رقم الخبر: 358912 تاريخ النشر: أيلول 10, 2022 الوقت: 15:40 الاقسام: ثقافة وفن  
الأسبوع الثقافي الإيراني سيقام في سوريا
بهدف التعريف بثقافة وفن البلدين ؛

الأسبوع الثقافي الإيراني سيقام في سوريا

أعلن رئيس رابطة الثقافة والعلاقات الاسلامية الايراني في اللقاء مع وزيرة الثقافة السورية عن اقامة الأسبوع الثقافي الإيراني في سوريا في المستقبل القريب وقال: نحن مستعدون لإقامة الأسبوع الثقافي السوري في إيران من أجل التعريف بثقافة وفن الشعبين الايراني والسوري.

وشرح محمد مهدي إيماني بور مساء امس الجمعة في اللقاء مع لبانة مشوح  واجبات رابطة الثقافة والعلاقات الإسلامية وأكد استعداد الجانب الإيراني لتطوير العلاقات الثقافية بين البلدين على كل الأصعدة وإقامة أسبوع ثقافي سوري في إيران والعمل على إقامة دورات تعليم اللغة الفارسية في سوريا.

واتفق الجانبان على ضرورة إعادة النظر وتطوير بنود مذكرة التفاهم الموقعة بين البلدين في المجال الثقافي. وتبادل الطرفان وجهات النظر بشأن برنامج الأسبوع الثقافي الإيراني الذي سيقام في دمشق خلال الشهر الحالي.

وأعتبر ايماني بور تطبيق قانون الاتفاقيات الثقافية والتعريف بالجمهورية الإسلامية الايرانية، والإسلام والثورة الإسلامية، وكذلك توفیر الارضیة لإجراء حوار ديني وثقافي من اهم واجبات الرابطة.

واضاف عضو المجلس الأعلى للثورة الثقافية: إن سورية حكومة وشعبا عزيز للشعب الايراني، ومن وجهة نظر قائد الثورة الاسلامية تمثل سوريا عمود خيمة المقاومة ونشعر أن فرض الحرب على سوريا ظهر الحقد الذي يضمره الصهاينة للشعب السوري طيلة ثلاثة عقود من المقاومة ، وهذه المقاومة هدية لنا من نبينا صلى الله عليه وسلم.

و إشار إلى اهتمام ورغبة إيران بتطوير العلاقات الثقافية مع سوريا الشقيقة والصديقة و قال: "علينا  تحسين الأجواء بين البلدين من خلال حضور وفود ثقافية" ملفتا ان الاتفاقية بين إيران وسوريا تمت كتابتها قبل 40 عاما ولا تزال سارية المفعول.

وتابع عضو المجلس الأعلى للثورة الثقافية حديثه بالإشارة إلى أن التعاون الإعلامي من شأنه أن يكون ضمن أولويات التعاون مع دمشق وأعلن عن اقامة الأسبوع الثقافي الإيراني في سوريا في المستقبل القريب وقال: نحن على استعداد لاقامة الأسبوع الثقافي السوري في الجمهورية الإسلامية الايرانية بحيث يتم تقديم ثقافة وفن الشعبين لبعضهما البعض أكثر مما كان عليه في الماضي.

وتابع إيماني بور: حققت ايران خلال السنوات الاخيرة تقدما كبيرا في مجال الفن والرسوم المتحركة والمسرح والسينما وحتى الموسيقى، وتعتبر حالياً من الدول الرائدة في مجال تصوير الكتاب.

وفي جانب اخر من تصريحاته اعتبر عضو المجلس الأعلى للثورة الثقافية أن موكب الأربعين حسيني هو أكبر تجمع بشري وأضاف: اليوم في ركن من أركان العالم في بلد يسمى العراق نشهد أكبر تجمع بشري، يجري بحضور المسلمين وحتى المسيحيين واتباع ديانات اخرى.

إيران تقف بجانب سوريا

 بدورها قالت وزيرة الثقافة السورية : إن العلاقات الثقافية والتاريخية بين البلدين أقدم مما يمكن أن نصفه خلال زيارة واحدة؛ علاقاتنا قائمة على أساس التاريخ والحضارة والثقافة.

وأضافت لبانة مشوح: بقينا صادمين امام داعش لمدة 10 سنوات نيابة عن العالم كله. نحن نقدر مقاومة إيران التي استمرت 10 سنوات إلى جانب سوريا ، ولن ننسى هذا الجميل للجمهورية الإسلامية الإيرانية ونسجله في التاريخ.

واكدت وزيرة الثقافة السورية: سوريا تكن الاحترام لايران وتثمن جهودها  في الوقوف بجانب سوريا.

وقالت مشوح: إنه لشرف عظيم لنا أن نكون حاضرين في رابطة الثقافة والاتصالات الإسلامية اليوم، وربما أكثر من أي وقت آخر من المناسب تطوير العلاقات بين البلدين اعتمادا على التعاون الثنائي.

نتطلع الى الاستفادة من تجارب سينمائية إيرانية

وصرحت ان المشاريع المتعلقة بانتاج الأفلام تمثل  أحد أنشطة وزارة الثقافة السورية، ونريد الاستفادة من تجارب إيران الثمينة في هذا المجال.

وأشارت مشوح إلى أهمية تنمية العلاقات الثقافية وتوسيع آفاقها لترتقي إلى مستوى العلاقات السياسية معربة عن رغبة وزارة الثقافة السورية في التعاون مع الجانب الإيراني بمجال السينما منوهة بإمكانية الاستفادة من الخبرات السينمائية الإيرانية في الإنتاج والسيناريو وكل مكونات الصناعة السينمائية والموسيقى الشرقية لما تمتلكه السينما الإيرانية من خبرة كبيرة في هذا المجال.

وتطرقت إلى اهتمام السوريين باللغة الفارسية وقالت: كثير من السوريين يتحدثون الفارسية، وفي عام 2008 أو 2009 أنشأنا قسماً لتدريس هذه اللغة في كلية الآداب بجامعة دمشق ، وتخرج عدد كبير من الطلاب في هذا المجال.

وشددت على تسجيل القيم الثقافية لإيران وسوريا ، فقال: إن تعليم اللغة يقدم ثقافة الشعبين ، وأهنئكم على جهود المستشار الثقافي الإيراني في سوريا في هذا الصدد.

ودعت وزيرة الثقافة السورية رئيس رابطة الثقافة والاتصالات الإسلامية للمشاركة في حفل افتتاح الأسبوع الثقافي الإيراني في سوريا وقال: من الضروري تحسين علاقاتنا الثقافية وكذلك العلاقات السياسية حتى يتسنى للشعبين أن نكون معاً بأفضل طريقة ممكنة.


 

 

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/ ارنا
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/1829 sec