رقم الخبر: 353385 تاريخ النشر: أيار 08, 2022 الوقت: 14:12 الاقسام: علوم و تکنولوجیا  
صنع جهاز ايراني لتتبع العين بدقة مكانية وزمنية عالية جدا

صنع جهاز ايراني لتتبع العين بدقة مكانية وزمنية عالية جدا

الوفاق/ نجح باحثون في جامعة طهران لأول مرة في تصميم وبناء نظام تسجيل موضع العين، وهذا الجهاز في مرحلة التسويق ويتتبع موقع العين وحجم بؤبؤ العين بدقة مكانية وزمنية عالية جداّ.

أشار الدكتور محمد رضا أبو القاسمي دهاقاني، عضو هيئة التدريس في كلية الهندسة الكهربائية وهندسة الحاسبات بجامعة طهران، إلى تطبيق وأهمية قياسات موضع العين في مختلف العلوم، بما في ذلك علم الأعصاب وعلم النفس والإدارة والتسويق والتصميم،  وهي أهم سمات دراسة الوظيفة الإدراكية للإنسان والكائنات الحية التي لها نظام بصري شبيه بالإنسان،  لذلك تستخدم أنظمة تسجيل موضع العين حول العالم في مختبرات مختلفة.

صرح عضو هيئة التدريس بكلية الهندسة الكهربائية وهندسة الحاسبات بجامعة طهران، أن الميزة الرئيسية لهذا الجهاز على الطرز الأجنبية المماثلة هي سعر التكلفة، ومذكّرا: بينما يتراوح سعر الطراز الأجنبي المماثل بين 15 و 30 ألف دولار، سعر نموذج محلي مقارنة بنموذج أجنبي مشابه أقل. سابقاً، لم يكن هناك نظام تتبع العين الإيراني الذي يعمل بدقة زمنية تبلغ 500 هرتز ودقة درجة واحدة من الرؤية.

وقال أبو القاسمي دهقاني أيضاً: هذا الجهاز هو نتاج جهود طلاب الهندسة الكهربائية وهندسة الحاسبات في جامعة طهران، وقد تم تنفيذ خطوات البحث والتصميم والبناء والمحاكاة في مختبر Brain Technology الموجود في معهد أبحاث التقنيات المتقاربة في هذه الجامعة . في الوقت الحاضر، تم إجراء الاختبارات والمعايير اللازمة لدخول الجهاز لمرحلة التسويق وبدأ تسويقه.

وأضاف:حالياً، تم تثبيت عينة من هذا الجهاز في معهد أبحاث التقنيات المتقاربة بجامعة طهران، حيث يستخدم طلاب كليات الهندسة الكهربائية وهندسة الحاسبات وكلية علم النفس وباحثين آخرين هذا الجهاز لتنفيذ أطروحاتهم والبحوث.

وأضاف عضو هيئة التدريس في كلية الهندسة الكهربائية وهندسة الحاسبات بجامعة طهران، مذكراً بإمكانية ترقية هذا النظام: هدف آخر لهذا المشروع هو بناء برنامج متكامل لتلبية الاحتياجات المتنوعة للمستخدمين من مختلف مجالات العلوم والهندسة. يمكن تنفيذ الإصدار التالي من تتبع العين على أنظمة مثل الهواتف المحمولة وسيسمح بتطوير المزيد من تطبيقات البحث في مجالات مثل اللغويات وعلوم الرياضة وغيرها من مجالات العلوم الإنسانية.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 2/5924 sec