رقم الخبر: 347611 تاريخ النشر: كانون الثاني 26, 2022 الوقت: 14:52 الاقسام: ثقافة وفن  
السياحة والصناعات اليدوية جناحا وزارة التراث الثقافي؛ وتعزيزهما سيؤدي إلى نجاح باهر
اقامة مؤتمر صحفي على أعتاب معرض السياحة والصناعات اليدوية الدولي

السياحة والصناعات اليدوية جناحا وزارة التراث الثقافي؛ وتعزيزهما سيؤدي إلى نجاح باهر

* اهتمام خاص بفناني الصناعات اليدوية المخضرمين في معرض طهران.

 عقد المؤتمر الصحفي للمعرض الدولي الخامس عشر للسياحة والصناعات اليدوية صباح الثلاثاء 26 يناير/كانون الثاني الحالي بحضور مساعد وزير التراث الثقافي في الشؤون السياحية "علي اصغر شالبافيان" ومساعدة الوزير في شؤون الصناعات اليدوية "بويا محموديان"، والمراسلين الأجانب والمحليين وكان ذلك على أعتاب اقامة المعرض الدولي الخامس عشر للسياحة والمؤتمر الوطني الـ 35 للصناعات اليدوية الذي سيقام خلال الفترة من 29 يناير الى 1 فبراير القادم في معرض طهران الدولي. وكل وقام مساعدا وزير  الصناعات اليدوية والسياحة بشرح برامج المعرض، وفي بداية المؤتمر هنأ علي اصغر شالبافيان مساعد وزير التراث الثقافي بولادة السيدة فاطمة الزهراء (س) وعيد الأم: وقال: "على الرغم من النجاحات التي تحققت في مجال التطعيم العام وتقليل نسبة الإصابات بفيروس كورونا، إلا أن المخاوف بشأن سلالة متحور اوميكرون الجديدة لم يتم حلها بعد، وفي هذا الصدد سيقام المعرض وفق اطار عمل المقر الوطني للكورونا.

وأوضح شالبافيان بأن جهودنا كانت لجعل المعرض مكانا للتعاون والتلاحم بين المحافظات والتعريف بأنواع السياحة، فالمعرض هو بداية جديدة لازدهار السياحة.

العلاقات بين الشركات والشركاء الأجانب

واشار شالبافيان الى أن السياسة الرئيسية للوزارة هي تسهيل وإزالة العوائق أمام الأعمال والتنسيق بين القطاعات". لقد قمنا بتنفيذ هذه السياسة خلال هذه الفترة من خلال عقد اجتماعات عمل واستضافة ثماني محافظات. "كما أن كل جهودنا تهدف إلى إقامة علاقات بين الشركات المحلية والشركاء الأجانب.

وكذلك أوضح شالبافيان عن القسم الدولي من المعرض أنه "سوف تحضر وفود تجارية من باكستان وتركيا والعراق وأفغانستان وطاجيكستان وسلطنة عمان. كما يتم التخطيط لعقد اجتماعاتb2b   بمشاركة شركات من الصين وبعض الدول الأوروبية، خاصة في مجال السياحة الصحية.

وحول حزم الاستثمار السياحي، اوضح شالبافيان: "أعددنا 20 حزمة استثمارية في مجال الغابات بالتنسيق والاقتراح من منظمة الغابات وهيئة حماية البيئة، وسيتم الكشف عنها في شكل كتيبات في المعرض".

المعارض الإقليمية والوطنية هي أهم أدوات تسويق وترويج الصناعات اليدوية

وقالت من جانبها مساعدة وزير التراث الثقافي السياحة والصناعات اليدوية بويا محموديان: ان المعارض الإقليمية والوطنية هي أهم أدوات تسويق وترويج الصناعات اليدوية.

وأضافت محموديان: قبل ذلك كان معرض الصناعات اليدوية يقام في السنة مرة واحدة، ونظراً لتزامنه مع المناسبات مثل شهر رمضان المبارك، ونتيجة لاستقبال الجمهور ، قررنا اقامة المعرض مرتين في السنة.

وبسبب تفشي كورونا لم نتمكن من إقامة معرض للصناعات اليدوية لمدة عامين. وحرصا على صحة الفنانين وزوار هذا المعرض تم تأجيله إلى يناير وفبراير من هذا العام.

وأضاف: "من أجل زيادة التآزر وإتاحة الفرص للمستثمرين في مجالات السياحة والصناعات اليدوية، قررنا إقامة معرض السياحة الدولي الخامس عشر والمعرض الوطني الخامس والثلاثين للحرف اليدوية معاً وبحضور فنانين من 31 محافظة ايرانية.

وصرحت محموديان: إن الحضور القوي لمدن وقرى الصناعات اليدوية الوطنية والعالمية هو أحد ملامح هذه الفترة من المعرض ، والتي يمكن أن تساعد في التعريف بهذه القدرات بشكل أفضل في هذه الفترة.

وفي هذه الفترة أيضا من معرض الصناعات اليدوية ، تم النظر في مساحات جيدة جدا للمحافظات ذات الدخل المنخفض، وتم تحديد 12 محافظة كمقاطعات منخفضة الدخل، وتم توفير مساحات خالية لها بأمر مباشر من المهندس ضرغامي، من أجل دعم فناني الصناعات اليدوية في هذه المحافظات.

وتابعت محموديان: كما سيتم ، بأمر مباشر من المهندس ضرغامي ، توفير مساحة مناسبة أخرى للفنانين المخضرمين كرأسمال اجتماعي، ونأمل أن يكون هذا المعرض مصدر خير لجميع الفنانين وأصحاب المصلحة في مجال الصناعات اليدوي.

3 محاور لدعم الفنانين

ومن جانبه قال سيد حسين علوي ، مدير عام مكتب تسويق الصناعات اليدوية، في هذا المؤتمر الصحفي: هناك ثلاثة مجالات للدعم، بما في ذلك المدن العالمية، والمحافظات ذات الدخل المنخفض، وقاعة للمشاهير والمخضرمين من فناني الصناعات اليدوية، خلال هذه الفترة، تم تجهيز قاعة يحضر فيها فنانون من الدرجة الأولى والثانية. وسيتم تقديم منتجات فاخرة في هذه القاعة، ونظراً لتركيز الحكومة على الاهتمام بالنخب، سنشهد حضور ونشاط الفنانين البارزين القدامى وفنانين مشهورين في مجال الصناعات اليدوية.

وتابع علوي: وفقاً لهذا الرأي، سيتم تشكيل المجلس الاستشاري بحضور فناني الصناعات اليدوية البارزين والفنانين المشهورين، وسيقوم الفنانون بوضع السياسات ووضع الطرق المناسبة لنا.

وقال: إن صناعاتنا اليدوية مثل الذهب الخالص، ويمكن لهذا الشكل الفني أن يقف على قدميه، وفي غضون ذلك، يمكن للفنانين البارزين والمشاهير أن يكونوا مرشدين لنا.

الأسئلة والأجوبة

وفي قسم آخر من المؤتمر الصحفي قام المراسلون بتقديم اسئلتهم في مختلف المجالات السياحية والدولية ورد المسؤولون عليها، فقالت محموديان ردا على سؤال احد المراسلين فيما يتعلق باستخدام قدرات الفنانين في هذا المعرض:

ان إنشاء قاعة للكتاب واستخدام قدرات الفنانين البارزين والرائدين يمكن أن يكون عونا كبيرا لنا للعب دور أكثر دعما في هذا المجال.

وقالت ردا على سؤال آخر حول سبب دمج وإقامة معرضي السياحة والصناعات اليدوية في نفس الوقت: بناء على تركيز وتأكيد وزير التراث الثقافي مهندس ضرغامي، فإن نمو معارض الصناعات اليدوية هو على جدول الأعمال. في هذا الصدد، نعتقد أن قسمي السياحة والصناعة اليدوية هما جناحا هذه الوزارة ونعتقد أن أي زيادة أو تعزيز للتعاون سيؤدي إلى نتائج جيدة لهذين المجالين.

كما قالت محموديان ردا على سؤال حول دعم فناني الصناعات اليدوية في هذه الفترة من المعرض، لا سيما المحافظات ذات الدخل المنخفض: ان محافظات خراسان الشمالية، وخراسان الجنوبية، وجهارمحال وبختياري ، إيلام ، سيستان وبلوشستان، بوشهر، وكرمانشاه وكردستان وكهكيلويه وبوير أحمد، و.. من المحافظات المنخفضة الدخل التي يتم دعمها في المعرض ولقد خصصنا سبع غرفة لكل محافظة.

وتابعت محموديان: ان المرشدين الموجودين في المعرض السياحي، ونظراً لتعدد البلدات والقرى الوطنية في المعرض، فإن هذه فرصة جيدة للمرشدين للتعرف على مدن وقرى الصناعات اليدوية الوطنية.

ومن جانبه قال سيد حسين علوي، مدير عام مكتب تسويق الصناعات اليدوية، رداً على مراسل حول سياسات دعم فناني الصناعات اليدوية: ان سياستنا هي إعادة معرض الصناعات اليدوية إلى استراتيجيته الداعمة حتى نتمكن من العودة إلى عصرنا الذهبي وعقد هذه المعارض مجانية قدر الإمكان. ومن واجبنا ويشرفنا خدمة فناني الصناعات اليدوية، ونأمل أن يكون دعم فناني الصناعات اليدوية في هذا المعرض بداية الدعم المناسب للحرفيين والفنانين.

وبهذه المناسبة اغتنمت "الوفاق" الفرصة والتقت بمساعد وزير التراث الثقافي والسياحة والصناعات اليدوية للشؤون السياحية علي‌ اصغر شالبافيان حيث سالته عن تعزيز التعاون السياحي مع الدول العربية وبشأن خطة الغاء التأشيرات مع الدول الاخرى قال شالبافيان: بطبيعة الحال، فإن الدول المجاورة، وخاصة في الوضع الحالي، هي أولوية السوق المستهدفة وخاصة  الدول العربية التي حظيت بترحيب كبير بسبب القواسم الثقافية المشتركة فيما يتعلق بقضايا الدين والزيارات،  كما تم تعريف ايران إلى الدول العربية، الى جانب الزيارات الاماكن المقدسة فرصة استثمارية  والتعرف على الشركات الإيرانية مع شركائها التجاريين في البلدان واستخدامها إمكانات المستشارين الاقتصاديين والتجاريين والثقافيين من أهم البرامج التي لدينا في إيران. وكذلك اكد على توسيع التعاون السياحي بين إيران والعراق بما يفوق الرحلات الدينية والعلاجية.

وقال: اضافة للسياحة الدينية بين إيران والعراق، يمكن تفعيل فروع السياحة الأخرى، بما في ذلك السياحة الصحية والثقافية مضيفا، مع المعرفة الدقيقة للأذواق المختلفة في أحد أهم الأسواق المستهدفة السياحة، يمكن توفير المزيد من الاتصالات في قطاع السياحة.

وقال شالبافيان: من الممكن تجاوز أزمة كورونا من خلال تنظيم الأنشطة لصالح النشطاء السياحيين في البلاد والشركات المتضررة جراء تفشي الفيروس، كما أعلن عن استعداده لأي تعاون من أجل ازدهار التعاون السياحي الثنائي بين إيران والعراق. وأوضح اجراءات إيران في مجال السياحة خلال أزمة كورونا والتقدم الذي أحرزته البلاد في عملية التطعيم، وتطرق الى خطط ايران لمرحلة ما بعد كورونا في مجال التعاون السياحي المشترك بين البلدين.

وقال: إن كسب ثقة وصحة السائحين الوافدين الى ايران من أولوياتنا داعيا إلى دعم كافة قدرات القطاع العام وتوظيف قدرات القطاع الخاص لتوسيع التعاون السياحي بين ايران والدول المجاورة الاخرى وخاصة العراق رغم المشاكل والقيود الناجمة عن أزمة كورونا. وأكد على أن إيران يمكنها استغلال الفرص السياحية كمشاركة في المعارض السياحية كما يمكن للدول توفير الارضية لتبادل المعلومات للتغلب على تحدي كورونا العالمي من خلال عقد اجتماعات وندوات مشتركة عبر الإنترنت.

وفيما يتعلق بخطة إلغاء التأشيرات في الدول الأخرى، قال شالبافيان: بطبيعة الحال فإن الغاء التأشيرة لا تقع على عاتق وزارة السياحة فقط وإنما هي على عاتق وزارة الخارجية، ولكن سيكون لدينا اقتراح في هذا المجال للاعفاء  من التأشيرة والذي سيتم اقتراحه وسياخذ مساره القانوني الخاص بعون الله.

وعلى هامش المؤتمر الصحفي سألت "الوفاق" كذلك من مساعدة وزير التراث الثقافي في شؤون الصناعات اليدوية حول الإمكانيات والفرص التي تعطى للفنانين وعرض صناعاتهم اليدوية على المستوى العالمي وكذلك الترويج والتدريب للصناعات اليدوية، فقالت محموديان:

ان احدى اقسام المديرية في شؤون الصناعات اليدوية هي دائرة المديرية العامة للإرشاد والتعليم وهي إحدى المديريات الهامة في قسم الصناعات اليدوية. إن موضوع الترويج والخطاب من الخطط المهمة لهذا النائب ، والتي تم إهمالها إلى حد ما بسبب انتشار كورونا، لكن هذا المعرض، يمكن أن يكون بداية مهمة للتدريب، وتعزيز الصناعات اليدوية، وفي الوقت نفسه، تعد قضايا التسجيل العالمي لمدن وقرى الصناعات اليدوية ووجود فناني الصناعات اليدوية في المسابقات الدولية من أدواتنا الدعائية المهمة، وعلى سبيل المثال، إقامة المعارض الوطنية والأجنبية، هو أول عرض خاص لنا.

لمدة عامين حتى الآن توقفت في كل العالم اقامة معارض الصناعات اليدوية بسبب فيروس كورونا، لكن لدينا علاقة جادة وفاعلة مع أعضاء المجلس العالمي للحرف اليدوية والمطلعين على قدرات الصناعات اليدوية، وهناك نقوم بإرسال المعلومات ونشرها لأكثر من مائة دولة في مجال الصناعات اليدوية، وقبل أسبوعين فقط شاركت إيران في مسابقة دولية أقيمت في الهند وفازت بجائزة.

ان تواجدنا الجاد في معارض الصناعات اليدوية في خارج ايران، وإقامة المعارض المحلية والوطنية، ودعوة الضيوف وأعضاء المجلس العالمي للحرف اليدوية، هي من ضمن برامجنا، ولدينا علاقة جادة ونشطة مع أعضاء المجلس العالمي للحرف اليدوية وما يتعلق بقدرات صناعاتنا اليدوية.

وفيما يتعلق بمدن الصناعات اليدوية الوطنية والعالمية، عرض المعلومات عنها واجب يقع على عاتقنا، فنانون وحرفيون من القرى الوطنية والعالمية، جميع أنواع المسابقات التي تقام تصب في هذا المجال.

كل هذه أدوات ترويجية من أجل زيادة الوعي بما ذكرت عن الصناعات اليدوية والفنون التقليدية، سواء في الداخل أو في الخارج، والتواجد في الفضاء الإلكتروني، وعمل مقاطع وكليبات فيديوية متنوعة، ثنائية اللغة، وبروشورات وملصقات دعائية، والاستفادة من كل الإمكانيات التي يوفرها التسويق الرقمي للصناعات اليدوية، هي من برامجنا التي قمنا بها، وبالتأكيد في أيام بعد الكورونا، سيكون الأمر أكثر جدية واجتهادا في هذا المجال.

وفيما يتعلق بسؤال آخر حول اقامة المعرض الـ 35 الوطني للصناعات اليدوية وكيفية اقامته، قالت محموديان: يقام معرضنا على المستوى الوطني، وقد فكرنا في الإجراءات التي يجب على جميع الضيوف، إذا كانوا من البلدان التي ستكون في مجال السياحة، زيارة قاعات الصناعات اليدوية وسيتم إنشاء هذا الارتباط، أي استخدام الضيوف الدوليين للمشاركة في مجال الصناعات اليدوية، وسيتم بالتأكيد إرسال إنجازات وتقرير معرضنا الوطني الخامس والثلاثين إلى المجلس العالمي للحرف اليدوية حتى تتمكن الدول الأخرى من رؤية إنجازاتنا بينما لا يزال كورونا مؤثراً للغاية.

من المهم أن تكون الصناعات اليدوية لدينا محدثة، ولكن بعد ذلك يمكننا بالتأكيد تسهيل الاتصالات التي سنضطر إلى الترويج لها، سواء في الفضاء الإلكتروني أو من خلال الشبكات الافتراضية والاتصالات التي لدينا مع المجتمع الدولي. الحرفيين مع غيرهم من الحرفيين من دول أخرى ، وإن شاء الله ، بشرط إقامة فعاليات دولية في دول أخرى ، سنهيئ أرضية لتواجد الحرفيين لدينا في دول أخرى ، وسنساعدهم بالتأكيد.

ومن جهة أخرى قال سيد حسين علوي ردا على سؤال "الوفاق" فيما يتعلق بالصناعات اليدوية: ان وزير التراث الثقافي "ضرغامي"، وضع نصاً في الفضاء الإلكتروني وكتب: الصناعات اليدوية في وضع لا تحمد عليه، هناك مشكلة ونريد أن نقوم برفعها، والخطوة الأولى ايجاد السلام في المنزل، يجب متابعة قضية الفنانين بجدية؛ يجب أن يزدهر الإنتاج، ويجب استخدام المادة 18 في القانون التي تهدف إلى دعم إنتاج الصناعات اليدوية إلى أقصى حد.

تحتاج الأسواق المحلية والمنتجين الى دعم، والأهم من ذلك، يجب استخدام طرق جيدة وجديدة لعرض المصنوعات، ودعم الشركات الناشئة التي تأتي إلينا الآن، لدينا برامج خاصة وسننشر هذا على الملأ قريباً، وسنبلغ الناس، ان بامكانهم الآن معرفة بعضها فيما يتعلق ببيع الصناعات اليدوية.

أنا هنا منذ شهرين ولدينا خطط جيدة، وكانت إزالة العقبات التي تحدث عنها المرشد الأعلى للثورة الاسلامية من اهم واجباتنا. لقد أزلنا أولاً العقبات في المجال القانوني، ولإصدار التراخيص حاولنا تعديل هذه اللائحة.

في بعض الأماكن، كان لدينا نقص في اللوائح، وكان لدينا لائحة تنفيذية. ولأن لوائحها لم تكتب ، فقد كتبنا هذه اللائحة ، وسيتم الكشف عنها قريباً، اللائحة التنفيذية حول كيفية إصدار تراخيص ودور الصناعات اليدوية ومحلات الصناعات اليدوية، وهي قضية مهمة وأساسية ووسيلة للمضي قدماً، وتتمثل استراتيجيتنا في إزالة العقبات، وتكليف الفنانين بالشؤون، على سبيل المثال، في نفس المعرض، يفكرون ويخططون، وبحق ، نترك الإدارة للفنانين أنفسهم، والآن أصبح الفنانون مسؤولين.

 

 

 

بقلم: موناسادات خواسته/ سهامه مجلسي  
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/ خاص
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/3946 sec