رقم الخبر: 355465 تاريخ النشر: حزيران 20, 2022 الوقت: 23:48 الاقسام: ثقافة وفن  
معزوفة السلام المهدوي.. سلاح غير تقليدي

معزوفة السلام المهدوي.. سلاح غير تقليدي

سلام جمهوري عالمي يمثل تطلعات الهوية الاعتقادية المهدوية والبشارة التي بشرت بها السماء وهي تحمل خلاص البشرية وانعتقاها من الظلم تمهيدا لدولة العدل العالمية.

لم يكن نشيدا اعتياديا أو قصيدة شعر تعبر عن مشاعر أو احاسيس أو صور شعرية معينة .

 

لم يكن في خلد الشاعر والكاتب الملتزم نجل الشهيد الملتزم السيد مهدي بني هاشمي ذلك الشاب المهندس المثقف رساليا والمتسلح باقوى الأسلحة وهو سلاح الإيمان والعقيدة الراسخة  أن تنتشر معزوفة السلام المهدوي

 

سلام فرمانده التي أداها المداح الملتزم الحسيني المؤمن الأخ ابوذر روحي والاثنان من مدينة لنكرود بمحافظة جيلان شمال إيران أن تصبح هذه الأنشودة المعزوفة المهدوية عالمية التوجه  بعد أن انتشرت في كل أرجاء الجمهورية

الإسلامية والمنطقة والعالم .

 

أجل سلام فرمانده

 

 التي كتبها السيد مهدي وعبر عنها بتعبير عقائدي ذي بعد عميق راسخ  سرعان  ما انتشرت  وترجمت لعدة لغات من بينها العربية والتركية والروسية والملايو والهوسا والسويدية والإنجليزية والاوردية .

 

وها هي المجاميع المهدوية تنشدها  بعد أن عمت أرجاء إيران انشدت في موسكو وباكو وجاكرتا وأنقرة واسطنبول ونيجيريا والهند وباكستان وميانمار والفلبين .

 

مثلما انتشرت في بغداد والبصرة والنجف وكربلاء وبيروت ودمشق والمنامة واسلام اباد ونيودلهي   أصبحت بسرعة فائقة عالمية التوجه وهي تحمل بين طياتها فلسفة الانتظار المهدوي وعقيدة المهدي الموعود الذي تنتظره الأجيال وتتلهف لاستقباله الملايين من أبناء المجتمع البشري .

 

سلام فرمانده أصبح اليوم أحد الأسلحة غير التقليدية التي توظف لتقوية جبهة الاعتقاد الراسخ أمام الهجمات التي تشنها جبهة السلطة والإلحاد والنفاق والدجل والتزوير والظلم وتزييف الحقائق  ومحاولة طمسها ولن استبعد أن أسمع نسخة سلام فرمانده في فلسطين التي ترزح تحت سياط الجلادين وتنتظر المخلص الذي تتوق لرؤيته الملايين من اتباع محمد  وعيسى و موسى عليهم السلام .

 

أجل إنه سلام جمهوري عالمي يمثل تطلعات الهوية الاعتقادية المهدوية والبشارة التي بشرت بها السماء وهي تحمل خلاص البشرية وانعتقاها من الظلم تمهيدا لدولة العدل العالمية .

 

اللهم إنا من المنتظرين والمستعدين  لاستقبال الطلعة  البهية  لابن منقذ البشرية المهدي المنتظر عج  .

 

اللهم  أرنا الطلعة البهية والغرة الحميدة وأكحل ناظرنا بنظرة منا اليه وعجل فرجه وسهل مخرجه. اللهم امين.

 

 


 

 

بقلم: محمدعلي ابوهارون  
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/ خاص
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/0626 sec