رقم الخبر: 346912 تاريخ النشر: كانون الثاني 16, 2022 الوقت: 18:27 الاقسام: عربيات  
إصابة الناطق باسم حكومة الصومال بتفجير انتحاري في مقديشو
وحركة" الشباب" تتبنى العملية الإرهابية

إصابة الناطق باسم حكومة الصومال بتفجير انتحاري في مقديشو

أفادت وسائل إعلام صومالية، بأن حركة "الشباب" الإرهابية أعلنت مسؤوليتها عن الهجوم الذي استهدف الناطق باسم الحكومة الصومالية، الأحد.

وكان الناطق الرسمي باسم الحكومة الصومالية محمد إبراهيم معلمو، قد نجا من محاولة اغتيال بتفجير انتحاري استهدف سيارته بالعاصمة مقديشو.

ووفقا لموقع "غاروي" الإخباري المحلي، "استهدف مفجر انتحاري سيارة تقل المتحدث باسم الحكومة في مقديشو بالقرب من القصر الرئاسي".

ونقل الموقع عن الشرطة قولها: إن "المتحدث الحكومي قد أصيب في الهجوم".

ولاحقا، أفاد الموقع بأن حركة "الشباب" المتشددة المرتبطة بتنظيم القاعدة الإرهابي أعلنت مسؤوليتها عن الهجوم.

ويشهد الصومال، منذ سنوات، صراعاً دامياً بين القوات الحكومة، ومسلحي حركة "الشباب" المرتبطة بتنظيم القاعدة الإرهابي، التي تسعى إلى السيطرة على الدولة الواقعة في منطقة القرن الأفريقي، وحكمها وفقا لتفسيرها المتشدد للشريعة الإسلامية.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: مقديشو ـ وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/2141 sec