رقم الخبر: 350322 تاريخ النشر: آذار 08, 2022 الوقت: 13:48 الاقسام: علوم و تکنولوجیا  
إيران العاشرة عالمياً في نشر المقالات الساخنة في مجال الذكاء الاصطناعي

إيران العاشرة عالمياً في نشر المقالات الساخنة في مجال الذكاء الاصطناعي

ذكر عضو هيئة التدريس لمعهد الدراسات التكنولوجية: "أن إيران تحتل المرتبة العاشرة في العالم في تصنيف المقالات الساخنة في مجال الذكاء الصناعي، ولكن من حيث الميزات وبراءة الاختراع الدولية والقدرات المحلية، هناك ثغرة أكبر مع الدول الأخرى.

وفي اجتماع بمناسبة أسبوع الحوكمة وتسليط الضوء على الذكاء المصطنع وشرح التحديات والنواقص والسياسات في مجال الذكاء الإصطناعي، تم التوضيح عن الذكاء المصطنع بأنّه عبارة عن قدرة الآلة على وظائف مماثلة لمستويات دماغ الإنسان بحيث يمكن تصور تنميته واستدلالاته وتفكّراته وإدراكه واتّخاذ قراراته حتى مستوى العمل.

وقالت فاطمة كنعاني العضوة في هيئة التدريس في معهد الدراسات التكنولوجية: "إن من القضايا المهمة التي يجب مراعاتها عند تنفيذ البرامج والنمذجة في مجال الذكاء الاصطناعي، هي القيم الأخلاقية والإنسانية القائمة على السياق المحلي للبلاد. كما يجب مراعاة الأطر والمبادئ الأخرى، بما في ذلك قابلية التوزيع وتقبّل المسؤوليات بالنسبة للأنظمة القائمة على الذكاء الاصطناعي.

وأكّدت على أن "كافة دول العالم رفعت شعارات مختلفة في مجال التقنيات الحديثة كالذكاء الاصطناعي واستثمرت الكثير في هذا المجال لتصبح قادرة على استغلال أقصى حدٍ من هذه التكنولوجيا في مختلف مجالات الحياة وخاصة الصناعة."

وأكّدت على أن دولاً كالصين والولايات المتحدة هي الرائدة في مجال الذكاء الاصطناعي على أساس التصنيفات الدولية، وبالنسبة لموقف إيران، قالت: "لقد تم التعامل مع موقف إيران في مثل هذا التصنيف بتحيّزٍ ولم يحدّد لإيران أي تصنيف."

وذكرت: "علينا أن لا نغفل طبعاً، على أن إيران هي الرائدة في البحث والتطوير ونشر المقالات والاختراعات، وتحتل المرتبة العاشرة في العالم في نشر المقالات الساخنة في مجال الذكاء، ولكن من حيث التسهيلات وتسجيل براءات الاختراع الدولية والقدرات المحلية وغيرها من المؤشرات، فإنه لا تزال هناك ثغرة كبيرة بيننا.

وبالنسبة لتطبيقات الذكاء الاصطناعي، قالت كنعاني: "إن للذكاء الاصطناعي تأثير كبير على الصحة الطبية والزراعة والنقل والتعليم، وخلق القيم والثروات بالنسبة للبلدان أمر مختلف."

وأضافت كنعاني: أن الذكاء الاصطناعي يمكن أن يؤثر على عملية صنع السياسات والحوكمة ويضع تحديات كالنقاش حول الاعتدال والعدالة أو على العكس، على عدم المساواة في العدالة.

وطبيعة التقنيات الناشئة من وجهة نظر الذكاء الاصطناعي أمر يتّسم بالشك والتعقيد، لذلك يجب علينا أن نبدأ قبل فوات الأوان، وهذا لا يمكن تحقّقه إلّا عن طريق تخطيط ونمذجة البلدان الأخرى.

وأكدت عضوة هيئة التدريس في معهد الدراسات التكنولوجية أنه نظراً لما للتكنولوجيا من مزايا وتحديات وقيود ومخاطر، لذلك يجب مراعاتها. وفي نفس الوقت، فإن الوعي الكافي للقرارات القائمة على الذكاء الاصطناعي هو أحد الأمور التي يجب أن تؤخذ بعين الاعتبار في حركة الحكومة وعند صانعي السياسات والقرارات في هذا الاتجاه.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/1661 sec