رقم الخبر: 354331 تاريخ النشر: أيار 24, 2022 الوقت: 16:17 الاقسام: ثقافة وفن  
كتب المقاومة تجول مختلف أنحاء العالم
الدافع الرئيس لها عندما تنتهك الكرامة بكل أنواعها

كتب المقاومة تجول مختلف أنحاء العالم

عندما ننظر بدقة في هذه الكتب نرى أن فيها نقطة مشتركة وهي أنها تضيء الدرب للجميع، كأن الشهداء شموع تنير الطريق لنا باتخاذ مواقفهم المختلفة، ومن خلال قراءة هذه الكتب نستطيع الحصول على المعرفة.

نعيش في أجواء إقامة المعارض الدولية للكتاب، من معرض طهران الذي اختتم أعماله الى معرض بغداد الذي افتتح يوم الخميس الماضي، وفي هذه الأحداث الثقافية، نرى رحلة الكتاب من بلد الى آخر، يجول الأماكن المختلفة، ليرتوي منه محبيه، وفيما بين هذه الكتب، نرى الحصة الأكثر للكتب التي هي في مجال المقاومة والشهداء، وذلك نظراً للأجواء والأحداث التي تسود المنطقة في السنوات الأخيرة، والحروب الدامية التي تشنها الدول الإستكبارية وجنود الإحتلال على أحرار العالم، وكذلك شاهدنا في الأيام الأخيرة اغتيال أحد مدافعي حرم اهل البيت عليهم السلام، الذي استشهد أمام بيته، فكل هذه دفعتنا الى ان نقدّم لكم نبذة عن الكتب التي تم نشرها في مجال المقاومة والشهداء.

 

الكتب التي تحكي لنا روايات عن حياة البسيطة والخالصة للمناضلين في جبهات الحرب، او الأحداث التي تمر عليهم.

 

فمنها: كتب عن حياة بعض الشهداء مثل كتاب "العقيق الأحمر" وهو سيرة روائية من حياة الشهيد القائد محمود شهبازي، من تأليف حميد حسام ومن ضمن مجموعة "سادة الثقافة"، وكتاب "جوهرة هامون" الذي يشتمل على ذكريات من حياة الشهيد القائد الحاج قاسم ميرحسيني، وتأليف احمد دهقان، وكتاب "همّت، فاتح القلوب" ذكريات من حياة الشهيد محمد ابراهيم همّت قائد عمليات خيبر، وكتاب "سلام على ابراهيم" في مجلديه الأول والثاني يشتمل على مذكرات من حياة الشهيد "ابراهيم هادي"، وكتب مختلفة مثل: "امر النار بيدك"، "الفصيل الأول" في مجلدين اثنين يحكي ذكريات ليلة احدى العمليات، "تحيا كتيبة كميل"، "قائدي"، "جندي الإمام الصغير" ذكريات اسير الحرب المفروضة المحرر ابن الثالثة عشر عاماً، "قاسم سليماني" ذكريات وخواطر، "سر القلادة العسكرية المحترقة"، "وداعاً أيتها الدنيا"، جمروس"، "أخي عباس"، "كاوه معجزة الثورة"، "لقاء في فكة"، وكتاب "صرخة خان طومان" في مجلدين حول ملحمة بطولية في جنوب حلب، حيث نقرأ في قسم من الكتاب: "وفي طريق العودة، لفتت نظرنا لوحة مكتوب عليها: "تل أبيب 495 كيلومتر"، فطلبت من "غلام بور" أن يتوقف لنلتقط لها صورة، فقبل وتوقف، فنزلنا والتقطنا صورة تذكارية الى جانب لوحة  تل أبيب!

 

ثم غرقت في ذكريات الحرب مع الجيش البعثي مرة أخرى، فتذكرت لوحات الحرب، ولوحة "كربلاء 425 كيلومتر"، ذكرها الله بالخير! لقد وصلنا الى كربلاء منتصرين، وإن شاء الله سوف نصل هذه المرّة الى تل أبيب منتصرين أيضاً.

 

فلا يمكن ذكرها جميعا هنا، ولكن ما نراه هو الإقبال الذي تواجهه هذه الكتب، ويطلبها القارئ العربي بما تلائم البيئة والظروف التي يعيشها وبما أنها تحدث في روحه الشعور والتشوق للجهاد واتباع طريق النضال والجهاد.

 

كما أن هناك كتبا كثيرة تتطرق الى القضية الفلسطينية ومواجهة الصهاينة، منها: "ثقافة المقاومة اعادة بناء الذات العربية"، "المقاومة الفلسطينية، الواقع والتوقعات"، "رجال في القدس"، وكذلك كتاب "الطريق الى القدس" وهو خطاب مقاوم قائم على السير نحو الإنتصار، وكتاب "الشيخ راغب حرب قدوة السائرين على طريق القدس" او كتاب "على طريق القدس"، او نشر وصية شهداء المقاومة الشهيدين الحاج قاسم سليماني والحاج ابو مهدي المهندس باللغة العربية، وغيرها.

 

وكذلك كتاب "الشهيد والشهادة"، في هذا الكتاب يتحدَّث القائد الخامنئي دام ظله (الشهيد الحي)، عن الشهادة قاب قوسين أو أدنى؛ إلا أن اللَّه أبقاه لمهمَّة قيادة مسيرة الشهادة والشهداء ونقرأ في مقدمته:

 

"الشهيد هو قلب التاريخ النابض بالحياة، وكما يهب القلب الحياة والدم للشرايين اليابسة، تكون الشهادة دماً يجري في شرايين مجتمع يسرع نحو الموت، ويفقد أبناءه الثقة والإيمان بالقيم، مجتمع اثر الاستسلام، وتناسى المسؤولية والإيمان بالإنسان، وتلاشت حيويته وتجمّد إبداعه إن الشهادة تعطي مثل هذا المجتمع دماً وولادة وحركة جديدة، وأكبر معاجز الشهادة هي ايصال الحياة والدماء إلى الأجزاء الميتة من ذلك المجتمع، من أجل ولادة جيل جديد وإيمان ووعي جديدين.

 

الشهادة هي، أولاً وأخيراً، حضور دائم في ساحة المعركة التاريخية الناشبة بين الحق والباطل".

 

ففي وقفة عند هذه الكتب نتساءل: لماذا تلجأ الأمم والشعوب والجماعات الى المقاومة؟ وهل ثمة تعريف محدد للمقاومة؟ ما هي أشكال المقاومة؟ من هم المقاومون؟

 

ونبحث عن الجواب في الإصدارات التي تكون في هذا المجال، في الحقيقة هناك عدة طرق مختلفة توجد للمقاومة، منها الثقافية بمختلف انواعها من الكتاب والأفلام والأناشيد وغيرها.

 

الدافع الرئيس للمقاومة هو عندما تنتهك الكرامة بكل أنواعها.. الكرامة الوطنية والسيادية وكرامة الدين والمعتقد، والأصل والنوع والأمة، ويعود الظلم والإحتلال، والعدوان على التراب الوطني، وإنتهاك الحريات، أسبابا موجبة للمقاومة وبمختلف أشكالها ووسائلها، بما فيها وسائل العنف، كآخر وسيلة يلجأ اليها من انتهكت حقوقهم وكرامتهم.

 

من الكرامة تولد الحرية، ومنها تستقي الشعوب هيبتها وعزتها وإحترام ذاتها، والكرامة المصانة طريق للنشاط الإيجابي، وهي قيم وأحوال نفسية، ضرورية لبناء شخصية الإنسان كفرد وكمجتمع، والتمسك بالكرامة وتدعيم مستلزمات قوتها، تحدد مسيرة الشعوب ومصائرها، ومنها تستقى شخصية الفرد المقاوم والجماعة المقاومة، وترسخ إختياراتها وإنحيازاتها.

 

وعندما ننظر بدقة في هذه الكتب نرى أن فيها نقطة مشتركة وهي أنها تضيئ الدرب للجميع، كأن الشهداء شموع تنير الطريق لنا بحياتهم وباتخاذ مواقفهم المختلفة، ومن خلال قراءة هذه الكتب نستطيع الحصول على المعرفة.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 

بقلم: موناسادات خواسته  
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/ خاص
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/1291 sec