأكد شرف: أن القتل والتدمير ليس الأسلوب الصحيح، وأن ما حصل في اليمن يستدعي من العقلاء أن يجلسوا ويراعوا مصلحة البلد.

وأضاف: نحن نقاتل من أجل شعبنا ولا نريد شيئًا من السعودية بل هي من تريد الهيمنة على بلدنا.

وفي ختام حديثه، قال وزير الخارجية الیمني: نحن في صنعاء نتكلم عن أمور تخص بلادنا وشعبنا، كما إننا ننظر الى فترة ما بعد العدوان، وماذا سيقول أبناء شعبنا عنا.

وأردف: من حق أبناء اليمن أن يعيشوا في بلد حر ومستقل وفيه عدالة، موجهًا رسالته للعالم بأن اليمن بلد السلام ويريد أن يعيش بسلام مع الاخرين.

وتابع قائلًا: نحن معجبون بالتجربة الايرانية وما مرت به الجمهورية الإسلامية منذ الثورة وحتى اليوم، مؤكدًا اننا قريبون من الاستفادة من التجربة الإيرانية وسنصل إلى ذلك.

وكانت إيران طرحت، في نيسان/أبريل 2015، مبادرةً لوقف الحرب في اليمن، وتنص على الوقف الفوري لإطلاق النار في البلاد، والبدء في خطة للمساعدات الإنسانية، والشروع في حوار يمني يفضي إلى تشكيل حكومة ذات قاعدة موسعة.

وأعربت وزارة الخارجية الإيرانية، في آذار/مارس الماضي، عن استعداد طهران "لدعم أي مبادرة سلام تكون قائمة على إنهاء العدوان، ووقف شامل لإطلاق النار، وإنهاء الاحتلال، ورفع الحصار الاقتصادي، والبدء بمفاوضات سياسية".

من جهة اخرى، علّق شرف على الفيديو المزوّر، والذي عرضه الناطق باسم تحالف العدوان السعودي تركي المالكي، قبل أيام، وقال فيه إنّه يُظهر "موقع تجميع الصواريخ البالستية وتركيبها في ميناء الحديدة"، بالقول إنّه "عمل سينمائي" يهدف إلى خلق ذريعة لضرب الحديدة.

وأعرب وزير الخارجية اليمني عن استيائه من الموقف الدولي، مؤكداً أنّ "كل دولة تبحث عن مصلحتها. لذلك، فإن كل الدول صامتة، وساكتة، لأن مصالحها مرتبطة بالدول المعتدية، وخصوصاً السعودية".

ويوم السبت الماضي، خرج المالكي في مؤتمر صحفي قدم فيه ما اعتبره دليلاً ملموسًا فعرض مشهدًا على أساس انه اختراق لمصانع الصواريخ التابعة لأنصار الله في ميناء الحديدة، لكن عند التدقيق في المقطع يتضح انه مسروق من فيلم اميركي في العراق والمشهد مقتطع بعد ساعة و9 دقائق و54 ثانية من الفيلم.

والفيلم يعود لعام 2009 وهو وثائقي من إخراج صانع الأفلام الوثائقية الأميركي كريستيان فراغا، واستخدام فيلم تسجيلي التقطه الملازم أول مايك سكوتي من فرقة مشاة البحرية الأميركية برافو ، الفرقة الرابعة من المارينز. يستكشف الفيلم حملة المارينز إلى بغداد أثناء غزو العراق عام 2003.

ميدانياً، نفّذت القوة الصاروخية وسلاح الجو المسيّر عملية هجومية، ظهر الخميس، على تجمّعات لدواعش ومرتزقة الإمارات في شبوة.

وأكد المتحدث الرسمي للقوات المسلحة العميد يحي سريع أن العملية المشتركة استهدفت مرتزقة الإمارات أثناء تجمعهم بهدف محاولة الزحف باتجاه مواقع قواتنا في مديرية عين وكانت الإصابة دقيقة.

وأوضح العميد سريع أنه سقط على إثر العملية الهجومية أعداد كبيرة من القتلى والجرحى، وأثارت حالة رعب وإرباكاً كبيرين في صفوفهم.

ولفت إلى أن  طيران العدوان الإماراتي السعودي الأمريكي شن 43 غارة خلال الساعات الماضية أغلبها على مارب وشبوة.

من جانب آخر، أكدت شركة النفط اليمنية أن مختلف المحافظات اليمنية تعاني من أزمة وقود خانقة.

وأوضح المدير العام التنفيذي للشركة المهندس عمار الأضرعي: أن هناك أزمة وقود خانقة يعاني منها المواطن في كل المحافظات اليمنية.

وأشار الأضرعي إلى أن الشركة لديها القدرة على توفير الوقود لكافة المناطق اليمنية عبر فروعها بأقل التكاليف وبسعر موحد شريطة السماح لسفن الوقود بالوصول الى ميناء الحديدة بصورة دائمة دون إعتراض، إلى جانب قيام الأمم المتحدة بواجبها الأساسي.

هذا وأدان القطاع الصحي بأمانة العاصمة، قصف طيران تحالف العدوان مبنى مستشفى ٤٨ النموذجي واستهداف الطواقم الطبية والإسعافية أثناء أداء واجبهم الإنساني والصحي.

وندد مكتب الصحة بالعاصمة في بيان له بالصمت الدولي والأممي المريب إزاء جرائم العدوان الأمريكي السعودي بحق الشعب اليمني، واستمراره في الاستهداف المباشر والممنهج للمنشآت العامة والبنية التحتية.

ودعا المنظمات الدولية والإنسانية والمعنية بالصحة إلى إدانة تلك الجرائم وسرعة التدخل لإيقاف استهداف طيران التحالف الاحياء السكنية والمستشفيات والمرافق الصحية وترويع الأطفال والنساء والمرضى.

* 95 خرقاً لقوى العدوان في الحديدة خلال الساعات الماضية

في سياق آخر، أعلنت غرفة عمليات ضباط الارتباط والتنسيق في الحديدة، مساء الخميس، رصد 95 خرقاً لقوى العدوان بالمحافظة خلال الـ24 ساعة الماضية.

وأوضح مصدر في غرفة العمليات: أن خروق قوى العدوان تضمنت محاولة تسلل وغارة لطيران حربي على حيس، واستحداث تحصينات في حيس والجبلية.

وأشار المصدر إلى أن الخروق تضمنت أيضا تحليق 6 طائرات حربية، و 7 طائرات تجسسية في أجواء الجبلية وحيس، و23 خرقا بقصف مدفعي لعدد 159 قذيفة، و 49 خرقا بالأعيرة النارية المختلفة.

*شهيدان في استهداف طيران العدوان هنجرا لمزرعة دواجن بالحديدة

كما استشهد مواطنان، مساء الأربعاء، إثر غارتين شنهما طيران العدوان الأمريكي السعودي على مديرية الجراحي في محافظة الحديدة.

وأفاد مصدر محلي أن طيران العدوان شن غارتين على هنجر لمزرعة دواجن في قرية بيت شعيب بمديرية الجراحي، ما أدى إلى استشهاد مواطنين اثنين.

يأتي هذا الاستهداف للمدنيين والأعيان المدنية في سياق الرغبة الأمريكية في استمرار العدوان من خلال التصعيد الواضح في أكثر من ساحة وعلى أكثر من صعيد، الأمر الذي يؤكد زيف دعوات واشنطن للسلام.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: صنعاء ـ وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/1418 sec