رقم الخبر: 354088 تاريخ النشر: أيار 20, 2022 الوقت: 14:57 الاقسام: ثقافة وفن  
الكتب العربية في معرض طهران الدولي للكتاب ضالّة الزوّار
تقرير عن مشاركة دور النشر العربية في معرض طهران وافتتاح معرض بغداد للكتاب

الكتب العربية في معرض طهران الدولي للكتاب ضالّة الزوّار

الكتب المشاركة في هذا القسم من المعرض تشمل على كتب مختلفة من الكتب الدينية والعلمية والثقافية وحتى كتب مترجمة من اللغة الفارسية.

وسط حضور أدبي وجماهيري كبير، تتواصل أعمال فعاليات معرض طهران الدولي للكتاب في دورته الـ33 والذي يقام بالطريقتين الحضورية والالكترونية في مصلى الامام الخميني (رض) وسط العاصمة الايرانية طهران.

معرض طهران الدولي للكتاب يواصل نشاطاته بكثافة وكلما نقترب الى أيامه الأخيرة، نرى أنه يواجه إقبالاً أكثر، ويزدحم، وخلال الأيام الماضية اضافة الى الزوّار من مختلف شرائح المجتمع وفي مختلف السنين، نرى أن شخصيات ثقافية وسياسية كبيرة أيضاً قاموا بزيارة المعرض، لأن المعرض بتنوعه وبنتاجاته الثقافية  والعلمية يجذب الجميع، وكل شخص على الرغم من ضيق وقته، على الأقل يريد أن يزور مرة واحدة المعرض.

كما ذكرنا سابقاً شاركت الدولة الشقيقة قطر في المعرض كضيف شرف لهذا العام، فكل من وزير الثقافة الإيراني والقطري، وسفير دولة قطر في ايران، وغيرهم قاموا بزيارة المعرض.

تحدثنا في المقالات السابقة عن الأجواء في القاعة الأصلية للمعرض ودور النشر المشاركة فيه، كما كان لدينا تقرير كامل عن مشاركة جناح قطر في المعرض، ولكن ما نقدمه اليوم لكم هو عبارة عن الأجواء والكتب المشاركة في القاعة الخاصة لدور النشر الأجنبية بما فيها دور النشر العربية، التي تشارك كل عام بنشاط واسع، وفي هذا المجال الحصة الأكثر لدور النشر اللبنانية، حيث أجرينا حوراً مع بعضهم في الأيام الماضية.

عندما ندخل ساحة مصلى الإمام الخميني (رض)، على اليسار هناك قاعة كبيرة مخصصة لدور النشر الأجنبية حيث تدعونا لزيارتها وقطف الورد من بستانها، كأن الكتب العربية برائحتها العربية العلمية والثقافية تدعو كل شخص في المعرض لزيارة أجنحتها، فبعد أن نمر بسرعة على دور النشر التي لديها كتب باللغة الإنجليزية، نصل الى دور النشر العربية، فيا لها من كتب وتنوع العناوين، حيث نحس بشوق من أين نبدأ!

الكتب المشاركة في هذا القسم من المعرض تشمل على كتب مختلفة من الكتب الدينية والعلمية والثقافية وحتى كتب مترجمة من اللغة الفارسية التي تشمل غالبيتها على سير الشهداء المدافعين عن حرم اهل البيت عليهم السلام مثل كتاب "صرخة خان طومان" التي تدور حول ملحمة بطولية في جنوب حلب، وشهداء الدفاع المقدس مثل كتاب "الفصيل الأول" ذكريات ليلة عمليات /جادة الفاو – أم قصر 13/2/1986، والشخصيات الإيرانية الكبيرة من الفضلاء والعلماء كالشهيد مطهري، والشيخ مصباح اليزدي، وغيرهم.

حتى نرى بعض الأجنحة هنا تختص بهذه الكتب، منها جناح "جمعية المعارف الإسلامية الثقافية" وكذلك مؤسسة "سايه" التي كتبنا تقرير عنها في الأيام الماضية، وعادة كتب سيرة الشهداء، مثل الشهيد حججي، والشهيد ابراهيم هادي، والشهيد همت، وغيرهم من الشهداء تواجه اقبالاً كبيراً في الدول العربية حسب قول مسؤولي الأجنحة، ولهذا يقومون بطبعها ونشرها.

اما الكتب الأخرى التي نرى الإقبال عليها كبيرا هي الكتب العلمية والدراسية التي تجذب طلّاب الجامعات والأساتذة والباحثين عن الدراسات العلمية، حيث بعضها تعرض في مجموعات كاملة تشمل مجلّدات عديدة، منها: الأغاني وتفسير مجمع البيان، موسوعة الكتب الأربعة، فقه الإمام علي (ع)، التلقيح لفهم القارئ الصحيح، وكذلك كتب مختلفة حول المهن، والقصص، والأدب، ككتاب: القانون البحري، الوجيز، بابل الجديدة، العلاقات المهنية، الحرية الإفتراضية، ديوان الأعشى الكبير، وكذلك دواوين مختلف الشعراء، وحتى كتب قصص للأطفال، وتجدون أن بعض الأمهات يزرن القسم مع أطفالهم وهذا يدلّ على حبّهم للقراءة والكتاب وأن أي ظروف صعبة لم تمنعهم من زيارة المعرض.

والقاعة التي ذكرنا أنها محط انظار طلّاب الجامعات والأساتذة والباحثين طوال السنة، لكي يحصلون على الكتب التي هي من انتاجات دور النشر العربية، فكل شخص في هذه القاعة تجده ينظر بدقة في الكتب او يأخذ كتابا ويبدأ بقراءته و ينظر الى عناوينه ويبحث عن ضالته فيه.

فندعوكم لزيارة هذا القسم من المعرض، لأنكم دون شك ستجدون فيها كتبا رائعة جداً لا تحصلون عليها في أي مكان آخر! فأهلاً بكم في القسم الدولي لمعرض طهران الدولي للكتاب، فلا تفوتكم الفرصة!  

التصوير: ابوالفضل نسايي

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

افتتاح معرض بغداد الدولي للكتاب

من جهة أخرى افتتح معرض بغداد الدولي للكتاب بحضور رئيس الحكومة العراقية الأسبق، نوري المالكي.

 فقد افتتح يوم الخميس 19 مايو بنسخته الـ 23 ويستمر حتى يوم 28 أيار/ مايو الجاري، بمشاركة دور نشر مختلفة من قبل 23 دولة عربية وأجنبية.

ومن أبرز الشخصيات التي ستكون ضيفة شرف في المعرض، هو الشاعر أحمد بخيت، والإعلامي اللبناني جورج قرداحي، والروائي المصري أحمد خالد مصطفى، فضلا عن شحصيات أخرى متعددة.

ويقام معرض بغداد للكتاب، سنويا على أرض معرض بغداد الدولي، الواقعة في حي المنصور، بجانب الكرخ، غربي العاصمة العراقية بغداد، ويحضره الآلاف سنويا من مختلف فئات المجتمع.

 

 

 

 


 

بقلم: موناسادات خواسته  
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/ خاص
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/1966 sec