رقم الخبر: 353766 تاريخ النشر: أيار 14, 2022 الوقت: 19:32 الاقسام: دوليات  
روسيا تضرب أوروبا بعصا الطاقة

روسيا تضرب أوروبا بعصا الطاقة

فيما يتصاعد التوتر إزاء مسعى فنلندا للانضمام إلى الحلف الأطلسي على خلفية العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا، ستعلق موسكو تزويد هلسنكي بالكهرباء نهاية الأسبوع الحالي، بحسب ما أعلنت شركة إمداد الجمعة.

وقالت المجموعة في بيان: إن راو نورديك، المتفرعة من شركة الطاقة الحكومية الروسية القابضة إنتر راو ومقرها هلسنكي، لم تتسلم أي مدفوعات لقاء الكهرباء التي تزود فنلندا بها منذ السادس من مايو، مشيرة إلى عدم وجود طريقة لتسديد فواتير الكهرباء التي مصدرها روسيا.

جاء إعلان شركة "غازبروم الروسية العملاقة للغاز، الخميس، بشأن وقف استخدام خط رئيسي لأنابيب الغاز يمر عبر بولندا إلى أوروبا تحديا جديدا لألمانيا التي تتحضر للاستغناء عن الغاز الروسي، ولكن بوتيرة تدريجية لتعذر وجود البدائل السريعة.

*العقوبات الغربية المفروضة

وبررت الشركة الروسية قرارها في بيان على تطبيق "تيليغرام" بأنه رد على العقوبات الغربية المفروضة على روسيا بسبب الحرب في أوكرانيا.

واتهم وزير الطاقة الألماني، روبرت هابيك، روسيا باستخدام الطاقة "سلاحا"، وخاصة بعد العقوبات التي فرضتها موسكو على 30 شركة غربية للطاقة.

وقال هابيك في مؤتمر صحفي: إن "الوضع يسوء لأن الطاقة تُستخدم الآن سلاحا بطرق عدة".

*كييف تنوي "تسليح مليون مقاتل"

ولم تسفر المحادثات بين وزيري الدفاع الأمريكي والروسي عن أي اتفاق على تغيير في الممارسات الروسية في أوكرانيا

أجرى وزيرا الدفاع الروسي والأمريكي محادثة هاتفية للمرة الأولى منذ أن غزت روسيا أوكرانيا في الرابع والعشرين من شهر فبراير/شباط، وفقا لبيان صدر عن البنتاغون.

وأخبر الوزير الأمريكي لويد أوستن في المحادثة نظيره الروسي سيرغي شويغو أن على روسيا وقف إطلاق النار في أوكرانيا في الحال.

وحاول أوستين التحدث إلى نظيره الروسي عدة مرات منذ اندلاع الحرب، لكن مسؤولين أمريكيين قالوا إن موسكو لم تكن "مهتمة" بإجراء مثل هذا الاتصال.

*الحفاظ على قنوات اتصال مفتوحة

وقال جون كيربي، المتحدث باسم البنتاغون: إن وزير الدفاع الأمريكي أكد، خلال محادثته عبر الهاتف مع دفاع روسيا، على ضرورة الحفاظ على قنوات اتصال مفتوحة بين الجانبين.

وقال مسؤول في الإدارة الأمريكية، اشترط عدم ذكر أسمه، إن المحادثات الهاتفية بين الوزيرين، التي أُجريت بناء على طلب أوستين، استمرا لحوالي ساعة، لكنها لم تسفر عن أي حلول للمشكلات على صعيد الموقف الراهن، ولم تؤد إلى أي تغيير مباشر في ممارسات روسيا في أوكرانيا.

ونقلت وكالة أنباء "تاس" الروسية عن وزارة الدفاع الروسية أن تلك المحادثات أُجريت "بناء على مبادرة من الجانب الأمريكي".

وأضافت أنها تناولت بالمناقشة " قضايا الأمن الدولي الراهنة، بما في ذلك الوضع في أوكرانيا".

*مرحلة جديدة من الحرب

من ناحية أخرى قال وزير الدفاع الأوكراني أوليكسي ريزنيكوف إن بلاده تدخل مرحلة جديدة من الحرب.

وتعهد ريزنيكوف بتسليح مليون مقاتل باستخدام الأسلحة والعتاد الذي حصلت عليه أوكرانيا من الولايات المتحدة ودول غربية في الأسبوعين الماضيين.

الى ذلك، صرح السيناتور الجمهوري الأمريكي عن ولاية كنتاكي، راند بول، بأنه يتمنى النجاح لأوكرانيا، ولكن لا يمكن أن يكون ثمن ذلك إفلاس الولايات المتحدة.

وقال راند بول في تصريح لإذاعة WMAL DC: "أنا متعاطف مع أوكرانيا جدا، وأتمنى لها النجاح، لكنني لا أريد أن يكون ثمن ذلك إفلاس بلادنا".

وكان السيناتور قد عرقل الإقرار السريع لمشروع القانون حول تقديم حزمة الدعم العسكري الجديد بقيمة 40 مليار دولار في مجلس الشيوخ.

ويطالب السيناتور بإدخال تعديل على مشروع القانون بشأن الرقابة على التمويل لأوكرانيا.

وبعد فشل الآلية السريعة لإقرار مشروع القانون، سيتم النظر في المشروع وفق النظام العادي الأسبوع القادم.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/5773 sec