رقم الخبر: 356265 تاريخ النشر: تموز 07, 2022 الوقت: 11:44 الاقسام: محليات  
غريب آبادي: مقررو حقوق الانسان حول ايران يخضعون للوصاية البريطانية

غريب آبادي: مقررو حقوق الانسان حول ايران يخضعون للوصاية البريطانية

قال مساعد رئيس السلطة القضائية للشؤون الدولية، امين لجنة حقوق الانسان الايرانية "كاظم غريب ابادي" : ان مقرري حقوق الانسان المختصين بالشان الايراني يخضعون للوصاية البريطانية وبشكل عام يقيمون في هذا البلد ويتمتعون جميعا بانواع الدعم من جانب لندن.

وفي تصريح له اليوم، اعتبر غريب ابادي مشروع حقوق الانسان الذي يتم اعداده على حساب الجمهورية الاسلامية، انه مخطط بريطاني بامتياز.
واضاف، ان حقوق الانسان تحولت اليوم الى اداة لتمرير اجندات الدول الغربية وامريكا؛ مبينا ان العلاقة بين الجمهورية الاسلامية الايرانية وحقوق الانسان بديهية لا يمكن تجاهلها.
وتابع مساعد رئيس القضاء : ان حقوق الانسان من الثوابت المقدسة عند الاديان السماوية ولاسيما الدين الاسلامي المبين.
واوضح غريب ابادي، ان ظاهرة حقوق الانسان وفقا لمعايير الغرب انتشرت عقب الحرب العالمية الثانية، حيث المجازر الهائلة التي طالت ملايين الابرياء على ايدي القوات الغربية، لتبلغ هذه القناعة بان الانسان لديه حقوق وقامت على اثره بتوثيق المستندات واعداد الاليات والمعاهدات المختلفة.  
وعلى صعيد المقارنة بين حقوق الانسان الغربية والاسلامية، لفت بان الدين الاسلامي المبين اكد على احترام حقوق الانسان قبل اكثر من 1400 سنة؛ مبينا ان التعليمات الدينية التي تؤكد على حق الناس والامر بالمعروف والنهي عن المنكر هي من مكونات حقوق الانسان وتندرج في هذا الاطار ايضا.
وفي جانب اخر من تصريحاته اليوم، لفت "غريب ابادي"، بان ايران من ضحايا نقض حقوق الانسان بواسطة الحظر والارهاب الغربي والامريكي، باعتبارهما ابرز نماذج الانتهاكات في العالم.
وأضاف، أن سياسة حقوق الإنسان لدى الجمهورية الإسلامية الايرانية متعددة الأوجه؛ مبينا ان النهج الفاعل والقائم على المطالب والتفاعل الهادف والعقلاني وشرح الإنجازات وإزالة الغموض تشكل بعض جوانب هذه السياسة.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/ ارنا
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/5863 sec