رقم الخبر: 352946 تاريخ النشر: نيسان 29, 2022 الوقت: 10:37 الاقسام: محليات  
تخت روانجي: النظام المالي والتجاري الدولي يواجه التحدي بسبب نزعة الاحادية

تخت روانجي: النظام المالي والتجاري الدولي يواجه التحدي بسبب نزعة الاحادية

اكد سفير ومندوب الجمهورية الاسلامية الايرانية الدائم لدى منظمة الامم المتحدة مجيد تخت روانجي بان النظام المالي والتجاري الدولي يواجه الان التحدي اكثر من اي وقت آخر بسبب نزعة الاحادية اللاقانونية.

وخلال اجتماع عقد في نيويورك الخميس حول تمويل التنمية في دول العالم قال تخت روانجي: للاسف انه وفي الوقت الذي يؤكد المجتمع الدولي التزامه بطرق مختلفة بضرورة تعزيز التعاون متعدد الاطراف فمازال هنالك عدد قليل من الدول التي تواصل السير في نهج الاحادية الفاشل والمدان حتى في هذه الظروف المتدهورة وغير المسبوقة من التحديات العالمية.  
واشار الى ان تفشي فيروس كورونا ونهج الاحادية قد خلقا مشاكل عديدة للدول النامية وفرض اعباء مضاعفة عليها وقال: انه من جانب ينبغي على الدول النامية ان تنفق قسما اساسيا من مواردها التي كانت من المقرر تخصيصها للتنمية لمواجهة تفشي كورونا والتداعيات السلبية الناجمة عنها ومن جانب اخر على البعض منها فضلا عن ذلك مواجهة التداعيات الناجمة عن الاجراءات الاحادية القسرية اللاقانونية واجراءات الحظر الاحادية اللامشروعة المفروضة عليها من قبل بعض الدول التي تدعي ريادة حقوق الانسان.
واضاف: انه نظرا لهذه الظروف غير المسبوقة والخطيرة، يتوجب على المجتمع الدولي اتخاذ خطوات مؤثرة وعاجلة لمواجهة والغاء نهج الاحادية غير القانوني.
واكد سفير ايران لدى الامم المتحدة ضرورة الدعم المالي للدول النامية عن طريق تسهيل وصولها الى مختلف الموارد ومنها المساعدات التنموية الرسمية (ODA)  كي تتمكن ليس فقط من مواجهة التداعيات الناجمة عن تفشي كورونا بصورة افضل واسرع بل ان تتمكن ايضا من توجيه مواردها نحو التنمية في الفرصة القليلة المتبقية.
واشار الى ان التحديات الكبرى التي اوجدتها نزعة الاحادية لنهج التعددية والنظام المالي والتجاري الدولي واضاف: ان اتخاذ سياسات حظر غير قانونية واحادية من قبل بعض اللاعبين الرئيسيين قد خلق شكوكا جادة حول فاعلية الانظمة المالية والتجارية متعددة الجوانب لذا فانه يتوجب على المجتمع الدولي ضمان الا يصبح النظام المالي والتجاري الدولي رهينة جدول اعمال نزعة الاحادية واللاقانونية المفروضة من قبل عدد محدود من الدول.
واعتبر التجارة الدولية بان لها الدور المحرك للنمو الاقتصادي والتنمية المستديمة وقال: ان من الحق المشروع لاي دولة ان تكون، بمعزل عن المعايير المزدوجة والاعتبارات السياسية، عضوا في نظام تجاري متعدد الجوانب وغير تمييزي.  
واشار الى ان منظمة التجارة العالمية التي ترفض فيها عضوية الجمهورية الاسلامية الايرانية لاكثر من عقدين من الزمن بسبب فرض بعض الدول نفوذها السياسي، هي الان مستهدفة بسلوك احادي غير قانوني شديد وقال ان استمرار هذه الوضع يعرّض كل النظام التجاري الدولي للخطر.
واكد تخت روانجي الاهمية الحيوية جدا لالغاء القيود على نقل التكنولوجيا للدول النامية، داعيا المجتمع الدولي للضغط على الدول المتقدمة في هذا الصدد لالغاء القيود المصطنعة المفروضة من قبل هذه الدول وتمهيد السبيل لحصول الدول النامية على السلع المعرفية والتكنولوجية.
 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/ ارنا
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 2/0192 sec