رقم الخبر: 354961 تاريخ النشر: حزيران 08, 2022 الوقت: 13:10 الاقسام: ثقافة وفن  
انصتوا.. كيف كانت خرمشهر مدينة الدم!

انصتوا.. كيف كانت خرمشهر مدينة الدم!

تم إعداد كتاب «خونین‌شهر تا خرمشهر» (من مدينة الدم الى خرمشهر) من تأليف محمد دروديان وإنتاج نويد جولاي وزهرة بلدي وأداء بهرام سروري نجاد، تم إعداده في 304 صفحات وهو متاح في قاعدة بيانات كتاب صوت إيران

يتناول كتاب «خونین‌شهر تا خرمشهر» ، وهو المجلد الأول من سلسلة تتكون من خمسة مجلدات عن الحرب الصدامية، الأحداث السياسية العسكرية للحرب في ثلاثة فصول، من الأساس الغزو الصدامي إلى تحرير خرمشهر.

حاول محمد دروديان، مؤلف الكتاب، وهو أحد رواة عصر الدفاع المقدس، بعد ثماني سنوات من الدفاع المقدس كباحث في مجال الحرب المفروضة، دراسة هذه الواقعة بالتفصيل في مسلسل سيري على الحرب الصدامية.

الفصل الأول من الكتاب من الاحتلال إلى التحرير، يشير أولاً إلى خلفية تشكيل الغزو العام الصدامي وأهدافه، ثم يبحث في كيفية احتلال خرمشهر، القضية الثانية هي فحص أسباب وقف العدو، وبعدها يتم تحليل ودراسة الوضع السياسي العسكري للبلاد خلال فترة احتلال التوتر. القسم الثاني مخصص لعملية تحرير الأراضي المحتلة ويقدم أيضاً لمحة عامة عن العديد من عمليات الحرس الثوري الإسلامي. الجزء الأخير من هذا الفصل بعنوان "بعد فتح المبين"، يدور حول موقف الثورة المضادة الداخلية والعدو الأجنبي ضد قدراتها الذاتية، في الفترة الفاصلة بين عمليتي فتح المبين والقدس.

في الفصل الثاني (التحرير) يصف المؤلف كيف تحررت خرمشهر. وهو الفصل الأطول في الكتاب، هو في الواقع تقرير عن عملية القدس من المراحل الأولى للتصميم حتى الاكتمال. بالإضافة إلى هذا التقرير، يتم تقديم تحليلات تتعلق بمستويات مختلفة من الحرب الصدامية، من صنع السياسات والخطط الكلية إلى تنفيذ مراحل مختلفة من العمليات، في هذا الفصل، يتعرف القارئ على كيفية اختيار منطقة عمليات القدس، ويتعرف أيضاً على سمات وخصائص هذه المنطقة. في استمرار للفصل الثاني ، يتم شرح المراحل الأربع لمعركة القدس الكبيرة والطويلة نسبياً.

واما الفصل الثالث من كتاب (انعكاس النصر) نتائج انتصار عملية القدس وتحرير خرمشهر. في الواقع، في هذا الكتاب، عند دراسة الحرب في فترتي الاحتلال وتحرير خرمشهر، فإن قضية خرمشهر هي قضية مركزية. وهكذا يرافق الفصل الأول من الكتاب القارئ من بداية الحرب إلى عشية عملية خرمشهر إلى مدى أحداث الحرب والتطورات الخاصة به.

إن مركزية قضية خرمشهر في الكتاب، والتي من المفترض أن تقدم فترة حرب طويلة نسبياً ومغامرة في مجموعات مكثفة، أمر لا مفر منه، لأن خرمشهر كانت أهم قضية في الحرب حتى نهاية الاحتلال، سواء في عيون العدو وفي عينيه. أخيراً، ينتهي الكتاب حيث يبدأ الكتاب من خرمشهر إلى الفاو؛ كتاب يربط نتائج انتصار خرمشهر بنقل الحرب الى العراق (عملية رمضان ... الخ).

صدر كتاب «خونین‌شهر تا خرمشهر» عام 2001 عن مركز التوثيق والبحوث التابع للدفاع المقدس.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/ خاص
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 5/3030 sec