رقم الخبر: 357675 تاريخ النشر: آب 13, 2022 الوقت: 19:46 الاقسام: عربيات  
"الإطار التنسيقي" يعلن الاعتصام المفتوح حتى تحقيق المطالب
الخزعلى يطالب بانعقاد مجلس النواب العراقي في أسرع وقت

"الإطار التنسيقي" يعلن الاعتصام المفتوح حتى تحقيق المطالب

أعلن البيان الختامي لتظاهرات أنصار "الإطار التنسيقي" في العراق، الاعتصام المفتوح "حتى تحقيق المطالب العادلة".

ودعا البيان إلى "الإسراع بتأليف حكومة خدمية وطنية كاملة الصلاحيات وفق السياقات الدستورية". كما طالب البيان: "القوى السياسية وخصوصا الكردية بالتعجيل في حسم مرشح رئاسة الجمهورية وتكليف مرشح الكتلة الأكبر برئاسة الوزراء".

 

وشدد البيان على "الدعم التام للقضاء العراقي ورفض أي تجاوز عليه ومطالبة رئيس مجلس النواب بإنهاء تعليق العمل والتحرك لإخلاء المجلس".

 

وانطلقت الجمعة تظاهرات داعمة للشرعية والدستور بدعوة من الإطار التنسيقي العراقي أمام الجسر المعلق في العاصمة العراقية بغداد.

 

بدوره، أوضح عضو ائتلاف دولة القانون، علاء الحدادي، أنّ "المطلب الرئيسي لهذه التظاهرات هو الحفاظ على الشرعية والدستور".

 

وفي وقتٍ سابق الجمعة، وجّه زعيم التيار الصدري في العراق، مقتدى الصدر، رسالةً إلى متظاهري الإطار التنسيقي، مؤكداً أنّ "يده ممدودة لهم دون قياداتهم".

 

ويعاني العراق منذ إجراء الانتخابات البرلمانية المبكرة، في تشرين الأول/أكتوبر من العام 2021، أزمة سياسية حادة ولا سيما أن المشاورات بين الأطراف السياسيين لتسمية رئيس للوزراء لم تفض إلى نتيجة نهائية.

 

كما طالب الأمين العام لحركة "عصائب أهل الحق" في العراق قيس الخزعلي، بانعقاد مجلس النواب "في أسرع وقت"، من أجل القيام بواجباته وأهمها "معالجة موضوع الموازنة".

 

وشدد الخزعلي على ضرورة "انعقاد مجلس النواب في أسرع وقت من أجل القيام بواجبه" وقال إن "من أهم واجباته معالجة موضوع الموازنة، إما عن طريق تشكيل الحكومة، لتقدم قانون الموازنة، أو أن يتم تعديل قانون الموازنة الحالي".

 

واعتبر الخزعلي أنه إذا بقي ذلك القانون على حاله "فهناك خطر كبير بأن الحكومة لن تتمكن من دفع الرواتب السنة القادمة".

 

ميدانياً، أعلنت هيئة الحشد الشعبي في العراق، مطاردة مجموعة من عناصر تنظيم "داعش" الإرهابي شمالي بغداد.

 

وذكرت الهيئة في بيان مقتضب أن "قوة من اللواء 12 في الحشد الشعبي تطارد مفرزة دواعش في الطارمية شمالي العاصمة بغداد".

 

*العراق يتسلّم 50 إرهابيًا داعشيًا من سوريا

 

هذا وأعلنت قيادة العمليات المشتركة العراقية، السبت، استلام 50 إرهابيا من الجانب السورى، وذكر بيان لخلية الإعلام الأمني العراقي - أوردته وكالة الأنباء العراقية (واع) - أنه من خلال التنسيق والتعاون المشترك تسلمت قيادة العمليات المشتركة 50 إرهابيا من عناصر تنظيم "داعش" من الذين يحملون الجنسية العراقية بعدما تم القبض عليهم داخل الأراضي السورية، لافتا إلى أن عملية استلام الإرهابيين تمت عبر منفذ ربيعة الحدودي.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: بغداد/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 2/0024 sec