رقم الخبر: 354102 تاريخ النشر: أيار 21, 2022 الوقت: 10:23 الاقسام: رياضة  
تضامن عالمي مع رفض "إدريسا غي" دعم المثليين
أبو تريكة: لا تحزن نحن معك وندعمك والله معك

تضامن عالمي مع رفض "إدريسا غي" دعم المثليين

حظي اللاعب السنغالي إدريسا غي بتضامن عالمي كبير بعد الهجمة التي تعرض لها والتحقيق معه، إثر رفضه المشاركة مع فريقه باريس سان جيرمان بمباراته الأخيرة بالدوري الفرنسي لكرة القدم، تجنبا لظهوره بقميص يدعم المثليين كما فعلت كل الفرق في تلك الجولة.

وطلبت لجنة الأخلاق في الاتحاد الفرنسي لكرة القدم أن تحقق في الأسباب التي منعت غي من المشاركة في مباراة باريس سان جيرمان، وما إذا كان قد رفض ارتداء قميص كتبت الأرقام عليه بألوان عَلَم المثليين أم لا.

وفور الإعلان عن ذلك التحقيق، أطلق مغردون على موقع تويتر وسم "#WeareallIdriss" لدعم اللاعب والتضامن معه، حيث حظي الوسم بتفاعل واسع على المنصة، وتصدر الترند العالمي بأكثر من 230 ألف تغريدة حتى الساعات الاخيرة من مساء الاربعاء.

وكان لاعب الوسط السنغالي قد تغيب عن مباراة باريس سان جيرمان في الجولة الماضية ضد مضيفه مونبلييه يوم السبت الماضي، حتى لا يظهر مرتديا قميص الفريق الذي كانت أرقامه ملونة بعلم المثليين دعما لهم، وفق ما ذكرت وسائل إعلام فرنسية.

وذكرت صحيفة "لو باريزيان" (Le Parisien) الفرنسية، الأحد الماضي، أن لاعب سان جيرمان رفض اللعب حتى لا يشارك في يوم مواجهة رهاب المثلية، مشيرة إلى أن رفضه جاء بدافع المعتقدات الدينية.

وكان أبرز المشاركين في حملة التضامن على تويتر أندية سعودية عدة مثل نادي الفتح والتعاون والفيحاء، التي نشرت صورا للاعب مع طفله تدل على التزامه بالدين الإسلامي، معلقة عليها "كلنا إدريس غانا غي".

واستشهد نجم الكرة المصرية السابق محمد أبو تريكة بالآية القرآنية التي تقول "فَمَا كَانَ جَوَابَ قَوْمِهِ إِلَّا أَن قَالُوا أَخْرِجُوا آلَ لُوطٍ مِّن قَرْيَتِكُمْ إِنَّهُمْ أُنَاسٌ يَتَطَهَّرُونَ" (سورة النمل/ الآية 56)، لإظهار تضامنه مع موقف غي، وقال له: "لا تحزن نحن معك وندعمك والله معك".

وشارك كذلك نادي القادسية الكويتي واللاعب الأردني أحمد الرياحي على الوسم المتداول للتعبير عن دعمهما الكامل للاعب السنغالي في موقفه، ورفضهما للهجوم الذي يتعرض له.

بدوره، دافع رئيس المعهد الأوروبي للقانون الدولي والعلاقات الدولية محمود رفعت عن تصرف غي، قائلا "مارس لاعب كرة القدم غي حقه عندما رفض الإعلان عن المثلية الجنسية لأنه مسلم متدين، وفي الوقت نفسه لم يسئ إلى أي من القوانين؛ الحملة المنظمة ضد إدريسا هي إرهاب أخلاقي غير قانوني".

 

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: روسيا اليوم
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 1/0055 sec