رقم الخبر: 359192 تاريخ النشر: أيلول 20, 2022 الوقت: 11:02 الاقسام: محليات  
آية الله رئيسي: التحول في التعليم لا يتحقق دون الاهتمام بالأسرة والعدالة والقيم المعنوية
في قمة التحول التربوي لمنظمة اليونسكو

آية الله رئيسي: التحول في التعليم لا يتحقق دون الاهتمام بالأسرة والعدالة والقيم المعنوية

اكد رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية آية الله سيد إبراهيم رئيسي باننا نعتقد بأن التحول في التعليم لن يكون ممكنا دون الاهتمام بالأسرة والعدالة والقيم المعنوية ، وقال: "أصدرت إيران وثيقة حول التحول الأساسي في تعليمها. بناءً على فلسفة التربية الإسلامية الإيرانية ودون الاعتماد على المقاربات العلمانية أحادية البعد الواردة في وثيقة العام 2030.

وقال آية الله الدكتور سيد إبراهيم رئيسي ، في كلمته بعد ظهر يوم الاثنين بالتوقيت المحلي في قمة التحول التعليمي التي نظمتها اليونسكو: ان المعرفة البشرية تفخر بعلماء الشعب الايراني. بدأ تاريخ الحضارة الإيرانية بالعلم والمعرفة. ورفعتها الثقافة الإسلامية وأقامت دعائمها على اساس الأفكار السماوية. إن دين الإسلام المقدس يدعو البشرية إلى التعليم والتدريب ، بهدف تحقيق العدالة ، وتوسيع القيم المعنوية، والتقدم والازدهار.
واضاف: التنمية والتقدم يعدان من الاهتمامات الرئيسية للبلدان ، وعلى الرغم من أن الحكومات قد نفذت توصيات وتعليمات المؤسسات الدولية في كثير من الحالات ، في الوقت نفسه ، ظهرت تحديات خطيرة أيضا للثقافات الوطنية والثقافات الأصلية في البلدان.
وتابع قائلا: نعتقد أنه من أجل مواجهة تحديات التعليم ، يجب علينا أولاً اكتشاف أسبابها الجذرية بشكل صحيح. لدينا نقد أساسي لقراءة المؤسسات الدولية من التاريخ المعاصر للعالم وصياغة قضاياه. إذا كان هدفنا هو خلق حياة كريمة وعالم آمن ، فيجب تجنب القراءات أحادية الجانب والتأكيد على دور جميع الأطراف في شكل نهج متعددة الأطراف.
وقال: باختصار ، تعتقد جمهورية إيران الإسلامية أن:
- لا يمكن النظر إلى التقدم والتعليم والأسرة والعدالة والقيم المعنوية بشكل منفصل.
- أي فكرة عن التنمية وتلبية الاحتياجات البشرية يجب أن تتضمن متطلبات تعليمية وقيمية وفي نفس الوقت تكون موجهة نحو الأسرة ؛ طبعا الأسرة بمعناها الأصلي وليس الأشكال الذاتية التي ستؤدي إلى قطع الجنس البشري.
- التنمية بدون القيم المعنوية والأخلاق ستؤدي إلى مزيد من الدمار للمجتمع ولن تبقى مستقرة.
- الهيمنة الثقافية وسجن المعرفة من أسوأ أنواع القهر والظلم.
وقال: لسوء الحظ ، حددت ثقافة الهيمنة فائدتها في إبقاء البلدان الأخرى وراء الركب وخلق نظام عالمي غير عادل وإساءة استخدام المنظمات الدولية وصياغة أنظمتها الفكرية والثقافية ، وأعاقت نمو البلدان الأخرى وتقدمها.
وتابع رئيس الجمهورية: سؤالنا هو؛ هل يجب أن يخدم التعليم والإنسان التنمية المستدامة أم أن التنمية المستدامة تخدم البشرية؟ محور التطورات التربوية ، إذا لم يؤد إلى نمو الإنسان وتميزه ، فلن يؤدي إلا إلى إضعاف الإنسانية.
واضاف: ان المتوقع من المؤسسات الدولية ضمن احترامها لحق السيادة الثقافية والتعليمية للدول ان تحميها من الغزو الثقافي. نحن نؤمن بأن التحول في التعليم لن يكون ممكناً دون الاهتمام "بالأسرة والعدالة والقيم المعنوية".
واكد قائلا: يجب أن نركز على القيم الأخلاقية مثل تكريم الأسرة ، واحترام البيئة ، والعدالة ، ونبذ العنف والتطرف ، وتوفير مساحة افتراضية آمنة وأخلاقية وصحية ومفيدة كأولويات للتحول في التعليم.
واضاف: بناءً على ذلك ، صاغت جمهورية إيران الإسلامية وثيقتها حول التحول الأساسي للتعليم على أساس فلسفة التربية الإسلامية الإيرانية ودون الاعتماد على المناهج العلمانية أحادية البعد الواردة في وثيقة عام 2030. من حيث الجودة ، يهدف النظام التعليمي الجديد في إيران ، إلى التحول من نظام قائم على الذاكرة إلى نظام قائم على البحث والإبداع والتدريب على المهارات والالتزام بالتعليم والقيم الثقافية والدينية.
واكد رئيس الجمهورية في الختام: إن جمهورية إيران الإسلامية مستعدة للدخول في حوار تفاعلي في إطار نظام التعليم القائم على القيم الإنسانية السامية، مع الالتزام بسياساتها المبدئية.
وكان الرئيس الايراني آية الله ابراهيم رئيسى قد وصل إلى مطار "جون ف. كينيدي" بنيويورك على رأس وفد رفيع المستوى للمشاركة في القمة السابعة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة بعد ظهر الاثنين بالتوقيت المحلي.
ويرافق رئيس الجمهورية، حسين امير عبداللهيان وزير الخارجية وغلام حسين اسماعيلي رئيس مكتب رئيس الجمهورية ومحمد جمشيدي نائب الشؤون السياسية في مكتب رئيس الجمهورية وعلي باقري النائب السياسي لوزير الخارجية ووحيد جلال زاده رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية بمجلس الشورى الإسلامي.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/ ارنا
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/1488 sec