رقم الخبر: 357730 تاريخ النشر: آب 15, 2022 الوقت: 07:17 الاقسام: عربيات  
حريق في كنيسة بمصر يسفر عن مصرع 41 وإصابة العشرات
والسلطات تقدم كل الخدمات الإسعافية والطبية

حريق في كنيسة بمصر يسفر عن مصرع 41 وإصابة العشرات

أسفر حريق في كنيسة أبو سيفين في إمبابة بمحافظة الجيزة، الذي شب صباح الأحد، عقب انتهاء الصلاة، عن وفاة 41 شخصاً وإصابة أكثر من 45 تمّ نقلهم إلى مستشفيات إمبابة والعجوزة، وتم الدفع بعدد من سيارات الإسعاف، و10 سيارت إطفاء، وفق مصادر أمنية وطبية.

وانتقلت سيارات الحماية المدنية للسيطرة على الحريق. وتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية بالواقعة، والعرض على النيابة للتحقيق.

من جانبه، قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي عبر منشور في فيسبوك: "أتُابع عن كثب تطورات الحادث الأليم بكنيسة المنيرة بمحافظة الجيزة، وقد وجهت كافة أجهزة ومؤسسات الدولة المعنية باتخاذ كل الإجراءات اللازمة، وبشكل فوري للتعامل مع هذا الحادث وآثاره وتقديم كافة أوجه الرعاية الصحية للمصابين.

ووجه خالد عبد الغفار، وزير الصحة والسكان، الأحد، بسرعة تقديم كل الخدمات الإسعافية والطبية، لمصابي حادث الحريق.

وأكد حسام عبد الغفار، المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، في بيان، الأحد، "الدفع بـ30 سيارة إسعاف لموقع حادث الحريق، وتم نقل 55 حالة إلى مستشفى إمبابة العام، والعجوزة، وجاري التعامل مع الحالات المصابة، وكذلك حالات الوفاة".

وأشار عبد الغفار إلى رفع حالة الاستعداد بمستشفيات محافظتي الجيزة والقاهرة، مشيراً إلى توافر جميع فصائل الدم وأدوية الطوارئ في جميع المستشفيات التي استقبلت المصابين.

وأعلنت وقالت وزارة الداخلية في بيان رسمي أنه "أسفر فحص أجهزة الأدلة الجنائية أن الحريق نشب في تكييف في الطابق  الثاني بمبنى الكنيسة، والذي يضمّ عدد من قاعات الدروس نتيجة خلل كهربائي، وأدى ذلك لانبعاث كمية كثيفة من الدخان كانت السبب الرئيسي في حالات الإصابات والوفيات".

وتابعت: "يجرى حالياً أعمال التبريد داخل مبنى الكنيسة، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية".

في سياق غير متصل اجتمع الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي، الأحد، مع رئيس مجلس الوزراء، مصطفى مدبولي، والوزراء الجدد عقب أدائهم اليمين الدستورية، في القصر الجمهوري، في مدينة العلمين الجديدة.

وقال المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية المصرية، بسام راضي، إنّ النقاش تركز على خطة الحكومة والوزراء الجدد خلال الفترة المقبلة، وضرورة تلبية احتياجات  المواطنين المصريين وتطلعاتهم.

يشار إلى أن الرئيس، عبد الفتاح السيسي، شهد، الأحد، أداء عدد من الوزراء الجُدد اليمين الدستورية.

وفي وقت سابق، أكد السيسي أن التعديلات الوزارية التي أقرها البرلمان تهدف إلى "تطوير الأداء الحكومي وحماية مصالح الدولة".

كذلك، أعلن رئيس مجلس النواب المصري، حنفي جبالي، خلال الجلسة البرلمانية الطارئة، قبل أيام، أسماء الوزراء الجدد في حكومة، مصطفى مدبولي.

يذكر أن مصادر رسمية، أشارت إلى أن التعديل الوزاري، المتعلق بالحكومة المصرية، استغرق أسبوعين أجرى خلالهما رئيس الوزراء، مصطفى مدبولي، مشاورات سرية مع أكثر من 50 شخصية من المرشحين لتولي الحقائب الوزارية.

هذا وشمل التغيير في حكومة مصطفى مدبولي 13 حقيبة وزارية، هي وزارات الصحة والسكان والهجرة والمصريين في الخارج والتنمية المحلية والتعليم العالي والبحث العلمي والثقافة والطيران المدني والإنتاج الحربي والتربية والتعليم والسياحة والآثار والقوى العاملة وقطاع الأعمال والتجارة والصناعة والري والموارد المائية.

-------

 

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: القاهرة/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/1380 sec