رقم الخبر: 352754 تاريخ النشر: نيسان 25, 2022 الوقت: 13:12 الاقسام: منوعات  
أزهار النرجس قد تكون مفتاح مكافحة مرض ألزهايمر

أزهار النرجس قد تكون مفتاح مكافحة مرض ألزهايمر

قال العلماء إن أزهار النرجس البري تحتوي على مادة كيميائية يمكن أن تكون مفتاح مكافحة مرض ألزهايمر.

وتنتج أزهار النرجس كميات كبيرة من الغالانتامين، الذي يصحح الخلل في الدماغ، والذي يعتقد أنه يسبب الحالة التنكسية.

ويعتقد العلماء أن أزهار النرجس البري التي تزرع في الجبال السوداء في ويلز تنتج مواد كيميائية أكثر من الأنواع الموجودة في الأراضي المنخفضة بسبب الإجهاد الذي يواجهونه في الاضطرار إلى تحمل فصول الشتاء القاسية على ارتفاع 1000 قدم. وهذه الظروف غير المواتية تجعلها تزهر في وقت متأخر جدا من الموسم عن الأزهار العادية.

وتقوم شركة الأبحاث الحيوية Agroceutical Products التي تتخذ من باويس (مقاطعة ريفية كبيرة في وسط ويلز) مقرا لها بجمع أزهار الربيع لمدة ثلاث سنوات على ارتفاع 1000 قدم فوق مستوى سطح البحر في الجبال السوداء، لأنها غنية بشكل فريد بمركب الغالانتامين. وتظهر التجارب أن مكمل صحة الدماغ هذا يخفف من أعراض مرض ألزهايمر عن طريق إبطاء التدهور المعرفي. لكن الأمر يتطلب 100 زهرة نرجس لإنتاج ما يكفي من الغالانتامين لعلاج مريض واحد يعاني من الخرف كل عام.

وتهدف الشركة، جنبا إلى جنب مع شركة علم الأعصاب الكندية Neurodyn Life Sciences، إلى إصدار أكثر من اللازم بحلول العام المقبل. ولتحقيق ذلك، يريد رئيس مجلس إدارة Agroceutical ، السير روجر جونز، أن تصبح سفوح التلال الويلزية مزارع للنرجس على ارتفاعات عالية.

ويعود استخدام بعض نباتات البصلات لعلاج أمراض الدماغ إلى اليونان القديمة. ويعود الموطن الأصلي للنرجس إلى أواسط آسيا وحوض البحر الأبيض المتوسط.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق- وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
Page Generated in 2/3098 sec