رقم الخبر: 356946 تاريخ النشر: تموز 25, 2022 الوقت: 18:33 الاقسام: دوليات  
أزمة تكلفة المعيشة تُنهك البريطانيين

أزمة تكلفة المعيشة تُنهك البريطانيين

الوفاق/وكالات- أعربت منظمة "ثقة تريسيلر" البريطانية عن قلقها، بعد تسجيلها ارتفاعًا بنسبة 50 بالمئة في نسبة الطلب على الطرود الغذائية الطارئة مقارنة بمستويات ما قبل الوباء، وزيادة بنسبة 29 بالمئة عن العام الماضي.

وبحسب صحيفة "ميرور"، أدى ارتفاع الطلب على بنوك الطعام إلى قيام مؤسسة خيرية بتوزيع 13 طردًا غذائيًا طارئًا في الثاني في أيار/ مايو الماضي.

وذكرت الصحيفة البريطانية أن الجمعية الخيرية الوطنية وزعت 420 ألف طرد غذائي طارئ في جميع أنحاء البلاد خلال شهري نيسان/ أبريل وأيار/ مايو، حيث قال الرؤساء إنه من "غير المعتاد للغاية" أن يبلغ طلب الطرود الغذائية هذا المستوى في هذا الوقت من العام، كاشفين أن الناس أصبحوا يطالبون بتوفير وجبات طعام بارد؛ لأنهم لا يستطيعون تسخين وجباتهم.

وقالت روكسان هويل، التي جمعت أكثر من 200 ألف جنيه إسترليني لصالح منظمة "ثقة تريسيلر": "نحن نعلم أن الناس يتركون وجبات الطعام حتى يتمكنوا من إطعام أطفالهم".

*أزمات متفاقمة

وتابعت: "يخبرنا الناس أنهم لا يستطيعون تشغيل الأجهزة لطهي أطعمة معينة. فالأشخاص الذين يعملون بجد ولديهم وظائف وعائلات لإطعام من لا يستطيعون تحمل الفواتير يزدادون عمقًا في الديون"، مضيفة: "نحن نعلم كيف يكون الشعور بالعجز لأن تكلفة الطعام والفواتير بعيدة المنال، إنه شعور مدمر".

قال شريكها مارك: "لقد أنشأت LadBaby بهدف محاولة نشر الإيجابية عبر الإنترنت، وتقديم الدعم للعائلات الشابة. في هذه اللحظة الحاسمة، نحتاج إلى التعاون معًا لمساعدة بعضنا البعض".

وأضاف: "سنعمل عن كثب مع Trussell Trust للقيام بكل ما في وسعنا لتقديم المساعدة والمشورة المباشرة للأشخاص الذين هم في أمس الحاجة إليها".

وبحسب الصحيفة، لجأ المتطوع بن بينيل، البالغ من العمر 38 عامًا، إلى بنك الطعام في وارينجتون العام الماضي، بعد أن فقد وظيفته وأصبح بلا مأوى. على الرغم من أن وضعه المالي أكثر استقرارًا الآن، إلا أنه قلق بشأن الأزمة التي تتواصل.

*قلق كبير

وقال: "أزمة التكلفة الحالية للمعيشة تعني ارتفاع الفواتير وأسعار المواد الغذائية، وأنا قلق للغاية من أنني سأحتاج إلى استخدام بنك الطعام مرة أخرى. بصفتي شخصًا واحدًا، أدير فقط الضمان الاجتماعي الآن، ولكن مع تقدم كل شيء، ليس الأمر سهلاً".

وتابع: "بصفتي متطوعًا في بنك الطعام، يمكنني أن أرى مدى صعوبة الوضع الحالي للعائلات، ونرى أشخاصًا من جميع مناحي الحياة يأتون حيث تزداد الأمور صعوبة على الجميع".

وقالت الرئيسة التنفيذية لمنظمة "ثقة تريسيلر" إيما ريفيإن، إنه "على الحكومة إعطاء الأولوية للدعم المستمر لأولئك الذين يعانون من تكاليف المعيشة"، مشيرة إلى أن "حزمة بقيمة 15 مليار جنيه إسترليني أعلن عنها المستشار السابق ريشي سوناك مرحب بها، لكن يبقى الاستثمار مطلوبا كل يوم".

وفي تعليق عبر "تويتر"، قال جيرمي كوربين، العضو المستقل في البرلمان البريطاني والزعيم السابق لحزب العمال، إن ارتفاع الطلب على الطرود الغذائية الطارئة وصمة عار وطنية.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 1/1175 sec